بالصور ريجيكامف بثقة: أعدكم بتحقيق البطولة.. وسيدني فريق صغير

أكد أن اللاعبين مستعدون لكتابة تاريخ رياضي جديد

محمد البقمي- سبق- الرياض: أكد الروماني "لورينت ريجيكامف" مدرب فريق الهلال الأول لكرة القدم، استعداد فريقه لملاقاة ضيفه "ويسترن سيدني" الأسترالي، مساء يوم غد السبت، على استاد الملك فهد الدولي بالرياض، في إياب نهائي بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، مشدداً على أن مباراة الغد تختلف كلياً عن مواجهة الذهاب، وما حدث في مدينة "سيدني" الأسترالية ليس مهماً، فالأهم لديهم تحقيق البطولة.
 
وقال: "نحن مستعدون لمواجهة منافسنا في المعركة الكروية، ويجب أن يعي الجميع أنها معركة كروية من المهم أن ننتصر فيها، واللاعبون يعون هذا الأمر.. ولا يمكن أن أعد الجمهور بأي شيء إلا بتحقيق البطولة، وليس من الواجب علينا التحدث عما سنفعله في لقاء الغد، فهذا الأمر من الضروري أن يبقى بيننا، خصوصاً أنّ هدف الجميع في المقام الأول تحقيق البطولة"، ذاكراً أن "الهلال" سيخوض المباراة بتركيز عالٍ لتحقيق البطولة.
 
جاء ذلك في المؤتمر الصحافي الذي عقد عصر اليوم الجمعة في الصالة المغلقة بمقر النادي.
وعما إذا كان يخشى الخسارة قال: " أنا لا أخشى الخسارة وسأهزم خصمي في مباراة الغد"، مبيناً أن سيدني فريق صغير، في إشارة إلى تأسيسه قبل نحو عامين.
 
وطمأن "ريجيكامف" الذي ظهر في المؤتمر بالزي السعودي الرسمي أن لاعبي فريقه مستعدّون؛ لتدوين صفحة جديدة في كتاب إنجازات المملكة العربية السعودية رياضياً، مضيفاً أن تحقيق البطولة لا يقتصر على اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية فقط، فهو إنجاز للجميع.
 
وعن قلقه في عدم استطاعة لاعبي فريقه إحراز الأهداف في لقاء الذهاب يوم السبت الماضي، أجاب: "في مباراتنا الماضية استحوذنا على مجريات المباراة بشكلٍ كامل، وسنحت لنا خمس فرص محقّقة لتسجيل الأهداف، ولست قلقاً من مباراة الغد، وسيشاهدنا الجميع ونحن نحقّق البطولة".
 
من جهته، وصف محمد الشلهوب لاعب خط وسط فريق الهلال الأول لكرة القدم مباراة الغد بالمهمة والتاريخية لهم، متمنياً أن يحقـّق الهلال البطولة ويضيفها إلى سجل بطولاته كأكثر فرق القارة تحقيقـاً للبطولات الآسيوية، مشيراً إلى أنه يطمح للمشاركة مع الفريق في لقاء الغد، ذاكراً أن طموحه يفوق ما كان عليه قبل أربعة عشر عاماً إبان بداية مشاركته مع الهلال، مختتماً حديثه بأمنياته أن يساندهم الجمهور في مباراة الغد ويكون سبباً رئيساً في الظفر بالبطولة.
 
 
 
 
 

اعلان
بالصور ريجيكامف بثقة: أعدكم بتحقيق البطولة.. وسيدني فريق صغير
سبق
محمد البقمي- سبق- الرياض: أكد الروماني "لورينت ريجيكامف" مدرب فريق الهلال الأول لكرة القدم، استعداد فريقه لملاقاة ضيفه "ويسترن سيدني" الأسترالي، مساء يوم غد السبت، على استاد الملك فهد الدولي بالرياض، في إياب نهائي بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، مشدداً على أن مباراة الغد تختلف كلياً عن مواجهة الذهاب، وما حدث في مدينة "سيدني" الأسترالية ليس مهماً، فالأهم لديهم تحقيق البطولة.
 
وقال: "نحن مستعدون لمواجهة منافسنا في المعركة الكروية، ويجب أن يعي الجميع أنها معركة كروية من المهم أن ننتصر فيها، واللاعبون يعون هذا الأمر.. ولا يمكن أن أعد الجمهور بأي شيء إلا بتحقيق البطولة، وليس من الواجب علينا التحدث عما سنفعله في لقاء الغد، فهذا الأمر من الضروري أن يبقى بيننا، خصوصاً أنّ هدف الجميع في المقام الأول تحقيق البطولة"، ذاكراً أن "الهلال" سيخوض المباراة بتركيز عالٍ لتحقيق البطولة.
 
جاء ذلك في المؤتمر الصحافي الذي عقد عصر اليوم الجمعة في الصالة المغلقة بمقر النادي.
وعما إذا كان يخشى الخسارة قال: " أنا لا أخشى الخسارة وسأهزم خصمي في مباراة الغد"، مبيناً أن سيدني فريق صغير، في إشارة إلى تأسيسه قبل نحو عامين.
 
