بلدية بارق تواصل أعمال إعادة الطبقة الأسفلتية لطريق الملك عبدالله

بدء أعمال التجميل والرصف بعد إجازة العيد لتطوير المنطقة المركزية

تواصل إدارة المشاريع ببلدية محافظة بارق أعمال إعادة الطبقة الأسفلتية لطريق الملك عبدالله وسط المحافظة.

وتأتي مرحلة إعادة الطبقة الأسفلتية بعد أن تم كشط الطبقة العلوية من الطريق وذلك ضمن جهود البلدية في تأهيل وتطوير طريق الملك عبدالله في الجزء من دوّار المركز الحضاري حتى تقاطع المريبعة بطول ٢.٧ كم وسط المحافظة.


يأتي هذا ضمن عمل رئيس البلدية المهندس محمد مرزن على تأهيل وتطوير المنطقة المركزية وسط المحافظة، من حيث إعادة الطبقة الأسفلتية، وتجميل الجزيرة الوسطية وأعمال الرصف الجانبية لطريق الملك عبدالله وكذلك أعمال تخطيط الطريق.

وسيتم البدء في أعمال التجميل والرصف بعد إجازة عيد الأضحى المبارك في مرحلة تطويرية تشهدها المنطقة المركزية بالمحافظة.


اعلان
بلدية بارق تواصل أعمال إعادة الطبقة الأسفلتية لطريق الملك عبدالله
سبق

تواصل إدارة المشاريع ببلدية محافظة بارق أعمال إعادة الطبقة الأسفلتية لطريق الملك عبدالله وسط المحافظة.

وتأتي مرحلة إعادة الطبقة الأسفلتية بعد أن تم كشط الطبقة العلوية من الطريق وذلك ضمن جهود البلدية في تأهيل وتطوير طريق الملك عبدالله في الجزء من دوّار المركز الحضاري حتى تقاطع المريبعة بطول ٢.٧ كم وسط المحافظة.


يأتي هذا ضمن عمل رئيس البلدية المهندس محمد مرزن على تأهيل وتطوير المنطقة المركزية وسط المحافظة، من حيث إعادة الطبقة الأسفلتية، وتجميل الجزيرة الوسطية وأعمال الرصف الجانبية لطريق الملك عبدالله وكذلك أعمال تخطيط الطريق.

وسيتم البدء في أعمال التجميل والرصف بعد إجازة عيد الأضحى المبارك في مرحلة تطويرية تشهدها المنطقة المركزية بالمحافظة.


22 يوليو 2020 - 1 ذو الحجة 1441
11:41 PM

بلدية بارق تواصل أعمال إعادة الطبقة الأسفلتية لطريق الملك عبدالله

بدء أعمال التجميل والرصف بعد إجازة العيد لتطوير المنطقة المركزية

A A A
1
364

تواصل إدارة المشاريع ببلدية محافظة بارق أعمال إعادة الطبقة الأسفلتية لطريق الملك عبدالله وسط المحافظة.

وتأتي مرحلة إعادة الطبقة الأسفلتية بعد أن تم كشط الطبقة العلوية من الطريق وذلك ضمن جهود البلدية في تأهيل وتطوير طريق الملك عبدالله في الجزء من دوّار المركز الحضاري حتى تقاطع المريبعة بطول ٢.٧ كم وسط المحافظة.


يأتي هذا ضمن عمل رئيس البلدية المهندس محمد مرزن على تأهيل وتطوير المنطقة المركزية وسط المحافظة، من حيث إعادة الطبقة الأسفلتية، وتجميل الجزيرة الوسطية وأعمال الرصف الجانبية لطريق الملك عبدالله وكذلك أعمال تخطيط الطريق.

وسيتم البدء في أعمال التجميل والرصف بعد إجازة عيد الأضحى المبارك في مرحلة تطويرية تشهدها المنطقة المركزية بالمحافظة.