طالب بجامعة تبوك يبتكر طريقة تحاكي المجاهر متعددة الرؤوس

عن طريق جهاز لعرض "الشرائح المجهرية" باستخدام الكاميرا الرقمية

بدر الجبل- سبق- تبوك: استطاع طالب بجامعة تبوك، ابتكار جهاز لعرض "الشرائح المجهرية"، باستخدام الكاميرا الرقمية.
 
وبدأت فكرة الطالب، حاتم عبدالله الشهري، "طالب تقنية المختبرات الطبية", وهو هاو للتصوير الفوتوغرافي، أثناء محاضرة لمادة "أمراض الدم" للمحاضر، عنان أشتيه، الذي حث طلابه أثناء المحاضرة, على ابتكار طريقة تحاكي عمل المجاهر متعددة الرؤوس، مع إمكانية تطبيقها في معامل كلية العلوم الطبية التطبيقية.
 
وقال مدير العلاقات والإعلام، المتحدث الرسمي لجامعة تبوك، الدكتور محمد الثبيتي: "من خلال هواية الطالب حاتم الشهري، في التصوير الفوتوغرافي، تبنى الفكرة، وبدأ العمل مع أستاذه, حيث تم تشجيعه من "الجامعة" بمبلغ 7000 ريال, وتذاكر سفر، إضافة للدعم المعنوي، وتحفيزه للانضمام لنادي الإبداع والابتكارات بالجامعة؛ لابتكار يساعد على عرض الشرائح المجهرية باستخدام الكاميرا الرقمية".
 
وأضاف "الثبيتي": "بعد عدة محاولات، تمكن الطالب من عرض محتوى العينة المجهرية من المجهر بدقة ووضوح عاليين, كما مكن هذا الابتكار الطلاب جميعاً من مشاهدة ما يراه المدرس على المجهر معاً, حيث يهدف هذا الابتكار إلى الاستعانة بالتقنية الحديثة، وإحلالها محل الطرق التقليدية في دراسة العينات المجهرية؛ ما يزيد من كفاءة العملية التعليمية في المختبرات الطبية, وتوفير تقنية فعالة بكلفة منخفضة، مقارنة مع مثيلاتها ذات الفعالية العملية نفسها المتوفرة حالياً، فضلاً عن توفير وقت وجهد المدرس للمواد العملية التي تتطلب استخدام المجهر، عن طريق تمكين المدرس من الشرح "مرة واحدة" للطلاب جميعاً، بدل الطرق التقليدية المتمثلة في الشرح لكل طالب على حدة, ويأتي ذلك الدعم؛ حرصاً من مدير جامعة تبوك، الدكتور عبدالعزيز بن سعود العنزي، على دعم طلاب الجامعة". 
 

اعلان
طالب بجامعة تبوك يبتكر طريقة تحاكي المجاهر متعددة الرؤوس
سبق
بدر الجبل- سبق- تبوك: استطاع طالب بجامعة تبوك، ابتكار جهاز لعرض "الشرائح المجهرية"، باستخدام الكاميرا الرقمية.
 
وبدأت فكرة الطالب، حاتم عبدالله الشهري، "طالب تقنية المختبرات الطبية", وهو هاو للتصوير الفوتوغرافي، أثناء محاضرة لمادة "أمراض الدم" للمحاضر، عنان أشتيه، الذي حث طلابه أثناء المحاضرة, على ابتكار طريقة تحاكي عمل المجاهر متعددة الرؤوس، مع إمكانية تطبيقها في معامل كلية العلوم الطبية التطبيقية.
 
وقال مدير العلاقات والإعلام، المتحدث الرسمي لجامعة تبوك، الدكتور محمد الثبيتي: "من خلال هواية الطالب حاتم الشهري، في التصوير الفوتوغرافي، تبنى الفكرة، وبدأ العمل مع أستاذه, حيث تم تشجيعه من "الجامعة" بمبلغ 7000 ريال, وتذاكر سفر، إضافة للدعم المعنوي، وتحفيزه للانضمام لنادي الإبداع والابتكارات بالجامعة؛ لابتكار يساعد على عرض الشرائح المجهرية باستخدام الكاميرا الرقمية".
 
