"الغفيلي"يؤكّد إطلاق النار على حارس أمن بمستشفى السليل

تأكيداً لما نشرته "سبق" .. أثناء عمله أمام مدخل الطوارئ

 
 
 
خلف الدوسري-سبق-السليل: أكدت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض، ممثلة في إدارة العلاقات العامة والإعلام الصحي صحة ما نشرته "سبق" حول واقعة مواطن يطلق النار على حارس أمن بمستشفى "السليل".
وفي التفاصيل، عقّب مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام الصحي بالإنابة عبدالله بن منصور الغفيلي، على خبر "سبق" الذي نشر في 7 شوال 1435هـ تحت عنوان " مواطن يطلق النار على حارس أمن بمستشفى "السليل"، وقال: نشكركم على اهتمامكم وتعاونكم بمختلف القضايا المتعلقة بالخدمة الصحية، وإتاحة الفرصة لمناقشة جميع الآراء والمقترحات التي تدعم جهود صحة الرياض للارتقاء بمستوى هذه الخدمات.
وأضاف الغفيلي: نود إفادتكم بأنه في مساء يوم الأحد الموافق7 شوال 1435هـ كان أحد حراس الأمن يقوم بعمله المعتاد أمام مدخل الإسعاف والطوارئ بالمستشفى وأثناء طلبه من أحد أصحاب السيارات المتوقفة أمام مدخل الطوارئ؛ رفض الاستجابة لطلب حارس أمن المستشفى.
وتابع: قام بإشهار السلاح عليه من نوع مسدس وأطلق عليه طلقتين ولحسن الحظ لم يصب الحارس بأذى ولله الحمد، الأمر الذي أدى إلى إبلاغ الشرطة في حينه والتي استغرق بعض الوقت لحين مباشرتها الموقع؛ مما أدى إلى فرار الجاني وقد باشرت الشرطة الموقع واستلمت ملف القضية.
وتشكر "سبق" بدورها الشؤون الصحية في منطقة الرياض، على تأكيدها ما نُشِر بمصداقية في الصحيفة الأيام الماضية، ما يُعزّز حرصها على الشفافية والوضوح كما هي العادة، مُشيرةً إلى أن التعاون المُستمر وحلقة الوصل الدائمة بين الصحيفة ووزارة الصحة التي اعتادت الأولى على سُرعة تجاوبها وتعاونها، ويزيد من روح العمل المؤسسي في الصحيفة.

اعلان
"الغفيلي"يؤكّد إطلاق النار على حارس أمن بمستشفى السليل
سبق
 
 
 
خلف الدوسري-سبق-السليل: أكدت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض، ممثلة في إدارة العلاقات العامة والإعلام الصحي صحة ما نشرته "سبق" حول واقعة مواطن يطلق النار على حارس أمن بمستشفى "السليل".
وفي التفاصيل، عقّب مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام الصحي بالإنابة عبدالله بن منصور الغفيلي، على خبر "سبق" الذي نشر في 7 شوال 1435هـ تحت عنوان " مواطن يطلق النار على حارس أمن بمستشفى "السليل"، وقال: نشكركم على اهتمامكم وتعاونكم بمختلف القضايا المتعلقة بالخدمة الصحية، وإتاحة الفرصة لمناقشة جميع الآراء والمقترحات التي تدعم جهود صحة الرياض للارتقاء بمستوى هذه الخدمات.
وأضاف الغفيلي: نود إفادتكم بأنه في مساء يوم الأحد الموافق7 شوال 1435هـ كان أحد حراس الأمن يقوم بعمله المعتاد أمام مدخل الإسعاف والطوارئ بالمستشفى وأثناء طلبه من أحد أصحاب السيارات المتوقفة أمام مدخل الطوارئ؛ رفض الاستجابة لطلب حارس أمن المستشفى.
وتابع: قام بإشهار السلاح عليه من نوع مسدس وأطلق عليه طلقتين ولحسن الحظ لم يصب الحارس بأذى ولله الحمد، الأمر الذي أدى إلى إبلاغ الشرطة في حينه والتي استغرق بعض الوقت لحين مباشرتها الموقع؛ مما أدى إلى فرار الجاني وقد باشرت الشرطة الموقع واستلمت ملف القضية.
وتشكر "سبق" بدورها الشؤون الصحية في منطقة الرياض، على تأكيدها ما نُشِر بمصداقية في الصحيفة الأيام الماضية، ما يُعزّز حرصها على الشفافية والوضوح كما هي العادة، مُشيرةً إلى أن التعاون المُستمر وحلقة الوصل الدائمة بين الصحيفة ووزارة الصحة التي اعتادت الأولى على سُرعة تجاوبها وتعاونها، ويزيد من روح العمل المؤسسي في الصحيفة.
29 أغسطس 2014 - 3 ذو القعدة 1435
12:41 AM

تأكيداً لما نشرته "سبق" .. أثناء عمله أمام مدخل الطوارئ

"الغفيلي"يؤكّد إطلاق النار على حارس أمن بمستشفى السليل

A A A
0
37,012

 
 
 
خلف الدوسري-سبق-السليل: أكدت المديرية العامة للشؤون الصحية بمنطقة الرياض، ممثلة في إدارة العلاقات العامة والإعلام الصحي صحة ما نشرته "سبق" حول واقعة مواطن يطلق النار على حارس أمن بمستشفى "السليل".
وفي التفاصيل، عقّب مدير إدارة العلاقات العامة والإعلام الصحي بالإنابة عبدالله بن منصور الغفيلي، على خبر "سبق" الذي نشر في 7 شوال 1435هـ تحت عنوان " مواطن يطلق النار على حارس أمن بمستشفى "السليل"، وقال: نشكركم على اهتمامكم وتعاونكم بمختلف القضايا المتعلقة بالخدمة الصحية، وإتاحة الفرصة لمناقشة جميع الآراء والمقترحات التي تدعم جهود صحة الرياض للارتقاء بمستوى هذه الخدمات.
وأضاف الغفيلي: نود إفادتكم بأنه في مساء يوم الأحد الموافق7 شوال 1435هـ كان أحد حراس الأمن يقوم بعمله المعتاد أمام مدخل الإسعاف والطوارئ بالمستشفى وأثناء طلبه من أحد أصحاب السيارات المتوقفة أمام مدخل الطوارئ؛ رفض الاستجابة لطلب حارس أمن المستشفى.
وتابع: قام بإشهار السلاح عليه من نوع مسدس وأطلق عليه طلقتين ولحسن الحظ لم يصب الحارس بأذى ولله الحمد، الأمر الذي أدى إلى إبلاغ الشرطة في حينه والتي استغرق بعض الوقت لحين مباشرتها الموقع؛ مما أدى إلى فرار الجاني وقد باشرت الشرطة الموقع واستلمت ملف القضية.
وتشكر "سبق" بدورها الشؤون الصحية في منطقة الرياض، على تأكيدها ما نُشِر بمصداقية في الصحيفة الأيام الماضية، ما يُعزّز حرصها على الشفافية والوضوح كما هي العادة، مُشيرةً إلى أن التعاون المُستمر وحلقة الوصل الدائمة بين الصحيفة ووزارة الصحة التي اعتادت الأولى على سُرعة تجاوبها وتعاونها، ويزيد من روح العمل المؤسسي في الصحيفة.