حرس الحدود يخلي بحاراً فلبينياً مصاباً على متن سفينة في مياه البحر الأحمر

تعرض لإصابة في الكتف والفخذ بعد سقوطه

تمكنت سفينة حرس الحدود (خيبر) بمنطقة مكة المكرمة، صباح يوم الأحد 20/ 7/ 1441هـ، من إخلاء بحاراً فلبيني الجنسية، يبلغ من العمر 31 عاماً، كان قد تعرض لإصابة في الكتف والفخذ جراء وقوعه من السلالم، على متن إحدى السفن، وذلك شمال ميناء جدة الإسلامي في مياه البحر الأحمر.

وأوضح المتحدث الرسمي لحرس الحدود، المقدم مسفر بن غنام القريني، أنه "في إطار تنفيذ المملكة العربية السعودية للاتفاقية الدولية للبحث والإنقاذ البحريين لعام 1979م، واستمراراً في أداء المهام الإنسانية لأعمال البحث والإنقاذ، التي يقدمها رجال حرس الحدود السعودي، فقد تلقى مركز تنسيق البحث والإنقاذ بجدة (JMRCC) اتصالاً يفيد بوجود حالة إصابة لأحد طاقم السفينة (Mercurial Vigro)، حاملة علم دولة المرشال، فلبيني الجنسية، ويحتاج إلى إخلاء طبي.

وأضاف: "على الفور، تولى مركز تنسيق البحث والإنقاذ بجدة JMRCC إدارة الحدث، وتحديد موقع السفينة، يقع على بعد (88) ميلاً بحرياً، غرب مركز ثول، ومن خلال التنسيق لتطبيق بنود الخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية في مياه المملكة العربية السعودية المعمول بها في مثل هذه الحالات، تم التواصل من قبل مركز التنسيق مع كابتن السفينة، وتم تحديد نقطة التقاء وإبلاغه التوجه إليها، كما تم ربط مدير الطوارئ بصحة جدة مع كابتن السفينة لإعطائه الإرشادات الطبية اللازمة".

وأكد المتحدث الرسمي أن سفينة حرس الحدود (خيبر)، وصلت إلى منطقة المخطاف بميناء جدة الإسلامي، وجرى إخلاء المصاب، ونقله إلى رصيف الميناء، ومن ثم نقله إلى مستشفى الملك عبدالعزيز، مع اتخاذ كافة التدابير والاحترازات الطبية اللازمة للوقاية من فيروس كورونا الجديد (COVID -19) ومرافقة فريق طبي معه، وحالته الصحية مستقرة، ولله الحمد، وتم إبلاغ الوكيل الملاحي بإنهاء جميع الإجراءات النظامية مع الجهات ذات الاختصاص.

مكة المكرمة حرس الحدود إخلاء بحار فلبيني ميناء جدة الإسلامية البحر الأحمر
اعلان
حرس الحدود يخلي بحاراً فلبينياً مصاباً على متن سفينة في مياه البحر الأحمر
سبق

تمكنت سفينة حرس الحدود (خيبر) بمنطقة مكة المكرمة، صباح يوم الأحد 20/ 7/ 1441هـ، من إخلاء بحاراً فلبيني الجنسية، يبلغ من العمر 31 عاماً، كان قد تعرض لإصابة في الكتف والفخذ جراء وقوعه من السلالم، على متن إحدى السفن، وذلك شمال ميناء جدة الإسلامي في مياه البحر الأحمر.

وأوضح المتحدث الرسمي لحرس الحدود، المقدم مسفر بن غنام القريني، أنه "في إطار تنفيذ المملكة العربية السعودية للاتفاقية الدولية للبحث والإنقاذ البحريين لعام 1979م، واستمراراً في أداء المهام الإنسانية لأعمال البحث والإنقاذ، التي يقدمها رجال حرس الحدود السعودي، فقد تلقى مركز تنسيق البحث والإنقاذ بجدة (JMRCC) اتصالاً يفيد بوجود حالة إصابة لأحد طاقم السفينة (Mercurial Vigro)، حاملة علم دولة المرشال، فلبيني الجنسية، ويحتاج إلى إخلاء طبي.

