رسمياً.. إطلاق نظام "عمل النساء عن بُعد" المطور غرة جمادى الأولى

"المفرج" لـ"يا هلا": إرسال "حافز" وظائف "مغسّلة الموتى".. شائعة متكررة

عبدالحكيم شار- سبق- الرياض: أعلن المتحدث باسم وزارة العمل وصندوق الموارد البشرية تيسير المفرج، أنه سيتم تطبيق نظام العمل عن بُعد المطور للفتيات والنساء بشكل رسمي بدءاً من 1/ 5 القادم، لافتاً إلى أن وظائف "مغسّلة الموتى" التي يقدمها صندوق الموارد البشرية هي شائعة قديمة تم نفيها أكثر من مرة.
 
وقال لدى حديثه أمس لبرنامج "يا هلا" علي قناة "روتانا خليجية" مع الإعلامي علي العلياني: "هذا النظام المطور الذي صدر قبل 10 أيام بقرار وزاري يعالج ثلاثة تحديات أساسية: المواصلات، وبيئة العمل والخصوصية، وساعات العمل ومناسبتها للمرأة العاملة"، آملاً أن يحظى هذا التنظيم بمشاركة القطاع الخاص ورجال الإعلام.
 
وأضاف: "نظام العمل عن بُعد لم يصدر إلا بعد أن كان مسوّدة في بوابة "معاً نحسّن"، والتي أطلقتها الوزارة في بداية 2013م وأخذت عهداً على نفسها بألا تُصدر أي قرار في سوق العمل دون مشاركة المجتمع وأصحاب الفكر والرأي في تحسين القرارات الخاصة بعمل المرأة، ومنها تنظيم البيع في الأكشاك وساعات الرضاعة".
 
وأشار إلى أن عمل المرأة في السعودية يواجه تحديات كبيرة، مؤكداً أن وزارة العمل ستعمل على تقليص الفجوة بين العمل الحكومي والعمل الخاص، موجهاً دعوة لكل رجال الأعمال وأصحاب المنشآت للإدلاء بآرائهم والمشاركة في تطوير بيئات العمل في القطاع الخاص وتحويلها إلى بيئات جاذبة.
 
وبيّن أن قاعدة بيانات "حافز" أظهرت أن نسبة 90% من المسجلين فيه من النساء وأن 86% منهن يفضّلن العمل الحكومي، و80% من هذه النسبة يفضلن العمل في التدريس، وأردف: "تم إجراء دراسة على 600 باحثة عن عمل تبين أنهن يفضّلن العمل في البيئة التعليمية الحكومية".
 
ولفت إلى أن وظائف "مغسّلة الموتى" التي يقال إن صندوق الموارد البشرية يقدمها هي شائعة قديمة تم نفيها أكثر من مرة، مؤكداً أن "حافز" وصندوق الموارد البشرية لا يرسل مثل هذه الوظائف، مشيراً إلى أن تغسيل الموتى من الأعمال الخيرية التي يتهافت عليها كثير من الناس ويتشرّفون بالعمل فيها.
 
وأوضح: "نحن لا نقلل من أي مهنة ما دامت تعطي الحياة الكريمة لمن يعمل فيها"، منوهاً بأن مضمون الدراسة التي نشرتها صحيفة "المدينة" تعد ضمن العروض التقديمية التي تعرضها وزارة العمل في المنتديات واللقاءات المتخصصة، وهي عبارة عن استبيان تسجله كل باحثة عن عمل في "حافز"، وتم وضع خيارات في التفضيلات الموجودة من أجل دراسة وضع السوق وما يحتاجه القطاع"، داعياً للنظر لهذه الدراسة بمنظور الجدية لتطوير بيئات العمل المناسبة والجاذبة للمرأة.

اعلان
رسمياً.. إطلاق نظام "عمل النساء عن بُعد" المطور غرة جمادى الأولى
سبق
عبدالحكيم شار- سبق- الرياض: أعلن المتحدث باسم وزارة العمل وصندوق الموارد البشرية تيسير المفرج، أنه سيتم تطبيق نظام العمل عن بُعد المطور للفتيات والنساء بشكل رسمي بدءاً من 1/ 5 القادم، لافتاً إلى أن وظائف "مغسّلة الموتى" التي يقدمها صندوق الموارد البشرية هي شائعة قديمة تم نفيها أكثر من مرة.
 
وقال لدى حديثه أمس لبرنامج "يا هلا" علي قناة "روتانا خليجية" مع الإعلامي علي العلياني: "هذا النظام المطور الذي صدر قبل 10 أيام بقرار وزاري يعالج ثلاثة تحديات أساسية: المواصلات، وبيئة العمل والخصوصية، وساعات العمل ومناسبتها للمرأة العاملة"، آملاً أن يحظى هذا التنظيم بمشاركة القطاع الخاص ورجال الإعلام.
 
وأضاف: "نظام العمل عن بُعد لم يصدر إلا بعد أن كان مسوّدة في بوابة "معاً نحسّن"، والتي أطلقتها الوزارة في بداية 2013م وأخذت عهداً على نفسها بألا تُصدر أي قرار في سوق العمل دون مشاركة المجتمع وأصحاب الفكر والرأي في تحسين القرارات الخاصة بعمل المرأة، ومنها تنظيم البيع في الأكشاك وساعات الرضاعة".
 
وأشار إلى أن عمل المرأة في السعودية يواجه تحديات كبيرة، مؤكداً أن وزارة العمل ستعمل على تقليص الفجوة بين العمل الحكومي والعمل الخاص، موجهاً دعوة لكل رجال الأعمال وأصحاب المنشآت للإدلاء بآرائهم والمشاركة في تطوير بيئات العمل في القطاع الخاص وتحويلها إلى بيئات جاذبة.
 
