900 مواطن بحلوة بني تميم ينتظرون الإفراج عن المخطط 306

قالوا: من يقف وراء التعطيل هم أصحاب المصالح والمقاصد الشخصية

عبدالحكيم شار- سبق– الرياض: أطلق أهالي مركز الحلوة التابع لمحافظة حوطة بني تميم "160 كلم جنوب الرياض"، اليوم وسماً تحت عنوان: #أهالي_الحلوة_يناشدون_محمد_بن_سلمان، لنشر معاناتهم بعد حرمانهم من تنفيذ أمر خادم الحرمين الشريفين وجميع الجهات الحكومية بتوزيع مخطط 306 منذ 6 سنوات.
 
ويعاني أكثر من 912 من سكان المركز من تجاهل الجهات الحكومية لتوزيع المخطط، مؤكدين أن من يقف وراء التعطيل هم أصحاب المصالح الخاصة والمقاصد الشخصية.
 
وشهد الوسم تفاعلاً من سكان المركز حيث قال حمد الضفيان: "ﻻ يختلف ذوو العقل على صلاحية مخطط 306 للسكن وأن من يقفون وراء عرقلته أصحاب مصالح شخصية ومقاصد كيدية".
 
وأضاف محمد آل سلمان: "لا شك أن المخطط مهم جداً للشباب وعدم توزيعه صدمة لتطور الحلوة واستقرار أهلها فيها"، مشيراً إلى أنه "بعد التوقف في توزيع الأراضي في الحلوة، صارت بيئة طاردة للسكن وتراجعت في نموها وازدهارها عن ما حولها من المدن".
 
وتضمن الهاشتاق صورة من الأمر السامي الذي يقضي بتوزيع المخطط 306 علي ذوي الدخل المحدود.
 
وقد ناشد المواطنون بمركز الحلوة بمحافظة حوطة توجيه وزارة البترول والثروة المعدنية بفك الحجز عن مخطط 306 وحث وزارة البلديات والشؤون القروية بإنجاز واستكمال المخطط.
 
وقال لـ "سبق" كل من سعد بن إبراهيم العقيلي، عبدالرحمن بن ناصر آل عبدالله، راشد بن عبدالعزيز آل غرير، محمد راشد المسلم، راشد بن عبدالعزيز آل سعيد، مبارك زيد الضفيان، بأنه قد وقع بسبب اعتراض وزارة البترول ضرر كبير عليهم حيث جاء الاعتراض في وقت كانوا يترقبون فيه بفارغ الصبر انفراج الأزمة السكنية التي عانوا منها منذ 20 عاما.
 
وحددوا أبرز أضرار هذا الاعتراض بحرمانهم من الاستفادة من البنك العقاري، وارتفاع أسعار الأراضي والإيجارات، وتسببت الأزمة السكنية في هجرة المواطنين من مركز الحلوة إلي الرياض والمدن الأخرى مما أدي إلي تعطيل التنمية به.
 
وأوضح سكان مركز الحلوة أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عندما كان أميرا للرياض قد وجه بتوزيع المخطط والذي يحظى بحسب كلامهم بتأييد المجلس البلدي، ومجلس المحافظة، والمحافظ، وبلدية الحلوة، وإمارة الرياض، ووزارة البلديات، وزارة النقل مكتب هندسي بالإضافة إلى رغبة جميع المواطنين باستثناء بعض المعترضين.
 
وأشاروا إلى أن بعض المواطنين الذين يقطنون بالمساكن القديمة يتعرضون إلى الأخطار عند نزول الأمطار، معربين عن أسفهم أن يحرم أيتام وأرامل وذوو دخل محدود.

اعلان
900 مواطن بحلوة بني تميم ينتظرون الإفراج عن المخطط 306
سبق
عبدالحكيم شار- سبق– الرياض: أطلق أهالي مركز الحلوة التابع لمحافظة حوطة بني تميم "160 كلم جنوب الرياض"، اليوم وسماً تحت عنوان: #أهالي_الحلوة_يناشدون_محمد_بن_سلمان، لنشر معاناتهم بعد حرمانهم من تنفيذ أمر خادم الحرمين الشريفين وجميع الجهات الحكومية بتوزيع مخطط 306 منذ 6 سنوات.
 
ويعاني أكثر من 912 من سكان المركز من تجاهل الجهات الحكومية لتوزيع المخطط، مؤكدين أن من يقف وراء التعطيل هم أصحاب المصالح الخاصة والمقاصد الشخصية.
 
وشهد الوسم تفاعلاً من سكان المركز حيث قال حمد الضفيان: "ﻻ يختلف ذوو العقل على صلاحية مخطط 306 للسكن وأن من يقفون وراء عرقلته أصحاب مصالح شخصية ومقاصد كيدية".
 
وأضاف محمد آل سلمان: "لا شك أن المخطط مهم جداً للشباب وعدم توزيعه صدمة لتطور الحلوة واستقرار أهلها فيها"، مشيراً إلى أنه "بعد التوقف في توزيع الأراضي في الحلوة، صارت بيئة طاردة للسكن وتراجعت في نموها وازدهارها عن ما حولها من المدن".
 
وتضمن الهاشتاق صورة من الأمر السامي الذي يقضي بتوزيع المخطط 306 علي ذوي الدخل المحدود.
 
وقد ناشد المواطنون بمركز الحلوة بمحافظة حوطة توجيه وزارة البترول والثروة المعدنية بفك الحجز عن مخطط 306 وحث وزارة البلديات والشؤون القروية بإنجاز واستكمال المخطط.
 
