"الصدر" يعلن اعتزاله السياسة ويحل مكاتبه السياسية والدينية

سبق– وكالات: أعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اعتزاله الحياة السياسية كلياً وإغلاق جميع مكاتب تياره، سواء السياسية أو الدينية أو الاجتماعية.
 
وحسب وكالة الأنباء الكويتية "كونا"، قال "الصدر" في بيان أمس السبت: "أعلن إغلاق جميع المكاتب وملحقاتها، وعلى كل الأصعدة الدينية والاجتماعية والسياسية".
 
وأضاف: "أعلن عدم تدخلي في الأمور السياسية كافة، وأن لا كتلة تمثلنا بعد الآن ولا أي منصب في داخل الحكومة وخارجها ولا في البرلمان".
 
وأوضح "الصدر" أن قراره هذا جاء "من المنطلق الشرعي، وحفاظاً على سمعة آل الصدر، ومن منطلق إنهاء كل المفاسد التي وقعت أو التي من المحتمل أن تقع تحت عنوانها".
 
ويأتي قرار "الصدر" بعد ساعات على مظاهرات شعبية ضد قانون مثير للجدل يمنح امتيازات خاصة للبرلمانيين، والذي شارك في التصويت عليه عدد من أعضاء "كتلة الأحرار" التي يتزعمها "الصدر".

اعلان
"الصدر" يعلن اعتزاله السياسة ويحل مكاتبه السياسية والدينية
سبق
سبق– وكالات: أعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اعتزاله الحياة السياسية كلياً وإغلاق جميع مكاتب تياره، سواء السياسية أو الدينية أو الاجتماعية.
 
وحسب وكالة الأنباء الكويتية "كونا"، قال "الصدر" في بيان أمس السبت: "أعلن إغلاق جميع المكاتب وملحقاتها، وعلى كل الأصعدة الدينية والاجتماعية والسياسية".
 
وأضاف: "أعلن عدم تدخلي في الأمور السياسية كافة، وأن لا كتلة تمثلنا بعد الآن ولا أي منصب في داخل الحكومة وخارجها ولا في البرلمان".
 
وأوضح "الصدر" أن قراره هذا جاء "من المنطلق الشرعي، وحفاظاً على سمعة آل الصدر، ومن منطلق إنهاء كل المفاسد التي وقعت أو التي من المحتمل أن تقع تحت عنوانها".
 
ويأتي قرار "الصدر" بعد ساعات على مظاهرات شعبية ضد قانون مثير للجدل يمنح امتيازات خاصة للبرلمانيين، والذي شارك في التصويت عليه عدد من أعضاء "كتلة الأحرار" التي يتزعمها "الصدر".
16 فبراير 2014 - 16 ربيع الآخر 1435
09:01 AM

"الصدر" يعلن اعتزاله السياسة ويحل مكاتبه السياسية والدينية

A A A
0
12,356

سبق– وكالات: أعلن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اعتزاله الحياة السياسية كلياً وإغلاق جميع مكاتب تياره، سواء السياسية أو الدينية أو الاجتماعية.
 
وحسب وكالة الأنباء الكويتية "كونا"، قال "الصدر" في بيان أمس السبت: "أعلن إغلاق جميع المكاتب وملحقاتها، وعلى كل الأصعدة الدينية والاجتماعية والسياسية".
 
وأضاف: "أعلن عدم تدخلي في الأمور السياسية كافة، وأن لا كتلة تمثلنا بعد الآن ولا أي منصب في داخل الحكومة وخارجها ولا في البرلمان".
 
وأوضح "الصدر" أن قراره هذا جاء "من المنطلق الشرعي، وحفاظاً على سمعة آل الصدر، ومن منطلق إنهاء كل المفاسد التي وقعت أو التي من المحتمل أن تقع تحت عنوانها".
 
ويأتي قرار "الصدر" بعد ساعات على مظاهرات شعبية ضد قانون مثير للجدل يمنح امتيازات خاصة للبرلمانيين، والذي شارك في التصويت عليه عدد من أعضاء "كتلة الأحرار" التي يتزعمها "الصدر".