لجنة الانتخابات البلدية بالمدينة تدعو المواطنين لتحديث بياناتهم

العوفي: الانتخابات تتيح للمواطن المشاركة في صنع القرار

يوسف سفر-سبق-المدينة المنورة: دعت اللجنة المحلية للانتخابات البلدية بمنطقة المدينة المنورة جميع المواطنين بالمنطقة من الناخبين المسجلين في الدورات الانتخابية الماضية إلى ضرورة تحديث بياناتهم، وذلك من خلال زيارة المراكز الانتخابية الموجود في نطاق مقرات سكنهم، وكذلك المواطنون من (رجال - نساء) ممن لم يسبق لهم المشاركة في الانتخابات الحالية التي بدئ قيد ناخبيها بالمنطقة مطلع الشهر الجاري وتستمر حتى الرابع والعشرين من ذات الشهر؛ لما لهذا الإجراء من أهمية بالغة في أهلية الناخب في التصويت يوم الاقتراع .
 وصرح رئيس الفريق التنظيمي للجنة المحلية للانتخابات البلدية المهندس / فهد العوفي أن الانتخابات تتيح للمواطن المشاركة في صنع القرار بما يعد خطوة تضاف لمسيرة التنمية وبناء المجتمع، وما لذلك من أهمية تسهم في تشكيل مجلس بلدي يضم نخبة من ذوي المعرفة والخبرة والكفاءة في إدارة الخدمات البلدية في نطاق سكن كل مواطن ناخب، محتسباً مشاركته أمانة لتحقيق المصلحة العامة ونفع الناس عندما ينتخب المرشح الأفضل.
 
 وأضاف منسق اللجنة المحلية للانتخابات البلدية بمنطقة المدينة المنورة المهندس/ يحيى سيف أن الانتخابات البلدية تتيح للمواطن الناخب المشاركة في التنمية وصنع القرار بما يتوافق مع نظام المجالس البلدية الجديدة، وضمان المشاركة في تقديم رأي سديد في المعاملات والقضايا التي تستطلع البلدية رأي المجلس البلدي فيها بما يسهم في دفع عجلة تنفيذ المشروعات التطويرية.
 
وفي سياق متصل تشهد المراكز الانتخابية داخل منطقة المدينة المنورة في يومها الثالث استقبال الناخبين ( رجال- نساء) وذلك من خلال (22) مركزاً انتخابياً للرجال و(10) مراكز انتخابية للنساء داخل المدينة المنورة ممن تنطبق عليهم اشتراطات وضوابط قيد الناخبين، إذ تم تسجيل (136) ناخباً من الرجال و(10) ناخبات.
 يذكر أن مرحلة قيد الناخبين تشمل حصر وتسجيل من تنطبق عليهم شروط الانتخاب في سجلات متخصصة تسمى جداول قيد الناخبين، وبعد انتهاء القيد للمواطنين الذين تتوافر فيهم الشروط يتم نشر قوائم المسجلين ونشرها لمدة محددة في نفس مركز الانتخاب لكي يطلع عليها الجميع، الأمر الذي يعطي فرصة لمن لديه اعتراض وفقاً للائحة انتخابات المجلس البلدي.
يذكر أن كل مواطن سعودي يحق له تسجيل وقيد اسمه والاقتراع بشرط ألا يقل عمره عن 18عاماً في موعد الاقتراع والذي حدد له الأول من ربيع الأول للعام 1437هـ المقبل في منطقة المدينة المنورة.

اعلان
لجنة الانتخابات البلدية بالمدينة تدعو المواطنين لتحديث بياناتهم
سبق
يوسف سفر-سبق-المدينة المنورة: دعت اللجنة المحلية للانتخابات البلدية بمنطقة المدينة المنورة جميع المواطنين بالمنطقة من الناخبين المسجلين في الدورات الانتخابية الماضية إلى ضرورة تحديث بياناتهم، وذلك من خلال زيارة المراكز الانتخابية الموجود في نطاق مقرات سكنهم، وكذلك المواطنون من (رجال - نساء) ممن لم يسبق لهم المشاركة في الانتخابات الحالية التي بدئ قيد ناخبيها بالمنطقة مطلع الشهر الجاري وتستمر حتى الرابع والعشرين من ذات الشهر؛ لما لهذا الإجراء من أهمية بالغة في أهلية الناخب في التصويت يوم الاقتراع .
 وصرح رئيس الفريق التنظيمي للجنة المحلية للانتخابات البلدية المهندس / فهد العوفي أن الانتخابات تتيح للمواطن المشاركة في صنع القرار بما يعد خطوة تضاف لمسيرة التنمية وبناء المجتمع، وما لذلك من أهمية تسهم في تشكيل مجلس بلدي يضم نخبة من ذوي المعرفة والخبرة والكفاءة في إدارة الخدمات البلدية في نطاق سكن كل مواطن ناخب، محتسباً مشاركته أمانة لتحقيق المصلحة العامة ونفع الناس عندما ينتخب المرشح الأفضل.
 
