اتفاقية بين "جامعة الإمام بالدمام" و"المركز الوطني" لاعتماد 6 برامج أكاديمية

للفيزياء وهندسة المباني واللغتين الإنجليزية والعربية والتصميم الداخلي والمطبوعات

وقّع المدير التنفيذي للمركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي الأستاذ الدكتور أحمد بن يحيى الجبيلي، بحضور الدكتور عبدالله الربيش، وممثل جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الأستاذ دكتور عبدالله بن حسين القاضي، اتفاقية مشاريع الاعتماد البرامجي.

وتتضمن الاتفاقية اعتماد ستّ برامج أكاديمية مختلفة؛ وهي برنامج الفيزياء بكلية التربية، وهندسة المباني بكلية العمارة، وبرنامجي اللغة الإنجليزية والعربية بكلية الآداب، وبرنامجي التصميم الداخلي وتصميم المطبوعات والوسائط المتعددة بكلية التصاميم، وتم توقيع هذه الاتفاقية في مقر الجامعة الرئيس في مدينة الدمام بحضور مسؤولي ومنسوبي الجامعة.

وصرح المدير التنفيذي للمركز الدكتور أحمد الجبيلي بأن هذه الاتفاقية هي امتداد لحفاظ الجامعة على مكانتها العلمية والمحافظة على التقويم الدائم لبرامجها، بحيث تقدّم مخرجات متميزة، وبعد أن حصلت الجامعة على الاعتماد المؤسسي واعتمادات أخرى سواء محلية أو دولية تواصل الجامعة اعتماد 6 من البرامج في مختلف التخصصات النوعية، والتي ستكون مخرجاتها موجهةً لسوق العمل وللمستفيدين.

وأضاف "الجبيلي" أن جامعة الإمام عبدالرحمن وضعت خطة تتماشى مع رؤية المملكة 2030 وخطة التحول الوطني 2020، لاقتاً إلى أنه بحسب الخطة المشتركة بين المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي، كممثل لهيئة تقويم التعليم، وبين الجامعة، فإن الجامعة ستعتمد جميع البرامج بحلول عام 2020، وهذه نقلة نوعية للجامعة، وإذا استمرت في هذا المسار ستكون في مصافّ الجامعات المرموقة وطنياً، ولن تكون منافستها على المستوى المحلي فحسب، بل الدولي كذلك، مشيراً إلى أن هناك عدداً من الجامعات تسعى أيضاً للاعتماد سواء حكومية أو أهلية، وشاركت الآن في العملية التقويمية لتقويم مساراتها الأكاديمية وتحسين مخرجاتها، وهذا يدلّ على منافسة إيجابية بين الجامعات الوطنية.

من جانبه، قال وكيل جامعة الإمام للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الدكتور عبدالله القاضي، إن الجامعة تسعى من خلال هذه الاتفاقية إلى اعتماد برامجها الست، وهذا ما يؤكد حرص إدارة الجامعة على اعتماد كل البرامج بها، ومن هذا المنطلق تم توقيع الاتفاقية لاعتماد هذه البرامج والتي سوف تكون إضافة إلى الجامعة وإلى برامجها الأكاديمية؛ لتكون امتداداً للبرامج الأكاديمية المعتمدة سابقاً.

وأضاف "القاضي": إن جامعة الإمام عبدالرحمن تسعى وبشكل مستمر لإتاحة اعتماد كل برامجها، لتكون ملائمة لمتطلبات سوق العمل، بما يضمن قوة المخرجات للعمل، وإتاحة فرص وظيفية للطلاب والطالبات .

وأكد المشرف العام على عمادة الجودة والاعتماد الأكاديمي الدكتور أحمد الكويتي أن هذه البرامج قد استوفت متطلبات المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي، كما أنها أعدّت تقرير الدراسة الذاتية وفق الجدول الزمني المعدّ من عمادة الجودة والاعتماد الأكاديمي والموافق عليه من مجلس الجامعة؛ لاعتماد جميع برامج الجامعة في جلسته في ديسمبر 2015م، ويبلغ عدد البرامج الأكاديمية التي تشملها الخطة أكثر من 55 برنامجاً أكاديمياً في الفترة من 2016 - 2021.

إلى جانب ذلك، اطّلع الدكتور أحمد الجبيلي على وحدة دعم القرار التابعة لوكالة الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع، والتي توفّر البيانات والإحصائيات المهمة التي تساهم في اتخاذ القرارات الاستراتيجية السليمة، التي تضمن الجودة مع توفير الوقت والجهد والموارد.

