خالد الفيصل: قريباً.. برنامج تنفيذي لتطوير التعليم العام بالمملكة

وضع حجر الأساس لمبنى تعليم المنطقة الشرقية

عبدالله السالم- سبق- الدمام: أكّد وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل أهمية تطوير المعلم والمعلمة باعتبارهم الأساس في العملية التعليمية ومنحهم الحوافز التشجيعية, مبيّناً أن عليهم واجبات في التدريب والتأهيل والخضوع لقياس سنوي لتطوير كفاءتهم, مشيراً إلى أن لديه خطة استراتيجية للتعليم تركز على ثلاثة عناصر وهي الطالب والمعلم والمدرسة.
 
جاء ذلك خلال لقائه صباح اليوم مع قيادات العمل التربوي من منسوبي ومنسوبات الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية وذلك بمسرح الإدارة العامة بالدمام بحضور معالي النائب الدكتور حمد آل الشيخ ومدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس .
 
وقال "نحن لا نحتفل فقط بتقديم مشروع أو مبلغ من المال ولكن نحتفل بهذه الروح الإسلامية الوطنية السعودية التي تتجلى في كل وقتٍ وزمان لمساهمتها في مسيرة النهضة التي يقوم بها الإنسان المبدع في هذه البلاد الإنسان السعودي,  وأقول لزملائي وزميلاتي إنني سعيد جداً بالانتماء إليكم وبالعمل معكم في أشرف مهنة في هذا الوجود التي لا يعادلها مهنة ولا يضاهيها مجهود كيف لا وأنتم من يتشكّل عقل المستقبل لهذه البلاد على أيديكم ومساعدته أبناء وبنات هذا المجتمع السعودي الذي يعتز بعقيدته الإسلامية ويراهن على نجاح التجربة العربية بهذه التجربة ليأخذ مكانه المستحق بين العالم".   
 
 من جهة أخرى قال مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس إن زيارة وزير التربية تتزامن مع ذكرى البيعة لخادم الحرمين الشريفين, وتشرفنا في المنطقة الشرقية بالعديد من المبادرات وضع حجر الأساس لمبنى الإدارة العامة وتوقيع عددٍ من الشراكات, فنحن أمام تحدي الانتقال من العالم الثالث إلى العالم الأول من خلال الرؤية الشاملة للتحول لمجتمع المعرفة بحلول ٢٠٢٠م.
 
  وشهد وزير التربية والتعليم خلال اللقاء توقيع اتفاقيتين للشراكة بين الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية وبين مجموعة شركات الشيخ عبدالله فؤاد القابضة لتوقيع جائزة عبدالله فؤاد لتعزيز القيم لدى طلاب وطالبات المنطقة الشرقية.

اعلان
خالد الفيصل: قريباً.. برنامج تنفيذي لتطوير التعليم العام بالمملكة
سبق
عبدالله السالم- سبق- الدمام: أكّد وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل أهمية تطوير المعلم والمعلمة باعتبارهم الأساس في العملية التعليمية ومنحهم الحوافز التشجيعية, مبيّناً أن عليهم واجبات في التدريب والتأهيل والخضوع لقياس سنوي لتطوير كفاءتهم, مشيراً إلى أن لديه خطة استراتيجية للتعليم تركز على ثلاثة عناصر وهي الطالب والمعلم والمدرسة.
 
جاء ذلك خلال لقائه صباح اليوم مع قيادات العمل التربوي من منسوبي ومنسوبات الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية وذلك بمسرح الإدارة العامة بالدمام بحضور معالي النائب الدكتور حمد آل الشيخ ومدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس .
 
وقال "نحن لا نحتفل فقط بتقديم مشروع أو مبلغ من المال ولكن نحتفل بهذه الروح الإسلامية الوطنية السعودية التي تتجلى في كل وقتٍ وزمان لمساهمتها في مسيرة النهضة التي يقوم بها الإنسان المبدع في هذه البلاد الإنسان السعودي,  وأقول لزملائي وزميلاتي إنني سعيد جداً بالانتماء إليكم وبالعمل معكم في أشرف مهنة في هذا الوجود التي لا يعادلها مهنة ولا يضاهيها مجهود كيف لا وأنتم من يتشكّل عقل المستقبل لهذه البلاد على أيديكم ومساعدته أبناء وبنات هذا المجتمع السعودي الذي يعتز بعقيدته الإسلامية ويراهن على نجاح التجربة العربية بهذه التجربة ليأخذ مكانه المستحق بين العالم".   
 