 وأضاف منسق اللجنة المحلية للانتخابات البلدية بمنطقة المدينة المنورة المهندس/ يحيى سيف أن الانتخابات البلدية تتيح للمواطن الناخب المشاركة في التنمية وصنع القرار بما يتوافق مع نظام المجالس البلدية الجديدة، وضمان المشاركة في تقديم رأي سديد في المعاملات والقضايا التي تستطلع البلدية رأي المجلس البلدي فيها بما يسهم في دفع عجلة تنفيذ المشروعات التطويرية.
 
وفي سياق متصل تشهد المراكز الانتخابية داخل منطقة المدينة المنورة في يومها الثالث استقبال الناخبين ( رجال- نساء) وذلك من خلال (22) مركزاً انتخابياً للرجال و(10) مراكز انتخابية للنساء داخل المدينة المنورة ممن تنطبق عليهم اشتراطات وضوابط قيد الناخبين، إذ تم تسجيل (136) ناخباً من الرجال و(10) ناخبات.
 يذكر أن مرحلة قيد الناخبين تشمل حصر وتسجيل من تنطبق عليهم شروط الانتخاب في سجلات متخصصة تسمى جداول قيد الناخبين، وبعد انتهاء القيد للمواطنين الذين تتوافر فيهم الشروط يتم نشر قوائم المسجلين ونشرها لمدة محددة في نفس مركز الانتخاب لكي يطلع عليها الجميع، الأمر الذي يعطي فرصة لمن لديه اعتراض وفقاً للائحة انتخابات المجلس البلدي.
يذكر أن كل مواطن سعودي يحق له تسجيل وقيد اسمه والاقتراع بشرط ألا يقل عمره عن 18عاماً في موعد الاقتراع والذي حدد له الأول من ربيع الأول للعام 1437هـ المقبل في منطقة المدينة المنورة.
19 أغسطس 2015 - 4 ذو القعدة 1436
12:39 AM

لجنة الانتخابات البلدية بالمدينة تدعو المواطنين لتحديث بياناتهم

العوفي: الانتخابات تتيح للمواطن المشاركة في صنع القرار

A A A
0
512

يوسف سفر-سبق-المدينة المنورة: دعت اللجنة المحلية للانتخابات البلدية بمنطقة المدينة المنورة جميع المواطنين بالمنطقة من الناخبين المسجلين في الدورات الانتخابية الماضية إلى ضرورة تحديث بياناتهم، وذلك من خلال زيارة المراكز الانتخابية الموجود في نطاق مقرات سكنهم، وكذلك المواطنون من (رجال - نساء) ممن لم يسبق لهم المشاركة في الانتخابات الحالية التي بدئ قيد ناخبيها بالمنطقة مطلع الشهر الجاري وتستمر حتى الرابع والعشرين من ذات الشهر؛ لما لهذا الإجراء من أهمية بالغة في أهلية الناخب في التصويت يوم الاقتراع .
 وصرح رئيس الفريق التنظيمي للجنة المحلية للانتخابات البلدية المهندس / فهد العوفي أن الانتخابات تتيح للمواطن المشاركة في صنع القرار بما يعد خطوة تضاف لمسيرة التنمية وبناء المجتمع، وما لذلك من أهمية تسهم في تشكيل مجلس بلدي يضم نخبة من ذوي المعرفة والخبرة والكفاءة في إدارة الخدمات البلدية في نطاق سكن كل مواطن ناخب، محتسباً مشاركته أمانة لتحقيق المصلحة العامة ونفع الناس عندما ينتخب المرشح الأفضل.
 
 وأضاف منسق اللجنة المحلية للانتخابات البلدية بمنطقة المدينة المنورة المهندس/ يحيى سيف أن الانتخابات البلدية تتيح للمواطن الناخب المشاركة في التنمية وصنع القرار بما يتوافق مع نظام المجالس البلدية الجديدة، وضمان المشاركة في تقديم رأي سديد في المعاملات والقضايا التي تستطلع البلدية رأي المجلس البلدي فيها بما يسهم في دفع عجلة تنفيذ المشروعات التطويرية.
 
وفي سياق متصل تشهد المراكز الانتخابية داخل منطقة المدينة المنورة في يومها الثالث استقبال الناخبين ( رجال- نساء) وذلك من خلال (22) مركزاً انتخابياً للرجال و(10) مراكز انتخابية للنساء داخل المدينة المنورة ممن تنطبق عليهم اشتراطات وضوابط قيد الناخبين، إذ تم تسجيل (136) ناخباً من الرجال و(10) ناخبات.
 يذكر أن مرحلة قيد الناخبين تشمل حصر وتسجيل من تنطبق عليهم شروط الانتخاب في سجلات متخصصة تسمى جداول قيد الناخبين، وبعد انتهاء القيد للمواطنين الذين تتوافر فيهم الشروط يتم نشر قوائم المسجلين ونشرها لمدة محددة في نفس مركز الانتخاب لكي يطلع عليها الجميع، الأمر الذي يعطي فرصة لمن لديه اعتراض وفقاً للائحة انتخابات المجلس البلدي.
يذكر أن كل مواطن سعودي يحق له تسجيل وقيد اسمه والاقتراع بشرط ألا يقل عمره عن 18عاماً في موعد الاقتراع والذي حدد له الأول من ربيع الأول للعام 1437هـ المقبل في منطقة المدينة المنورة.