وقال لـ "سبق" كل من سعد بن إبراهيم العقيلي، عبدالرحمن بن ناصر آل عبدالله، راشد بن عبدالعزيز آل غرير، محمد راشد المسلم، راشد بن عبدالعزيز آل سعيد، مبارك زيد الضفيان، بأنه قد وقع بسبب اعتراض وزارة البترول ضرر كبير عليهم حيث جاء الاعتراض في وقت كانوا يترقبون فيه بفارغ الصبر انفراج الأزمة السكنية التي عانوا منها منذ 20 عاما.
 
وحددوا أبرز أضرار هذا الاعتراض بحرمانهم من الاستفادة من البنك العقاري، وارتفاع أسعار الأراضي والإيجارات، وتسببت الأزمة السكنية في هجرة المواطنين من مركز الحلوة إلي الرياض والمدن الأخرى مما أدي إلي تعطيل التنمية به.
 
وأوضح سكان مركز الحلوة أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عندما كان أميرا للرياض قد وجه بتوزيع المخطط والذي يحظى بحسب كلامهم بتأييد المجلس البلدي، ومجلس المحافظة، والمحافظ، وبلدية الحلوة، وإمارة الرياض، ووزارة البلديات، وزارة النقل مكتب هندسي بالإضافة إلى رغبة جميع المواطنين باستثناء بعض المعترضين.
 
وأشاروا إلى أن بعض المواطنين الذين يقطنون بالمساكن القديمة يتعرضون إلى الأخطار عند نزول الأمطار، معربين عن أسفهم أن يحرم أيتام وأرامل وذوو دخل محدود.
28 مايو 2015 - 10 شعبان 1436
02:35 PM

900 مواطن بحلوة بني تميم ينتظرون الإفراج عن المخطط 306

قالوا: من يقف وراء التعطيل هم أصحاب المصالح والمقاصد الشخصية

A A A
0
4,436

عبدالحكيم شار- سبق– الرياض: أطلق أهالي مركز الحلوة التابع لمحافظة حوطة بني تميم "160 كلم جنوب الرياض"، اليوم وسماً تحت عنوان: #أهالي_الحلوة_يناشدون_محمد_بن_سلمان، لنشر معاناتهم بعد حرمانهم من تنفيذ أمر خادم الحرمين الشريفين وجميع الجهات الحكومية بتوزيع مخطط 306 منذ 6 سنوات.
 
ويعاني أكثر من 912 من سكان المركز من تجاهل الجهات الحكومية لتوزيع المخطط، مؤكدين أن من يقف وراء التعطيل هم أصحاب المصالح الخاصة والمقاصد الشخصية.
 
وشهد الوسم تفاعلاً من سكان المركز حيث قال حمد الضفيان: "ﻻ يختلف ذوو العقل على صلاحية مخطط 306 للسكن وأن من يقفون وراء عرقلته أصحاب مصالح شخصية ومقاصد كيدية".
 
وأضاف محمد آل سلمان: "لا شك أن المخطط مهم جداً للشباب وعدم توزيعه صدمة لتطور الحلوة واستقرار أهلها فيها"، مشيراً إلى أنه "بعد التوقف في توزيع الأراضي في الحلوة، صارت بيئة طاردة للسكن وتراجعت في نموها وازدهارها عن ما حولها من المدن".
 
وتضمن الهاشتاق صورة من الأمر السامي الذي يقضي بتوزيع المخطط 306 علي ذوي الدخل المحدود.
 
وقد ناشد المواطنون بمركز الحلوة بمحافظة حوطة توجيه وزارة البترول والثروة المعدنية بفك الحجز عن مخطط 306 وحث وزارة البلديات والشؤون القروية بإنجاز واستكمال المخطط.
 
وقال لـ "سبق" كل من سعد بن إبراهيم العقيلي، عبدالرحمن بن ناصر آل عبدالله، راشد بن عبدالعزيز آل غرير، محمد راشد المسلم، راشد بن عبدالعزيز آل سعيد، مبارك زيد الضفيان، بأنه قد وقع بسبب اعتراض وزارة البترول ضرر كبير عليهم حيث جاء الاعتراض في وقت كانوا يترقبون فيه بفارغ الصبر انفراج الأزمة السكنية التي عانوا منها منذ 20 عاما.
 
وحددوا أبرز أضرار هذا الاعتراض بحرمانهم من الاستفادة من البنك العقاري، وارتفاع أسعار الأراضي والإيجارات، وتسببت الأزمة السكنية في هجرة المواطنين من مركز الحلوة إلي الرياض والمدن الأخرى مما أدي إلي تعطيل التنمية به.
 
وأوضح سكان مركز الحلوة أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عندما كان أميرا للرياض قد وجه بتوزيع المخطط والذي يحظى بحسب كلامهم بتأييد المجلس البلدي، ومجلس المحافظة، والمحافظ، وبلدية الحلوة، وإمارة الرياض، ووزارة البلديات، وزارة النقل مكتب هندسي بالإضافة إلى رغبة جميع المواطنين باستثناء بعض المعترضين.
 
وأشاروا إلى أن بعض المواطنين الذين يقطنون بالمساكن القديمة يتعرضون إلى الأخطار عند نزول الأمطار، معربين عن أسفهم أن يحرم أيتام وأرامل وذوو دخل محدود.