وأضاف "الثبيتي": "بعد عدة محاولات، تمكن الطالب من عرض محتوى العينة المجهرية من المجهر بدقة ووضوح عاليين, كما مكن هذا الابتكار الطلاب جميعاً من مشاهدة ما يراه المدرس على المجهر معاً, حيث يهدف هذا الابتكار إلى الاستعانة بالتقنية الحديثة، وإحلالها محل الطرق التقليدية في دراسة العينات المجهرية؛ ما يزيد من كفاءة العملية التعليمية في المختبرات الطبية, وتوفير تقنية فعالة بكلفة منخفضة، مقارنة مع مثيلاتها ذات الفعالية العملية نفسها المتوفرة حالياً، فضلاً عن توفير وقت وجهد المدرس للمواد العملية التي تتطلب استخدام المجهر، عن طريق تمكين المدرس من الشرح "مرة واحدة" للطلاب جميعاً، بدل الطرق التقليدية المتمثلة في الشرح لكل طالب على حدة, ويأتي ذلك الدعم؛ حرصاً من مدير جامعة تبوك، الدكتور عبدالعزيز بن سعود العنزي، على دعم طلاب الجامعة". 
 
31 يناير 2014 - 30 ربيع الأول 1435
04:05 PM

عن طريق جهاز لعرض "الشرائح المجهرية" باستخدام الكاميرا الرقمية

طالب بجامعة تبوك يبتكر طريقة تحاكي المجاهر متعددة الرؤوس

A A A
0
15,725

بدر الجبل- سبق- تبوك: استطاع طالب بجامعة تبوك، ابتكار جهاز لعرض "الشرائح المجهرية"، باستخدام الكاميرا الرقمية.
 
وبدأت فكرة الطالب، حاتم عبدالله الشهري، "طالب تقنية المختبرات الطبية", وهو هاو للتصوير الفوتوغرافي، أثناء محاضرة لمادة "أمراض الدم" للمحاضر، عنان أشتيه، الذي حث طلابه أثناء المحاضرة, على ابتكار طريقة تحاكي عمل المجاهر متعددة الرؤوس، مع إمكانية تطبيقها في معامل كلية العلوم الطبية التطبيقية.
 
وقال مدير العلاقات والإعلام، المتحدث الرسمي لجامعة تبوك، الدكتور محمد الثبيتي: "من خلال هواية الطالب حاتم الشهري، في التصوير الفوتوغرافي، تبنى الفكرة، وبدأ العمل مع أستاذه, حيث تم تشجيعه من "الجامعة" بمبلغ 7000 ريال, وتذاكر سفر، إضافة للدعم المعنوي، وتحفيزه للانضمام لنادي الإبداع والابتكارات بالجامعة؛ لابتكار يساعد على عرض الشرائح المجهرية باستخدام الكاميرا الرقمية".
 
وأضاف "الثبيتي": "بعد عدة محاولات، تمكن الطالب من عرض محتوى العينة المجهرية من المجهر بدقة ووضوح عاليين, كما مكن هذا الابتكار الطلاب جميعاً من مشاهدة ما يراه المدرس على المجهر معاً, حيث يهدف هذا الابتكار إلى الاستعانة بالتقنية الحديثة، وإحلالها محل الطرق التقليدية في دراسة العينات المجهرية؛ ما يزيد من كفاءة العملية التعليمية في المختبرات الطبية, وتوفير تقنية فعالة بكلفة منخفضة، مقارنة مع مثيلاتها ذات الفعالية العملية نفسها المتوفرة حالياً، فضلاً عن توفير وقت وجهد المدرس للمواد العملية التي تتطلب استخدام المجهر، عن طريق تمكين المدرس من الشرح "مرة واحدة" للطلاب جميعاً، بدل الطرق التقليدية المتمثلة في الشرح لكل طالب على حدة, ويأتي ذلك الدعم؛ حرصاً من مدير جامعة تبوك، الدكتور عبدالعزيز بن سعود العنزي، على دعم طلاب الجامعة".