العواد يستعرض جهود المملكة في مجال حماية حقوق الطفل

نوّه بالتطورات وبحث مع اليونسيف سبل التعاون المشترك

بحث رئيس هيئة حقوق الإنسان الدكتور عواد بن صالح العواد في مكتبه اليوم, مع المدير الإقليمي لليونيسيف للشرق الأوسط وشمال إفريقيا لشؤون الطفل تيد شيبان آفاق التعاون بين المملكة والمنظمة، لا سيما في مجال حقوق الطفل.
واستعرض خلال الاستقبال جهود المملكة بقيادة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد -حفظهما الله-، في دعم حقوق الإنسان، منوهًا بالتطورات التي تشهدها في مجال حقوق الطفل.
كما استعرض ما أصدرته المملكة في هذا الشأن من تدابير تنظيمية، حيث سنت العديد من القوانين كأنظمة حماية الطفل، والحماية من الإيذاء، ومكافحة جريمة التحرش، والأحداث، ومكافحة جرائم الإتجار بالأشخاص. إضافة إلى برنامج الأمان الأسري الوطني، ومشاريع الاستراتيجية الوطنية للطفولة، ومكافحة التنمر بين الأقران في المدارس، والسلامة الشخصية لمرحلة رياض الأطفال، ومشروع "رفق"، وغيرها من المشاريع والبرامج التي تحمي حقوق الطفل وتعززها.
وتطرق العواد إلى ما أولته رؤية المملكة 2030 من اهتمام بقضية الطفولة وسعيها إلى توفير بيئة آمنة وسليمة للطفل تمكنه من تنمية قدراته ومهاراته، وحمايته نفسيًا وبدنيًا وعقليًا، وترسيخ القيم الإيجابية لدى الأطفال عن طريق تطوير المنظومة التعليمية والتربوية بجميع مكوناتها.

هيئة حقوق الإنسان الدكتور عواد بن صالح العواد المدير الإقليمي لليونيسيف للشرق الأوسط مجال حقوق الطفل
اعلان
العواد يستعرض جهود المملكة في مجال حماية حقوق الطفل
سبق

بحث رئيس هيئة حقوق الإنسان الدكتور عواد بن صالح العواد في مكتبه اليوم, مع المدير الإقليمي لليونيسيف للشرق الأوسط وشمال إفريقيا لشؤون الطفل تيد شيبان آفاق التعاون بين المملكة والمنظمة، لا سيما في مجال حقوق الطفل.
واستعرض خلال الاستقبال جهود المملكة بقيادة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد -حفظهما الله-، في دعم حقوق الإنسان، منوهًا بالتطورات التي تشهدها في مجال حقوق الطفل.
كما استعرض ما أصدرته المملكة في هذا الشأن من تدابير تنظيمية، حيث سنت العديد من القوانين كأنظمة حماية الطفل، والحماية من الإيذاء، ومكافحة جريمة التحرش، والأحداث، ومكافحة جرائم الإتجار بالأشخاص. إضافة إلى برنامج الأمان الأسري الوطني، ومشاريع الاستراتيجية الوطنية للطفولة، ومكافحة التنمر بين الأقران في المدارس، والسلامة الشخصية لمرحلة رياض الأطفال، ومشروع "رفق"، وغيرها من المشاريع والبرامج التي تحمي حقوق الطفل وتعززها.
وتطرق العواد إلى ما أولته رؤية المملكة 2030 من اهتمام بقضية الطفولة وسعيها إلى توفير بيئة آمنة وسليمة للطفل تمكنه من تنمية قدراته ومهاراته، وحمايته نفسيًا وبدنيًا وعقليًا، وترسيخ القيم الإيجابية لدى الأطفال عن طريق تطوير المنظومة التعليمية والتربوية بجميع مكوناتها.

14 يناير 2020 - 19 جمادى الأول 1441
02:56 PM

العواد يستعرض جهود المملكة في مجال حماية حقوق الطفل

نوّه بالتطورات وبحث مع اليونسيف سبل التعاون المشترك

A A A
0
779

بحث رئيس هيئة حقوق الإنسان الدكتور عواد بن صالح العواد في مكتبه اليوم, مع المدير الإقليمي لليونيسيف للشرق الأوسط وشمال إفريقيا لشؤون الطفل تيد شيبان آفاق التعاون بين المملكة والمنظمة، لا سيما في مجال حقوق الطفل.
واستعرض خلال الاستقبال جهود المملكة بقيادة خادم الحرمين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد -حفظهما الله-، في دعم حقوق الإنسان، منوهًا بالتطورات التي تشهدها في مجال حقوق الطفل.
كما استعرض ما أصدرته المملكة في هذا الشأن من تدابير تنظيمية، حيث سنت العديد من القوانين كأنظمة حماية الطفل، والحماية من الإيذاء، ومكافحة جريمة التحرش، والأحداث، ومكافحة جرائم الإتجار بالأشخاص. إضافة إلى برنامج الأمان الأسري الوطني، ومشاريع الاستراتيجية الوطنية للطفولة، ومكافحة التنمر بين الأقران في المدارس، والسلامة الشخصية لمرحلة رياض الأطفال، ومشروع "رفق"، وغيرها من المشاريع والبرامج التي تحمي حقوق الطفل وتعززها.
وتطرق العواد إلى ما أولته رؤية المملكة 2030 من اهتمام بقضية الطفولة وسعيها إلى توفير بيئة آمنة وسليمة للطفل تمكنه من تنمية قدراته ومهاراته، وحمايته نفسيًا وبدنيًا وعقليًا، وترسيخ القيم الإيجابية لدى الأطفال عن طريق تطوير المنظومة التعليمية والتربوية بجميع مكوناتها.