وطمأن "ريجيكامف" الذي ظهر في المؤتمر بالزي السعودي الرسمي أن لاعبي فريقه مستعدّون؛ لتدوين صفحة جديدة في كتاب إنجازات المملكة العربية السعودية رياضياً، مضيفاً أن تحقيق البطولة لا يقتصر على اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية فقط، فهو إنجاز للجميع.
 
وعن قلقه في عدم استطاعة لاعبي فريقه إحراز الأهداف في لقاء الذهاب يوم السبت الماضي، أجاب: "في مباراتنا الماضية استحوذنا على مجريات المباراة بشكلٍ كامل، وسنحت لنا خمس فرص محقّقة لتسجيل الأهداف، ولست قلقاً من مباراة الغد، وسيشاهدنا الجميع ونحن نحقّق البطولة".
 
من جهته، وصف محمد الشلهوب لاعب خط وسط فريق الهلال الأول لكرة القدم مباراة الغد بالمهمة والتاريخية لهم، متمنياً أن يحقـّق الهلال البطولة ويضيفها إلى سجل بطولاته كأكثر فرق القارة تحقيقـاً للبطولات الآسيوية، مشيراً إلى أنه يطمح للمشاركة مع الفريق في لقاء الغد، ذاكراً أن طموحه يفوق ما كان عليه قبل أربعة عشر عاماً إبان بداية مشاركته مع الهلال، مختتماً حديثه بأمنياته أن يساندهم الجمهور في مباراة الغد ويكون سبباً رئيساً في الظفر بالبطولة.
 
 
 
 
 
31 أكتوبر 2014 - 7 محرّم 1436
09:09 PM

بالصور ريجيكامف بثقة: أعدكم بتحقيق البطولة.. وسيدني فريق صغير

أكد أن اللاعبين مستعدون لكتابة تاريخ رياضي جديد

A A A
0
13,294

محمد البقمي- سبق- الرياض: أكد الروماني "لورينت ريجيكامف" مدرب فريق الهلال الأول لكرة القدم، استعداد فريقه لملاقاة ضيفه "ويسترن سيدني" الأسترالي، مساء يوم غد السبت، على استاد الملك فهد الدولي بالرياض، في إياب نهائي بطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، مشدداً على أن مباراة الغد تختلف كلياً عن مواجهة الذهاب، وما حدث في مدينة "سيدني" الأسترالية ليس مهماً، فالأهم لديهم تحقيق البطولة.
 
وقال: "نحن مستعدون لمواجهة منافسنا في المعركة الكروية، ويجب أن يعي الجميع أنها معركة كروية من المهم أن ننتصر فيها، واللاعبون يعون هذا الأمر.. ولا يمكن أن أعد الجمهور بأي شيء إلا بتحقيق البطولة، وليس من الواجب علينا التحدث عما سنفعله في لقاء الغد، فهذا الأمر من الضروري أن يبقى بيننا، خصوصاً أنّ هدف الجميع في المقام الأول تحقيق البطولة"، ذاكراً أن "الهلال" سيخوض المباراة بتركيز عالٍ لتحقيق البطولة.
 
جاء ذلك في المؤتمر الصحافي الذي عقد عصر اليوم الجمعة في الصالة المغلقة بمقر النادي.
وعما إذا كان يخشى الخسارة قال: " أنا لا أخشى الخسارة وسأهزم خصمي في مباراة الغد"، مبيناً أن سيدني فريق صغير، في إشارة إلى تأسيسه قبل نحو عامين.
 
وطمأن "ريجيكامف" الذي ظهر في المؤتمر بالزي السعودي الرسمي أن لاعبي فريقه مستعدّون؛ لتدوين صفحة جديدة في كتاب إنجازات المملكة العربية السعودية رياضياً، مضيفاً أن تحقيق البطولة لا يقتصر على اللاعبين والأجهزة الفنية والإدارية فقط، فهو إنجاز للجميع.
 
وعن قلقه في عدم استطاعة لاعبي فريقه إحراز الأهداف في لقاء الذهاب يوم السبت الماضي، أجاب: "في مباراتنا الماضية استحوذنا على مجريات المباراة بشكلٍ كامل، وسنحت لنا خمس فرص محقّقة لتسجيل الأهداف، ولست قلقاً من مباراة الغد، وسيشاهدنا الجميع ونحن نحقّق البطولة".
 
من جهته، وصف محمد الشلهوب لاعب خط وسط فريق الهلال الأول لكرة القدم مباراة الغد بالمهمة والتاريخية لهم، متمنياً أن يحقـّق الهلال البطولة ويضيفها إلى سجل بطولاته كأكثر فرق القارة تحقيقـاً للبطولات الآسيوية، مشيراً إلى أنه يطمح للمشاركة مع الفريق في لقاء الغد، ذاكراً أن طموحه يفوق ما كان عليه قبل أربعة عشر عاماً إبان بداية مشاركته مع الهلال، مختتماً حديثه بأمنياته أن يساندهم الجمهور في مباراة الغد ويكون سبباً رئيساً في الظفر بالبطولة.