 من جهة أخرى قال مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس إن زيارة وزير التربية تتزامن مع ذكرى البيعة لخادم الحرمين الشريفين, وتشرفنا في المنطقة الشرقية بالعديد من المبادرات وضع حجر الأساس لمبنى الإدارة العامة وتوقيع عددٍ من الشراكات, فنحن أمام تحدي الانتقال من العالم الثالث إلى العالم الأول من خلال الرؤية الشاملة للتحول لمجتمع المعرفة بحلول ٢٠٢٠م.
 
  وشهد وزير التربية والتعليم خلال اللقاء توقيع اتفاقيتين للشراكة بين الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية وبين مجموعة شركات الشيخ عبدالله فؤاد القابضة لتوقيع جائزة عبدالله فؤاد لتعزيز القيم لدى طلاب وطالبات المنطقة الشرقية.
30 إبريل 2014 - 1 رجب 1435
10:29 PM

وضع حجر الأساس لمبنى تعليم المنطقة الشرقية

خالد الفيصل: قريباً.. برنامج تنفيذي لتطوير التعليم العام بالمملكة

A A A
0
13,295

عبدالله السالم- سبق- الدمام: أكّد وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل أهمية تطوير المعلم والمعلمة باعتبارهم الأساس في العملية التعليمية ومنحهم الحوافز التشجيعية, مبيّناً أن عليهم واجبات في التدريب والتأهيل والخضوع لقياس سنوي لتطوير كفاءتهم, مشيراً إلى أن لديه خطة استراتيجية للتعليم تركز على ثلاثة عناصر وهي الطالب والمعلم والمدرسة.
 
جاء ذلك خلال لقائه صباح اليوم مع قيادات العمل التربوي من منسوبي ومنسوبات الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية وذلك بمسرح الإدارة العامة بالدمام بحضور معالي النائب الدكتور حمد آل الشيخ ومدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس .
 
وقال "نحن لا نحتفل فقط بتقديم مشروع أو مبلغ من المال ولكن نحتفل بهذه الروح الإسلامية الوطنية السعودية التي تتجلى في كل وقتٍ وزمان لمساهمتها في مسيرة النهضة التي يقوم بها الإنسان المبدع في هذه البلاد الإنسان السعودي,  وأقول لزملائي وزميلاتي إنني سعيد جداً بالانتماء إليكم وبالعمل معكم في أشرف مهنة في هذا الوجود التي لا يعادلها مهنة ولا يضاهيها مجهود كيف لا وأنتم من يتشكّل عقل المستقبل لهذه البلاد على أيديكم ومساعدته أبناء وبنات هذا المجتمع السعودي الذي يعتز بعقيدته الإسلامية ويراهن على نجاح التجربة العربية بهذه التجربة ليأخذ مكانه المستحق بين العالم".   
 
 من جهة أخرى قال مدير عام التربية والتعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس إن زيارة وزير التربية تتزامن مع ذكرى البيعة لخادم الحرمين الشريفين, وتشرفنا في المنطقة الشرقية بالعديد من المبادرات وضع حجر الأساس لمبنى الإدارة العامة وتوقيع عددٍ من الشراكات, فنحن أمام تحدي الانتقال من العالم الثالث إلى العالم الأول من خلال الرؤية الشاملة للتحول لمجتمع المعرفة بحلول ٢٠٢٠م.
 
  وشهد وزير التربية والتعليم خلال اللقاء توقيع اتفاقيتين للشراكة بين الإدارة العامة للتربية والتعليم بالمنطقة الشرقية وبين مجموعة شركات الشيخ عبدالله فؤاد القابضة لتوقيع جائزة عبدالله فؤاد لتعزيز القيم لدى طلاب وطالبات المنطقة الشرقية.