وبيّن أن قاعدة بيانات "حافز" أظهرت أن نسبة 90% من المسجلين فيه من النساء وأن 86% منهن يفضّلن العمل الحكومي، و80% من هذه النسبة يفضلن العمل في التدريس، وأردف: "تم إجراء دراسة على 600 باحثة عن عمل تبين أنهن يفضّلن العمل في البيئة التعليمية الحكومية".
 
ولفت إلى أن وظائف "مغسّلة الموتى" التي يقال إن صندوق الموارد البشرية يقدمها هي شائعة قديمة تم نفيها أكثر من مرة، مؤكداً أن "حافز" وصندوق الموارد البشرية لا يرسل مثل هذه الوظائف، مشيراً إلى أن تغسيل الموتى من الأعمال الخيرية التي يتهافت عليها كثير من الناس ويتشرّفون بالعمل فيها.
 
وأوضح: "نحن لا نقلل من أي مهنة ما دامت تعطي الحياة الكريمة لمن يعمل فيها"، منوهاً بأن مضمون الدراسة التي نشرتها صحيفة "المدينة" تعد ضمن العروض التقديمية التي تعرضها وزارة العمل في المنتديات واللقاءات المتخصصة، وهي عبارة عن استبيان تسجله كل باحثة عن عمل في "حافز"، وتم وضع خيارات في التفضيلات الموجودة من أجل دراسة وضع السوق وما يحتاجه القطاع"، داعياً للنظر لهذه الدراسة بمنظور الجدية لتطوير بيئات العمل المناسبة والجاذبة للمرأة.
30 ديسمبر 2014 - 8 ربيع الأول 1436
12:11 PM

رسمياً.. إطلاق نظام "عمل النساء عن بُعد" المطور غرة جمادى الأولى

"المفرج" لـ"يا هلا": إرسال "حافز" وظائف "مغسّلة الموتى".. شائعة متكررة

A A A
0
16,931

عبدالحكيم شار- سبق- الرياض: أعلن المتحدث باسم وزارة العمل وصندوق الموارد البشرية تيسير المفرج، أنه سيتم تطبيق نظام العمل عن بُعد المطور للفتيات والنساء بشكل رسمي بدءاً من 1/ 5 القادم، لافتاً إلى أن وظائف "مغسّلة الموتى" التي يقدمها صندوق الموارد البشرية هي شائعة قديمة تم نفيها أكثر من مرة.
 
وقال لدى حديثه أمس لبرنامج "يا هلا" علي قناة "روتانا خليجية" مع الإعلامي علي العلياني: "هذا النظام المطور الذي صدر قبل 10 أيام بقرار وزاري يعالج ثلاثة تحديات أساسية: المواصلات، وبيئة العمل والخصوصية، وساعات العمل ومناسبتها للمرأة العاملة"، آملاً أن يحظى هذا التنظيم بمشاركة القطاع الخاص ورجال الإعلام.
 
وأضاف: "نظام العمل عن بُعد لم يصدر إلا بعد أن كان مسوّدة في بوابة "معاً نحسّن"، والتي أطلقتها الوزارة في بداية 2013م وأخذت عهداً على نفسها بألا تُصدر أي قرار في سوق العمل دون مشاركة المجتمع وأصحاب الفكر والرأي في تحسين القرارات الخاصة بعمل المرأة، ومنها تنظيم البيع في الأكشاك وساعات الرضاعة".
 
وأشار إلى أن عمل المرأة في السعودية يواجه تحديات كبيرة، مؤكداً أن وزارة العمل ستعمل على تقليص الفجوة بين العمل الحكومي والعمل الخاص، موجهاً دعوة لكل رجال الأعمال وأصحاب المنشآت للإدلاء بآرائهم والمشاركة في تطوير بيئات العمل في القطاع الخاص وتحويلها إلى بيئات جاذبة.
 
وبيّن أن قاعدة بيانات "حافز" أظهرت أن نسبة 90% من المسجلين فيه من النساء وأن 86% منهن يفضّلن العمل الحكومي، و80% من هذه النسبة يفضلن العمل في التدريس، وأردف: "تم إجراء دراسة على 600 باحثة عن عمل تبين أنهن يفضّلن العمل في البيئة التعليمية الحكومية".
 
ولفت إلى أن وظائف "مغسّلة الموتى" التي يقال إن صندوق الموارد البشرية يقدمها هي شائعة قديمة تم نفيها أكثر من مرة، مؤكداً أن "حافز" وصندوق الموارد البشرية لا يرسل مثل هذه الوظائف، مشيراً إلى أن تغسيل الموتى من الأعمال الخيرية التي يتهافت عليها كثير من الناس ويتشرّفون بالعمل فيها.
 
وأوضح: "نحن لا نقلل من أي مهنة ما دامت تعطي الحياة الكريمة لمن يعمل فيها"، منوهاً بأن مضمون الدراسة التي نشرتها صحيفة "المدينة" تعد ضمن العروض التقديمية التي تعرضها وزارة العمل في المنتديات واللقاءات المتخصصة، وهي عبارة عن استبيان تسجله كل باحثة عن عمل في "حافز"، وتم وضع خيارات في التفضيلات الموجودة من أجل دراسة وضع السوق وما يحتاجه القطاع"، داعياً للنظر لهذه الدراسة بمنظور الجدية لتطوير بيئات العمل المناسبة والجاذبة للمرأة.