اعلان
اتفاقية بين "جامعة الإمام بالدمام" و"المركز الوطني" لاعتماد 6 برامج أكاديمية
سبق

وقّع المدير التنفيذي للمركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي الأستاذ الدكتور أحمد بن يحيى الجبيلي، بحضور الدكتور عبدالله الربيش، وممثل جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الأستاذ دكتور عبدالله بن حسين القاضي، اتفاقية مشاريع الاعتماد البرامجي.

وتتضمن الاتفاقية اعتماد ستّ برامج أكاديمية مختلفة؛ وهي برنامج الفيزياء بكلية التربية، وهندسة المباني بكلية العمارة، وبرنامجي اللغة الإنجليزية والعربية بكلية الآداب، وبرنامجي التصميم الداخلي وتصميم المطبوعات والوسائط المتعددة بكلية التصاميم، وتم توقيع هذه الاتفاقية في مقر الجامعة الرئيس في مدينة الدمام بحضور مسؤولي ومنسوبي الجامعة.

وصرح المدير التنفيذي للمركز الدكتور أحمد الجبيلي بأن هذه الاتفاقية هي امتداد لحفاظ الجامعة على مكانتها العلمية والمحافظة على التقويم الدائم لبرامجها، بحيث تقدّم مخرجات متميزة، وبعد أن حصلت الجامعة على الاعتماد المؤسسي واعتمادات أخرى سواء محلية أو دولية تواصل الجامعة اعتماد 6 من البرامج في مختلف التخصصات النوعية، والتي ستكون مخرجاتها موجهةً لسوق العمل وللمستفيدين.

وأضاف "الجبيلي" أن جامعة الإمام عبدالرحمن وضعت خطة تتماشى مع رؤية المملكة 2030 وخطة التحول الوطني 2020، لاقتاً إلى أنه بحسب الخطة المشتركة بين المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي، كممثل لهيئة تقويم التعليم، وبين الجامعة، فإن الجامعة ستعتمد جميع البرامج بحلول عام 2020، وهذه نقلة نوعية للجامعة، وإذا استمرت في هذا المسار ستكون في مصافّ الجامعات المرموقة وطنياً، ولن تكون منافستها على المستوى المحلي فحسب، بل الدولي كذلك، مشيراً إلى أن هناك عدداً من الجامعات تسعى أيضاً للاعتماد سواء حكومية أو أهلية، وشاركت الآن في العملية التقويمية لتقويم مساراتها الأكاديمية وتحسين مخرجاتها، وهذا يدلّ على منافسة إيجابية بين الجامعات الوطنية.

من جانبه، قال وكيل جامعة الإمام للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الدكتور عبدالله القاضي، إن الجامعة تسعى من خلال هذه الاتفاقية إلى اعتماد برامجها الست، وهذا ما يؤكد حرص إدارة الجامعة على اعتماد كل البرامج بها، ومن هذا المنطلق تم توقيع الاتفاقية لاعتماد هذه البرامج والتي سوف تكون إضافة إلى الجامعة وإلى برامجها الأكاديمية؛ لتكون امتداداً للبرامج الأكاديمية المعتمدة سابقاً.

وأضاف "القاضي": إن جامعة الإمام عبدالرحمن تسعى وبشكل مستمر لإتاحة اعتماد كل برامجها، لتكون ملائمة لمتطلبات سوق العمل، بما يضمن قوة المخرجات للعمل، وإتاحة فرص وظيفية للطلاب والطالبات .

وأكد المشرف العام على عمادة الجودة والاعتماد الأكاديمي الدكتور أحمد الكويتي أن هذه البرامج قد استوفت متطلبات المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي، كما أنها أعدّت تقرير الدراسة الذاتية وفق الجدول الزمني المعدّ من عمادة الجودة والاعتماد الأكاديمي والموافق عليه من مجلس الجامعة؛ لاعتماد جميع برامج الجامعة في جلسته في ديسمبر 2015م، ويبلغ عدد البرامج الأكاديمية التي تشملها الخطة أكثر من 55 برنامجاً أكاديمياً في الفترة من 2016 - 2021.

إلى جانب ذلك، اطّلع الدكتور أحمد الجبيلي على وحدة دعم القرار التابعة لوكالة الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع، والتي توفّر البيانات والإحصائيات المهمة التي تساهم في اتخاذ القرارات الاستراتيجية السليمة، التي تضمن الجودة مع توفير الوقت والجهد والموارد.

