من الأرجنتين إلى الظهران .. فرقة "تشيه مالامبو" على مسرح "إثراء"

في عرض استعراضي يقام لأول مرة في المملكة

يستضيف مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) الفرقة الأرجنتينية الاستعراضية (تشيه مالامبو) لأول مرة في المملكة، وذلك في الفترة من 10 – 12 ربيع الأول 1441هـ (الموافق 7-9 نوفمبر 2019م) على خشبة مسرح إثراء.

وتقدم الفرقة خلال استعراضاتها مزيجًا من الموسيقى الحيّة المُصاحبة للحركات الأدائية، وذلك ضمن الفعاليات التي يقيمها المركز لزواره، ضمن جهوده في تعزيز التنوع الثقافي والفني والمعرفي من خلال التواصل المستمر مع الثقافات والحضارات المختلفة.

وأوضح، مدير الفنون المسرحية والسينمائية في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) ماجد زهير سمان أن هذا العرض الاستعراضي يأتي ضمن حزمة عروض موسيقية وإبداعية يقدمها المركز طوال العام، حيث يتم تسليط الضوء على المسرح والعروض المقدمة فيه كجزء لا يتجزأ من إثراء، وذلك بالاستمرار في جلب أفضل ما في الثقافة العالمية إلى الجمهور السعودي.

وأشار إلى أن الفرقة الأرجنتينية الاستعراضية (تشيه مالامبو)، تُقدّم أداءً مستوحى من تقاليد "المالامبو" التي بدأت في القرن السابع عشر ميلادي كمبارزات يتنافس فيها الرجال على استعراض مرونتهم وقوتهم الجسدية وخفة حركاتهم؛ كما يشتمل الاستعراض على الرقصة النقرية السريعة "الزباتيو"المستلهمة من إيقاع الخيول ووقع حوافرها، بالإضافة إلى الطبول الأرجنتينية التقليدية وأسلحة الرمي المكوّنة من حبال متشابكة موزونة بالحجارة.

يذكر أن هذه الفعاليات تبرز الدور الذي يقوم به مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء)، إذ يسعى إلى وضع معايير جديدة ومتفرّدة لتُساهم في مجال صناعة الثقافة والإبداع، من خلال تقديم نماذج لثقافات وفنون متنوعة، بالإضافة إلى خلق شراكات وعلاقات استراتيجية مع أصحاب الخبرات والتجارب من أنحاء العالم في المجالات الثقافية والمعرفية.

إثراء الظهران الفرقة الأرجنتينية الاستعراضية (تشيه مالامبو)
اعلان
من الأرجنتين إلى الظهران .. فرقة "تشيه مالامبو" على مسرح "إثراء"
سبق

يستضيف مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) الفرقة الأرجنتينية الاستعراضية (تشيه مالامبو) لأول مرة في المملكة، وذلك في الفترة من 10 – 12 ربيع الأول 1441هـ (الموافق 7-9 نوفمبر 2019م) على خشبة مسرح إثراء.

وتقدم الفرقة خلال استعراضاتها مزيجًا من الموسيقى الحيّة المُصاحبة للحركات الأدائية، وذلك ضمن الفعاليات التي يقيمها المركز لزواره، ضمن جهوده في تعزيز التنوع الثقافي والفني والمعرفي من خلال التواصل المستمر مع الثقافات والحضارات المختلفة.

وأوضح، مدير الفنون المسرحية والسينمائية في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) ماجد زهير سمان أن هذا العرض الاستعراضي يأتي ضمن حزمة عروض موسيقية وإبداعية يقدمها المركز طوال العام، حيث يتم تسليط الضوء على المسرح والعروض المقدمة فيه كجزء لا يتجزأ من إثراء، وذلك بالاستمرار في جلب أفضل ما في الثقافة العالمية إلى الجمهور السعودي.

وأشار إلى أن الفرقة الأرجنتينية الاستعراضية (تشيه مالامبو)، تُقدّم أداءً مستوحى من تقاليد "المالامبو" التي بدأت في القرن السابع عشر ميلادي كمبارزات يتنافس فيها الرجال على استعراض مرونتهم وقوتهم الجسدية وخفة حركاتهم؛ كما يشتمل الاستعراض على الرقصة النقرية السريعة "الزباتيو"المستلهمة من إيقاع الخيول ووقع حوافرها، بالإضافة إلى الطبول الأرجنتينية التقليدية وأسلحة الرمي المكوّنة من حبال متشابكة موزونة بالحجارة.

يذكر أن هذه الفعاليات تبرز الدور الذي يقوم به مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء)، إذ يسعى إلى وضع معايير جديدة ومتفرّدة لتُساهم في مجال صناعة الثقافة والإبداع، من خلال تقديم نماذج لثقافات وفنون متنوعة، بالإضافة إلى خلق شراكات وعلاقات استراتيجية مع أصحاب الخبرات والتجارب من أنحاء العالم في المجالات الثقافية والمعرفية.

07 نوفمبر 2019 - 10 ربيع الأول 1441
07:25 PM

من الأرجنتين إلى الظهران .. فرقة "تشيه مالامبو" على مسرح "إثراء"

في عرض استعراضي يقام لأول مرة في المملكة

A A A
9
4,616

يستضيف مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) الفرقة الأرجنتينية الاستعراضية (تشيه مالامبو) لأول مرة في المملكة، وذلك في الفترة من 10 – 12 ربيع الأول 1441هـ (الموافق 7-9 نوفمبر 2019م) على خشبة مسرح إثراء.

وتقدم الفرقة خلال استعراضاتها مزيجًا من الموسيقى الحيّة المُصاحبة للحركات الأدائية، وذلك ضمن الفعاليات التي يقيمها المركز لزواره، ضمن جهوده في تعزيز التنوع الثقافي والفني والمعرفي من خلال التواصل المستمر مع الثقافات والحضارات المختلفة.

وأوضح، مدير الفنون المسرحية والسينمائية في مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) ماجد زهير سمان أن هذا العرض الاستعراضي يأتي ضمن حزمة عروض موسيقية وإبداعية يقدمها المركز طوال العام، حيث يتم تسليط الضوء على المسرح والعروض المقدمة فيه كجزء لا يتجزأ من إثراء، وذلك بالاستمرار في جلب أفضل ما في الثقافة العالمية إلى الجمهور السعودي.

وأشار إلى أن الفرقة الأرجنتينية الاستعراضية (تشيه مالامبو)، تُقدّم أداءً مستوحى من تقاليد "المالامبو" التي بدأت في القرن السابع عشر ميلادي كمبارزات يتنافس فيها الرجال على استعراض مرونتهم وقوتهم الجسدية وخفة حركاتهم؛ كما يشتمل الاستعراض على الرقصة النقرية السريعة "الزباتيو"المستلهمة من إيقاع الخيول ووقع حوافرها، بالإضافة إلى الطبول الأرجنتينية التقليدية وأسلحة الرمي المكوّنة من حبال متشابكة موزونة بالحجارة.

يذكر أن هذه الفعاليات تبرز الدور الذي يقوم به مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء)، إذ يسعى إلى وضع معايير جديدة ومتفرّدة لتُساهم في مجال صناعة الثقافة والإبداع، من خلال تقديم نماذج لثقافات وفنون متنوعة، بالإضافة إلى خلق شراكات وعلاقات استراتيجية مع أصحاب الخبرات والتجارب من أنحاء العالم في المجالات الثقافية والمعرفية.