شاهد.. أطفال حضانة مستشفى جازان العام الناجين من "كارثة الحريق"

​ممرضتان أدتا دوراً بطولياً في إنقاذ 8 منهم داخل الحضانة

عمر عريبي- سبق- جازان: رصد عدد من الزائرين اليوم لمصابي حريق مستشفى جازان العام صوراً للأطفال الناجين من الحريق، بفضل الله ثم بشجاعة الممرضتين أميرة إسماعيل ونجود حمد، واللتين رفضتا الخروج من المستشفى وترك الأطفال بقسم الحضانة، وذلك بعد أن حاصرتهم النيران.
 
وأدت الممرضتان دوراً بطولياً في إنقاذ ثمانية أطفال داخل الحضانة، بعد رفضهما الخروج والتخلي عن الأطفال، على الرغم من اقتراب ألسنة اللهب المتطايرة وسحب الدخان الكثيفة منهما وسط الظلام الدامس. 
 
وكانت الممرضة "أميرة إسماعيل" قد روت لـ"سبق" تفاصيل اللحظات الحرجة والصعبة فجر أمس الخميس، داخل مستشفى جازان العام، وبالتحديد في قسم الحضانة، إذ أنقذت مع زميلتها أطفال حضانة مستشفى جازان، بعد أن حاصرتهم النيران والدخان خلف أبواب الحضانة.
 
 
 
 

اعلان
شاهد.. أطفال حضانة مستشفى جازان العام الناجين من "كارثة الحريق"
سبق
عمر عريبي- سبق- جازان: رصد عدد من الزائرين اليوم لمصابي حريق مستشفى جازان العام صوراً للأطفال الناجين من الحريق، بفضل الله ثم بشجاعة الممرضتين أميرة إسماعيل ونجود حمد، واللتين رفضتا الخروج من المستشفى وترك الأطفال بقسم الحضانة، وذلك بعد أن حاصرتهم النيران.
 
وأدت الممرضتان دوراً بطولياً في إنقاذ ثمانية أطفال داخل الحضانة، بعد رفضهما الخروج والتخلي عن الأطفال، على الرغم من اقتراب ألسنة اللهب المتطايرة وسحب الدخان الكثيفة منهما وسط الظلام الدامس. 
 
وكانت الممرضة "أميرة إسماعيل" قد روت لـ"سبق" تفاصيل اللحظات الحرجة والصعبة فجر أمس الخميس، داخل مستشفى جازان العام، وبالتحديد في قسم الحضانة، إذ أنقذت مع زميلتها أطفال حضانة مستشفى جازان، بعد أن حاصرتهم النيران والدخان خلف أبواب الحضانة.
 
 
 
 
27 ديسمبر 2015 - 16 ربيع الأول 1437
09:00 PM

​ممرضتان أدتا دوراً بطولياً في إنقاذ 8 منهم داخل الحضانة

شاهد.. أطفال حضانة مستشفى جازان العام الناجين من "كارثة الحريق"

A A A
0
70,219

عمر عريبي- سبق- جازان: رصد عدد من الزائرين اليوم لمصابي حريق مستشفى جازان العام صوراً للأطفال الناجين من الحريق، بفضل الله ثم بشجاعة الممرضتين أميرة إسماعيل ونجود حمد، واللتين رفضتا الخروج من المستشفى وترك الأطفال بقسم الحضانة، وذلك بعد أن حاصرتهم النيران.
 
وأدت الممرضتان دوراً بطولياً في إنقاذ ثمانية أطفال داخل الحضانة، بعد رفضهما الخروج والتخلي عن الأطفال، على الرغم من اقتراب ألسنة اللهب المتطايرة وسحب الدخان الكثيفة منهما وسط الظلام الدامس. 
 
وكانت الممرضة "أميرة إسماعيل" قد روت لـ"سبق" تفاصيل اللحظات الحرجة والصعبة فجر أمس الخميس، داخل مستشفى جازان العام، وبالتحديد في قسم الحضانة، إذ أنقذت مع زميلتها أطفال حضانة مستشفى جازان، بعد أن حاصرتهم النيران والدخان خلف أبواب الحضانة.