29 نوفمبر 2017 - 11 ربيع الأول 1439
01:40 PM

اتفاقية بين "جامعة الإمام بالدمام" و"المركز الوطني" لاعتماد 6 برامج أكاديمية

للفيزياء وهندسة المباني واللغتين الإنجليزية والعربية والتصميم الداخلي والمطبوعات

A A A
0
363

وقّع المدير التنفيذي للمركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي الأستاذ الدكتور أحمد بن يحيى الجبيلي، بحضور الدكتور عبدالله الربيش، وممثل جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الأستاذ دكتور عبدالله بن حسين القاضي، اتفاقية مشاريع الاعتماد البرامجي.

وتتضمن الاتفاقية اعتماد ستّ برامج أكاديمية مختلفة؛ وهي برنامج الفيزياء بكلية التربية، وهندسة المباني بكلية العمارة، وبرنامجي اللغة الإنجليزية والعربية بكلية الآداب، وبرنامجي التصميم الداخلي وتصميم المطبوعات والوسائط المتعددة بكلية التصاميم، وتم توقيع هذه الاتفاقية في مقر الجامعة الرئيس في مدينة الدمام بحضور مسؤولي ومنسوبي الجامعة.

وصرح المدير التنفيذي للمركز الدكتور أحمد الجبيلي بأن هذه الاتفاقية هي امتداد لحفاظ الجامعة على مكانتها العلمية والمحافظة على التقويم الدائم لبرامجها، بحيث تقدّم مخرجات متميزة، وبعد أن حصلت الجامعة على الاعتماد المؤسسي واعتمادات أخرى سواء محلية أو دولية تواصل الجامعة اعتماد 6 من البرامج في مختلف التخصصات النوعية، والتي ستكون مخرجاتها موجهةً لسوق العمل وللمستفيدين.

وأضاف "الجبيلي" أن جامعة الإمام عبدالرحمن وضعت خطة تتماشى مع رؤية المملكة 2030 وخطة التحول الوطني 2020، لاقتاً إلى أنه بحسب الخطة المشتركة بين المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي، كممثل لهيئة تقويم التعليم، وبين الجامعة، فإن الجامعة ستعتمد جميع البرامج بحلول عام 2020، وهذه نقلة نوعية للجامعة، وإذا استمرت في هذا المسار ستكون في مصافّ الجامعات المرموقة وطنياً، ولن تكون منافستها على المستوى المحلي فحسب، بل الدولي كذلك، مشيراً إلى أن هناك عدداً من الجامعات تسعى أيضاً للاعتماد سواء حكومية أو أهلية، وشاركت الآن في العملية التقويمية لتقويم مساراتها الأكاديمية وتحسين مخرجاتها، وهذا يدلّ على منافسة إيجابية بين الجامعات الوطنية.

من جانبه، قال وكيل جامعة الإمام للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع الدكتور عبدالله القاضي، إن الجامعة تسعى من خلال هذه الاتفاقية إلى اعتماد برامجها الست، وهذا ما يؤكد حرص إدارة الجامعة على اعتماد كل البرامج بها، ومن هذا المنطلق تم توقيع الاتفاقية لاعتماد هذه البرامج والتي سوف تكون إضافة إلى الجامعة وإلى برامجها الأكاديمية؛ لتكون امتداداً للبرامج الأكاديمية المعتمدة سابقاً.

وأضاف "القاضي": إن جامعة الإمام عبدالرحمن تسعى وبشكل مستمر لإتاحة اعتماد كل برامجها، لتكون ملائمة لمتطلبات سوق العمل، بما يضمن قوة المخرجات للعمل، وإتاحة فرص وظيفية للطلاب والطالبات .

وأكد المشرف العام على عمادة الجودة والاعتماد الأكاديمي الدكتور أحمد الكويتي أن هذه البرامج قد استوفت متطلبات المركز الوطني للتقويم والاعتماد الأكاديمي، كما أنها أعدّت تقرير الدراسة الذاتية وفق الجدول الزمني المعدّ من عمادة الجودة والاعتماد الأكاديمي والموافق عليه من مجلس الجامعة؛ لاعتماد جميع برامج الجامعة في جلسته في ديسمبر 2015م، ويبلغ عدد البرامج الأكاديمية التي تشملها الخطة أكثر من 55 برنامجاً أكاديمياً في الفترة من 2016 - 2021.

إلى جانب ذلك، اطّلع الدكتور أحمد الجبيلي على وحدة دعم القرار التابعة لوكالة الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع، والتي توفّر البيانات والإحصائيات المهمة التي تساهم في اتخاذ القرارات الاستراتيجية السليمة، التي تضمن الجودة مع توفير الوقت والجهد والموارد.