مركز الملك سلمان للإغاثة يعالج 500 جريح ومصاب يمني

في مستشفيات القطاع الخاص بمحافظتي "عدن وتعز"

وقع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بمقر المركز بالرياض اليوم, ثلاثة برامج تنفيذية لعلاج 500 جريح ومصاب يمني، بالشراكة مع عدد من مستشفيات القطاع الخاص في محافظتي عدن وتعز باليمن.

ووقع عقود البرامج مساعد المشرف العام للعمليات والبرامج المهندس أحمد بن علي البيز، بحضور وزير الصحة العامة والسكان اليمني الدكتور ناصر باعوم.

وقال المهندس "البيز": سيجري من خلال هذه البرامج تقديم الرعاية الطبية اللازمة للجرحى والمصابين اليمنيين داخل اليمن وفق المعايير الطبية لـ200 جريح لمحافظة تعز، ولـ 150 جريحاً لكل مستشفى بمحافظة عدن، ويصبح إجمالي التعاقد الحالي 500 جريح ومصاب.

وأضاف: هذا العدد يضاف للأعداد السابقة التي تم علاجهم في مستشفيات القطاع الخاص داخل اليمن البالغة 5697 جريحاً ومصاباً يمنياً.

وأردف: هذه البرامج الموقعة اليوم تأتي استمراراً للبرامج الطبية التي يمولها ويتابعها المركز بالتنسيق مع اللجنة العليا للإغاثة ممثلة بوزارة الصحة العامة والسكان اليمنية والشركاء المحليين والدوليين لتقديم الخدمات الصحية للأشقاء اليمنيين داخل وخارج اليمن.

من جانبه، قدم وزير الصحة اليمني, خالص الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين على دعمهما السخي والمتواصل لأبناء الشعب اليمني في مختلف المجالات.

وقال: العقود الموقعة اليوم تشكل استمرارا لتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص في المجال الصحي، وستسهم في الحد من نسبة سفر الجرحى للعلاج في الخارج، وستعمل على زيادة عدد الأسرة العلاجية في عدد مِن محافظات الجمهورية، وتحسين أوضاع المستشفيات والكادر الصحي.

اعلان
مركز الملك سلمان للإغاثة يعالج 500 جريح ومصاب يمني
سبق

وقع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بمقر المركز بالرياض اليوم, ثلاثة برامج تنفيذية لعلاج 500 جريح ومصاب يمني، بالشراكة مع عدد من مستشفيات القطاع الخاص في محافظتي عدن وتعز باليمن.

ووقع عقود البرامج مساعد المشرف العام للعمليات والبرامج المهندس أحمد بن علي البيز، بحضور وزير الصحة العامة والسكان اليمني الدكتور ناصر باعوم.

وقال المهندس "البيز": سيجري من خلال هذه البرامج تقديم الرعاية الطبية اللازمة للجرحى والمصابين اليمنيين داخل اليمن وفق المعايير الطبية لـ200 جريح لمحافظة تعز، ولـ 150 جريحاً لكل مستشفى بمحافظة عدن، ويصبح إجمالي التعاقد الحالي 500 جريح ومصاب.

وأضاف: هذا العدد يضاف للأعداد السابقة التي تم علاجهم في مستشفيات القطاع الخاص داخل اليمن البالغة 5697 جريحاً ومصاباً يمنياً.

وأردف: هذه البرامج الموقعة اليوم تأتي استمراراً للبرامج الطبية التي يمولها ويتابعها المركز بالتنسيق مع اللجنة العليا للإغاثة ممثلة بوزارة الصحة العامة والسكان اليمنية والشركاء المحليين والدوليين لتقديم الخدمات الصحية للأشقاء اليمنيين داخل وخارج اليمن.

من جانبه، قدم وزير الصحة اليمني, خالص الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين على دعمهما السخي والمتواصل لأبناء الشعب اليمني في مختلف المجالات.

وقال: العقود الموقعة اليوم تشكل استمرارا لتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص في المجال الصحي، وستسهم في الحد من نسبة سفر الجرحى للعلاج في الخارج، وستعمل على زيادة عدد الأسرة العلاجية في عدد مِن محافظات الجمهورية، وتحسين أوضاع المستشفيات والكادر الصحي.

26 يوليو 2018 - 13 ذو القعدة 1439
04:02 PM

مركز الملك سلمان للإغاثة يعالج 500 جريح ومصاب يمني

في مستشفيات القطاع الخاص بمحافظتي "عدن وتعز"

A A A
1
1,424

وقع مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية بمقر المركز بالرياض اليوم, ثلاثة برامج تنفيذية لعلاج 500 جريح ومصاب يمني، بالشراكة مع عدد من مستشفيات القطاع الخاص في محافظتي عدن وتعز باليمن.

ووقع عقود البرامج مساعد المشرف العام للعمليات والبرامج المهندس أحمد بن علي البيز، بحضور وزير الصحة العامة والسكان اليمني الدكتور ناصر باعوم.

وقال المهندس "البيز": سيجري من خلال هذه البرامج تقديم الرعاية الطبية اللازمة للجرحى والمصابين اليمنيين داخل اليمن وفق المعايير الطبية لـ200 جريح لمحافظة تعز، ولـ 150 جريحاً لكل مستشفى بمحافظة عدن، ويصبح إجمالي التعاقد الحالي 500 جريح ومصاب.

وأضاف: هذا العدد يضاف للأعداد السابقة التي تم علاجهم في مستشفيات القطاع الخاص داخل اليمن البالغة 5697 جريحاً ومصاباً يمنياً.

وأردف: هذه البرامج الموقعة اليوم تأتي استمراراً للبرامج الطبية التي يمولها ويتابعها المركز بالتنسيق مع اللجنة العليا للإغاثة ممثلة بوزارة الصحة العامة والسكان اليمنية والشركاء المحليين والدوليين لتقديم الخدمات الصحية للأشقاء اليمنيين داخل وخارج اليمن.

من جانبه، قدم وزير الصحة اليمني, خالص الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين على دعمهما السخي والمتواصل لأبناء الشعب اليمني في مختلف المجالات.

وقال: العقود الموقعة اليوم تشكل استمرارا لتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص في المجال الصحي، وستسهم في الحد من نسبة سفر الجرحى للعلاج في الخارج، وستعمل على زيادة عدد الأسرة العلاجية في عدد مِن محافظات الجمهورية، وتحسين أوضاع المستشفيات والكادر الصحي.