شرطة الشرقية تكشف "لغز" الجثث الخمسة المدفونة بمزرعة "صفوى"

تورَّط فيها 3 مواطنين يشارك أحدهم المجني عليهم في تصنيع الخمور

سعد جابر- سبق- الدمام: نجحت شرطة المنطقة الشرقية في حل لغز جثث العمال الخمسة المدفونة في مزرعة منطقة "دويليب" بصفوى، وكشفت عن تورط ثلاثة أشخاص في مقتلهم، وقالت إن الجثث لخمسة وافدين آسيويين في العقدين الثالث والرابع من العمر، وإن الجناة ثلاثة مواطنين سعوديين، أحدهم له علاقة بالمجني عليهم؛ إذ كان يشاركهم في تصنيع وترويج الخمور، وتم القبض عليه، فيما كان المتهمان الآخران موقوفَيْن على ذمة قضايا أخرى. وقد تزامنت إجراءات الضبط والكشف عن تفاصيل القضية مع جهود ونتائج الطب الشرعي ومختصي الأدلة الجنائية.
 
وقال الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية، العقيد زياد الرقيطي: "بفضل من الله وتوفيقه، ثم بتضافر الجهود المبذولة بشكل احترافي في هذه القضية، تم الكشف عن ملابسات الجريمة، وتحديد هوية المجني عليهم، وهم خمسة وافدين آسيويين ذكور في العقدَين الثالث والرابع من العمر، كما تم التوصل إلى المتورطين في مقتل المجني عليهم، واستيفاء إجراءات الاستدلال الجنائي للقضية، وتوجيه الاتهام إليهم".
 
وأضاف بأنه "تبين أن الجناة ثلاثة مواطنون في العقدَين الثالث والرابع من العمر، أحدهم على علاقة بالمجني عليهم، تمثلت في مشاركتهم تصنيع وترويج الخمور، وتم القبض عليه وإيقافه، فيما وُجد زميلاه الآخران موقوفَين على ذمة قضايا أخرى، ويشرع فريق العمل المختص حالياً لاستيفاء الإجراءات اللازمة لتقديمهم للقضاء".
 
وتابع العقيد الرقيطي: "مدير شرطة المنطقة الشرقية وجَّه بتشكيل فريق عمل، يشرف عليه مدير شرطة محافظة القطيف، وترأسه مدير إدارة شؤون الأمن بشرطة محافظة القطيف، ويساعده مدير مركز شرطة صفوى. وأجرى فريق العمل المختص تحقيقات وتحريات موسعة خلال الأيام الماضية، طالت العديد من المشتبه بهم من الوافدين والمواطنين".
وأبان أن تلك الإجراءات تزامنت مع جهود ونتائج الطب الشرعي ومختصي الأدلة الجنائية. 

اعلان
شرطة الشرقية تكشف "لغز" الجثث الخمسة المدفونة بمزرعة "صفوى"
سبق
سعد جابر- سبق- الدمام: نجحت شرطة المنطقة الشرقية في حل لغز جثث العمال الخمسة المدفونة في مزرعة منطقة "دويليب" بصفوى، وكشفت عن تورط ثلاثة أشخاص في مقتلهم، وقالت إن الجثث لخمسة وافدين آسيويين في العقدين الثالث والرابع من العمر، وإن الجناة ثلاثة مواطنين سعوديين، أحدهم له علاقة بالمجني عليهم؛ إذ كان يشاركهم في تصنيع وترويج الخمور، وتم القبض عليه، فيما كان المتهمان الآخران موقوفَيْن على ذمة قضايا أخرى. وقد تزامنت إجراءات الضبط والكشف عن تفاصيل القضية مع جهود ونتائج الطب الشرعي ومختصي الأدلة الجنائية.
 
وقال الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية، العقيد زياد الرقيطي: "بفضل من الله وتوفيقه، ثم بتضافر الجهود المبذولة بشكل احترافي في هذه القضية، تم الكشف عن ملابسات الجريمة، وتحديد هوية المجني عليهم، وهم خمسة وافدين آسيويين ذكور في العقدَين الثالث والرابع من العمر، كما تم التوصل إلى المتورطين في مقتل المجني عليهم، واستيفاء إجراءات الاستدلال الجنائي للقضية، وتوجيه الاتهام إليهم".
 
