"مرضى": جهاز تحليل الغدة بمستشفى القتنفذة متعطل منذ أسبوعين

طالبو بإيجاد بدائل له.. و"المتحمي": تم إصلاحه ويعمل بشكل جيد

سبق- القنفذة: استاء بعض مراجعي مستشفى القنفذة العام، من عطل جهاز تحليل الغدة الدرقية منذ أسبوعين، ولم يتم إصلاحه، وهو ما زاد من معاناة المرضى، وخاصة كبار السن.
 
وأوضح المواطن سليمان الدرهمي، أنه مكث يراجع المستشفى بوالدته مرتين ولمدة أسبوعين، ولم يتم إصلاح عطل الجهاز؛ مما اضطره إلى التوجه إلى أحد المستوصفات الخاصة ليقوم بعملية تحليل الغدة؛ لكنه فوجئ أن النتيجه لن تظهر إلا بعد أسبوع؛ بحجة تجميع العيّنات وتحليلها مرة واحدة في مستوصف خاص بحلي، وهو ما ينم عن إهمال بحالة المرضى، وعدم الرقابة من قِبَل وزارة الصحة لهذه المستوصفات.
 
وطالب مراجعو المستشفى بسرعة إصلاح جهاز تحليل الغدة الدرقية وإيجاد عدة بدائل له؛ حيث يوجد جهاز واحد لعشرات المراجعين، وفي حالة عطله يجد المريض معاناة للتباطؤ في إصلاحه.
 
من جانبه أوضح المتحدث الإعلامي بـ"صحة القنفذة" إبراهيم المتحمي، أن الجهاز تم إصلاحه ويعمل الآن بشكل جيد.

اعلان
"مرضى": جهاز تحليل الغدة بمستشفى القتنفذة متعطل منذ أسبوعين
سبق
سبق- القنفذة: استاء بعض مراجعي مستشفى القنفذة العام، من عطل جهاز تحليل الغدة الدرقية منذ أسبوعين، ولم يتم إصلاحه، وهو ما زاد من معاناة المرضى، وخاصة كبار السن.
 
وأوضح المواطن سليمان الدرهمي، أنه مكث يراجع المستشفى بوالدته مرتين ولمدة أسبوعين، ولم يتم إصلاح عطل الجهاز؛ مما اضطره إلى التوجه إلى أحد المستوصفات الخاصة ليقوم بعملية تحليل الغدة؛ لكنه فوجئ أن النتيجه لن تظهر إلا بعد أسبوع؛ بحجة تجميع العيّنات وتحليلها مرة واحدة في مستوصف خاص بحلي، وهو ما ينم عن إهمال بحالة المرضى، وعدم الرقابة من قِبَل وزارة الصحة لهذه المستوصفات.
 
وطالب مراجعو المستشفى بسرعة إصلاح جهاز تحليل الغدة الدرقية وإيجاد عدة بدائل له؛ حيث يوجد جهاز واحد لعشرات المراجعين، وفي حالة عطله يجد المريض معاناة للتباطؤ في إصلاحه.
 
من جانبه أوضح المتحدث الإعلامي بـ"صحة القنفذة" إبراهيم المتحمي، أن الجهاز تم إصلاحه ويعمل الآن بشكل جيد.
31 مارس 2014 - 30 جمادى الأول 1435
12:25 PM

طالبو بإيجاد بدائل له.. و"المتحمي": تم إصلاحه ويعمل بشكل جيد

"مرضى": جهاز تحليل الغدة بمستشفى القتنفذة متعطل منذ أسبوعين

A A A
0
1,821

سبق- القنفذة: استاء بعض مراجعي مستشفى القنفذة العام، من عطل جهاز تحليل الغدة الدرقية منذ أسبوعين، ولم يتم إصلاحه، وهو ما زاد من معاناة المرضى، وخاصة كبار السن.
 
وأوضح المواطن سليمان الدرهمي، أنه مكث يراجع المستشفى بوالدته مرتين ولمدة أسبوعين، ولم يتم إصلاح عطل الجهاز؛ مما اضطره إلى التوجه إلى أحد المستوصفات الخاصة ليقوم بعملية تحليل الغدة؛ لكنه فوجئ أن النتيجه لن تظهر إلا بعد أسبوع؛ بحجة تجميع العيّنات وتحليلها مرة واحدة في مستوصف خاص بحلي، وهو ما ينم عن إهمال بحالة المرضى، وعدم الرقابة من قِبَل وزارة الصحة لهذه المستوصفات.
 
وطالب مراجعو المستشفى بسرعة إصلاح جهاز تحليل الغدة الدرقية وإيجاد عدة بدائل له؛ حيث يوجد جهاز واحد لعشرات المراجعين، وفي حالة عطله يجد المريض معاناة للتباطؤ في إصلاحه.
 
من جانبه أوضح المتحدث الإعلامي بـ"صحة القنفذة" إبراهيم المتحمي، أن الجهاز تم إصلاحه ويعمل الآن بشكل جيد.