بعد إطلاق سراحها لعدة أيام.. إيران تخدع بريطانية وتعيدها للسجن

أدانتها بالتآمر لقلب نظام الحكم

أخلفت السلطات الإيرانية اليوم وعودها مع مواطنة بريطانية من أصل إيراني وأعادتها إلى السجن بعد أطلقت سراحها لعدة أيام، حيث وعد النظام بتمديدها لكنه أخلف في تنفيذ ذلك.

ووفقا لما ذكرته "سكاي نيوز" فإن المواطنة البريطانية "نازانين زاغاري راتكليف" توسلت لمسؤولين قضائيين أن تبقى لفترة أطول قليلا مع ابنتها قبل العودة إلى الزنزانة بعدما سمح لها النظام بالخروج من السجن لمدة ثلاثة أيام للقاء أفراد عائلتها التي مازالت تعيش في طهران.

وكانت محكمة تابعة للنظام قد دانت السيدة التي تحمل الجنسيتين البريطانية والإيرانية بـ"التآمر لقلب نظام الحكم"، لكن راتكليف نفت التهمة بشكل قاطع.

اعلان
بعد إطلاق سراحها لعدة أيام.. إيران تخدع بريطانية وتعيدها للسجن
سبق

أخلفت السلطات الإيرانية اليوم وعودها مع مواطنة بريطانية من أصل إيراني وأعادتها إلى السجن بعد أطلقت سراحها لعدة أيام، حيث وعد النظام بتمديدها لكنه أخلف في تنفيذ ذلك.

ووفقا لما ذكرته "سكاي نيوز" فإن المواطنة البريطانية "نازانين زاغاري راتكليف" توسلت لمسؤولين قضائيين أن تبقى لفترة أطول قليلا مع ابنتها قبل العودة إلى الزنزانة بعدما سمح لها النظام بالخروج من السجن لمدة ثلاثة أيام للقاء أفراد عائلتها التي مازالت تعيش في طهران.

وكانت محكمة تابعة للنظام قد دانت السيدة التي تحمل الجنسيتين البريطانية والإيرانية بـ"التآمر لقلب نظام الحكم"، لكن راتكليف نفت التهمة بشكل قاطع.

26 أغسطس 2018 - 15 ذو الحجة 1439
07:58 PM

بعد إطلاق سراحها لعدة أيام.. إيران تخدع بريطانية وتعيدها للسجن

أدانتها بالتآمر لقلب نظام الحكم

A A A
5
21,877

أخلفت السلطات الإيرانية اليوم وعودها مع مواطنة بريطانية من أصل إيراني وأعادتها إلى السجن بعد أطلقت سراحها لعدة أيام، حيث وعد النظام بتمديدها لكنه أخلف في تنفيذ ذلك.

ووفقا لما ذكرته "سكاي نيوز" فإن المواطنة البريطانية "نازانين زاغاري راتكليف" توسلت لمسؤولين قضائيين أن تبقى لفترة أطول قليلا مع ابنتها قبل العودة إلى الزنزانة بعدما سمح لها النظام بالخروج من السجن لمدة ثلاثة أيام للقاء أفراد عائلتها التي مازالت تعيش في طهران.

وكانت محكمة تابعة للنظام قد دانت السيدة التي تحمل الجنسيتين البريطانية والإيرانية بـ"التآمر لقلب نظام الحكم"، لكن راتكليف نفت التهمة بشكل قاطع.