وأضاف: "على الفور، تولى مركز تنسيق البحث والإنقاذ بجدة JMRCC إدارة الحدث، وتحديد موقع السفينة، يقع على بعد (88) ميلاً بحرياً، غرب مركز ثول، ومن خلال التنسيق لتطبيق بنود الخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية في مياه المملكة العربية السعودية المعمول بها في مثل هذه الحالات، تم التواصل من قبل مركز التنسيق مع كابتن السفينة، وتم تحديد نقطة التقاء وإبلاغه التوجه إليها، كما تم ربط مدير الطوارئ بصحة جدة مع كابتن السفينة لإعطائه الإرشادات الطبية اللازمة".

وأكد المتحدث الرسمي أن سفينة حرس الحدود (خيبر)، وصلت إلى منطقة المخطاف بميناء جدة الإسلامي، وجرى إخلاء المصاب، ونقله إلى رصيف الميناء، ومن ثم نقله إلى مستشفى الملك عبدالعزيز، مع اتخاذ كافة التدابير والاحترازات الطبية اللازمة للوقاية من فيروس كورونا الجديد (COVID -19) ومرافقة فريق طبي معه، وحالته الصحية مستقرة، ولله الحمد، وتم إبلاغ الوكيل الملاحي بإنهاء جميع الإجراءات النظامية مع الجهات ذات الاختصاص.

15 مارس 2020 - 20 رجب 1441
09:31 PM
اخر تعديل
27 يونيو 2020 - 6 ذو القعدة 1441
11:30 PM

حرس الحدود يخلي بحاراً فلبينياً مصاباً على متن سفينة في مياه البحر الأحمر

تعرض لإصابة في الكتف والفخذ بعد سقوطه

A A A
3
11,982

تمكنت سفينة حرس الحدود (خيبر) بمنطقة مكة المكرمة، صباح يوم الأحد 20/ 7/ 1441هـ، من إخلاء بحاراً فلبيني الجنسية، يبلغ من العمر 31 عاماً، كان قد تعرض لإصابة في الكتف والفخذ جراء وقوعه من السلالم، على متن إحدى السفن، وذلك شمال ميناء جدة الإسلامي في مياه البحر الأحمر.

وأوضح المتحدث الرسمي لحرس الحدود، المقدم مسفر بن غنام القريني، أنه "في إطار تنفيذ المملكة العربية السعودية للاتفاقية الدولية للبحث والإنقاذ البحريين لعام 1979م، واستمراراً في أداء المهام الإنسانية لأعمال البحث والإنقاذ، التي يقدمها رجال حرس الحدود السعودي، فقد تلقى مركز تنسيق البحث والإنقاذ بجدة (JMRCC) اتصالاً يفيد بوجود حالة إصابة لأحد طاقم السفينة (Mercurial Vigro)، حاملة علم دولة المرشال، فلبيني الجنسية، ويحتاج إلى إخلاء طبي.

وأضاف: "على الفور، تولى مركز تنسيق البحث والإنقاذ بجدة JMRCC إدارة الحدث، وتحديد موقع السفينة، يقع على بعد (88) ميلاً بحرياً، غرب مركز ثول، ومن خلال التنسيق لتطبيق بنود الخطة الوطنية لمواجهة الكوارث البحرية في مياه المملكة العربية السعودية المعمول بها في مثل هذه الحالات، تم التواصل من قبل مركز التنسيق مع كابتن السفينة، وتم تحديد نقطة التقاء وإبلاغه التوجه إليها، كما تم ربط مدير الطوارئ بصحة جدة مع كابتن السفينة لإعطائه الإرشادات الطبية اللازمة".

وأكد المتحدث الرسمي أن سفينة حرس الحدود (خيبر)، وصلت إلى منطقة المخطاف بميناء جدة الإسلامي، وجرى إخلاء المصاب، ونقله إلى رصيف الميناء، ومن ثم نقله إلى مستشفى الملك عبدالعزيز، مع اتخاذ كافة التدابير والاحترازات الطبية اللازمة للوقاية من فيروس كورونا الجديد (COVID -19) ومرافقة فريق طبي معه، وحالته الصحية مستقرة، ولله الحمد، وتم إبلاغ الوكيل الملاحي بإنهاء جميع الإجراءات النظامية مع الجهات ذات الاختصاص.