وأضاف بأنه "تبين أن الجناة ثلاثة مواطنون في العقدَين الثالث والرابع من العمر، أحدهم على علاقة بالمجني عليهم، تمثلت في مشاركتهم تصنيع وترويج الخمور، وتم القبض عليه وإيقافه، فيما وُجد زميلاه الآخران موقوفَين على ذمة قضايا أخرى، ويشرع فريق العمل المختص حالياً لاستيفاء الإجراءات اللازمة لتقديمهم للقضاء".
 
وتابع العقيد الرقيطي: "مدير شرطة المنطقة الشرقية وجَّه بتشكيل فريق عمل، يشرف عليه مدير شرطة محافظة القطيف، وترأسه مدير إدارة شؤون الأمن بشرطة محافظة القطيف، ويساعده مدير مركز شرطة صفوى. وأجرى فريق العمل المختص تحقيقات وتحريات موسعة خلال الأيام الماضية، طالت العديد من المشتبه بهم من الوافدين والمواطنين".
وأبان أن تلك الإجراءات تزامنت مع جهود ونتائج الطب الشرعي ومختصي الأدلة الجنائية. 
26 فبراير 2014 - 26 ربيع الآخر 1435
10:19 PM

تورَّط فيها 3 مواطنين يشارك أحدهم المجني عليهم في تصنيع الخمور

شرطة الشرقية تكشف "لغز" الجثث الخمسة المدفونة بمزرعة "صفوى"

A A A
0
233,366

سعد جابر- سبق- الدمام: نجحت شرطة المنطقة الشرقية في حل لغز جثث العمال الخمسة المدفونة في مزرعة منطقة "دويليب" بصفوى، وكشفت عن تورط ثلاثة أشخاص في مقتلهم، وقالت إن الجثث لخمسة وافدين آسيويين في العقدين الثالث والرابع من العمر، وإن الجناة ثلاثة مواطنين سعوديين، أحدهم له علاقة بالمجني عليهم؛ إذ كان يشاركهم في تصنيع وترويج الخمور، وتم القبض عليه، فيما كان المتهمان الآخران موقوفَيْن على ذمة قضايا أخرى. وقد تزامنت إجراءات الضبط والكشف عن تفاصيل القضية مع جهود ونتائج الطب الشرعي ومختصي الأدلة الجنائية.
 
وقال الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية، العقيد زياد الرقيطي: "بفضل من الله وتوفيقه، ثم بتضافر الجهود المبذولة بشكل احترافي في هذه القضية، تم الكشف عن ملابسات الجريمة، وتحديد هوية المجني عليهم، وهم خمسة وافدين آسيويين ذكور في العقدَين الثالث والرابع من العمر، كما تم التوصل إلى المتورطين في مقتل المجني عليهم، واستيفاء إجراءات الاستدلال الجنائي للقضية، وتوجيه الاتهام إليهم".
 
وأضاف بأنه "تبين أن الجناة ثلاثة مواطنون في العقدَين الثالث والرابع من العمر، أحدهم على علاقة بالمجني عليهم، تمثلت في مشاركتهم تصنيع وترويج الخمور، وتم القبض عليه وإيقافه، فيما وُجد زميلاه الآخران موقوفَين على ذمة قضايا أخرى، ويشرع فريق العمل المختص حالياً لاستيفاء الإجراءات اللازمة لتقديمهم للقضاء".
 
وتابع العقيد الرقيطي: "مدير شرطة المنطقة الشرقية وجَّه بتشكيل فريق عمل، يشرف عليه مدير شرطة محافظة القطيف، وترأسه مدير إدارة شؤون الأمن بشرطة محافظة القطيف، ويساعده مدير مركز شرطة صفوى. وأجرى فريق العمل المختص تحقيقات وتحريات موسعة خلال الأيام الماضية، طالت العديد من المشتبه بهم من الوافدين والمواطنين".
وأبان أن تلك الإجراءات تزامنت مع جهود ونتائج الطب الشرعي ومختصي الأدلة الجنائية.