الجولة الثانية من "جميل": البطل لم يسجل حضوره.. و "الزعيم" يعود من بعيد

محمود الحمد- سبق- الرياض: كشفت منافسات الجولة الثانية من دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين عن الوجه الحقيقي لمستويات الفرق وقوتها باعتبارها تلعب في أقوى دوريات العالم العربي وظهر ذلك من خلال الأداء والعروض القوية والندية في المباريات التي أفصحت عنها مباريات الجولة والتي جاءت على عكس نظيرتها الأولى.
 
أرقام وإحصائيات: 
- جرت مباريات الجولة على مدار ثلاثة أيام متتالية أسفرت نتائج 5 منها عن فوز أحد الفريقين، وكلها جاءت لمصلحة الفريق الضيف فيما انتهت 2 منها بالتعادل الإيجابي.
 
- شهدت الجولة معدلاً تهديفياً عالياً وصل إلى 21 هدفاً بمعدل 3 أهداف في كل مباراة جاءت على مدار الشوطين، كان نصيب الشوط الأول 6 أهداف فيما كان الشوط الثاني 15، سجل المحترفون الأجانب منها 11، واللاعب المحلي تمكن من التسجيل في 10 مناسبات تفاصيلها 10 أهداف بالقدم اليمنى و7 أهداف باليسرى و4 بالرأس.
 
- كانت خانة اللاعبين المسجلين المهاجمين هي صاحبة الكلمة العليا بالتسجيل "13 هدفاً" ولاعبو خط المنتصف سجلوا 6 أهداف بينما كانت حصة المدافعين هدفين.
 
- واصل الأهلي المحافظة على سجله خالياً من الهزائم للمباراة 36 توالياً، فيما حصل التعاون على أول فوز بعد 10 جولات.
 
- أشهر حكام الجولة 26 بطاقة ملونة، منها 24 صفراء وبطاقتان حمراوان، واحدة مباشرة من نصيب محترف التعاون ساندرو مانويل والأخرى كبطاقة صفراء ثانية حصل عليها لاعب الأهلي وليد باخشوين.
 
- احتسب قضاة الملاعب 3 ركلات جزاء سجلت 2 منها بواسطة مختار فلاته لاعب الاتحاد في مرمى الرائد، والأخرى محمود المواس لاعب الفيصلي في مرمى التعاون بينما أهدر لاعب الوحدة صقر عطيف في مباراة فريقه أمام نجران.
 
العزوف الجماهيري:
كان العزوف الجماهيري النقطة السوداء في الجولة فقد انخفض معدل الحضور عن الجولة الماضية بنحو 2282 متفرجاً، وبلغ مجموع الحضور في جميع المباريات 29840 بمعدل 4263 متفرجاً في المباراة الواحدة تصدرت مباراة الفتح مع الهلال نسبة الأعلى حضوراً بـ11688 متفرجاً تلتها مواجهات القادسية مع النصر بـ8023 ثم الرائد مع الاتحاد 5401 وبعدها الخليج مع الأهلي بـ3127 فيما جاءت مباراتا الوحدة ونجران 685 وهجر والشباب 684 الأقل حضوراً.
 
صدارة الهدافين:
دخل ثلاثة لاعبين على خط صدارة الهدافين بالتساوي مع هداف الجولة الماضية لاعب الشباب رافينيا برصيد هدفين لكل منهم، هم أدريان ميرزيفسكي لاعب النصر وتيسير الجاسم لاعب الأهلي ومتعب النجراني لاعب القادسية، وشهدت الجولة انضمام عمر السومة هداف الدوري إلى قائمة المسجلين فيما غاب ثاني الهدافين محمد السهلاوي عن التسجيل.
 
أكثر مباراة شهدت تسجيل أهداف هي مباراة الخليج مع الأهلي ولقاء النصر مع القادسية بـ 4 أهداف في كل مباراة، فيما كانت أقل مباراة تشهد تسجيل أهداف مباراة الوحدة ونجران ومواجهة الرائد مع الاتحاد بهدفين.
 
وتصدر لاعب نادي الأهلي سلمان المؤشر قائمة أفضل صانع أهداف برصيد ثلاثة أهداف، ويعتبر ياسر المسيليم الحارس الأكثر محافظة على شباكه من دون أي هدف، كما وصل عدد اللاعبين المشاركين في مباريات الدوري إلى 236 لاعباً منهم 54 أجنبياً.
 
 
 
 

اعلان
الجولة الثانية من "جميل": البطل لم يسجل حضوره.. و "الزعيم" يعود من بعيد
سبق
محمود الحمد- سبق- الرياض: كشفت منافسات الجولة الثانية من دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين عن الوجه الحقيقي لمستويات الفرق وقوتها باعتبارها تلعب في أقوى دوريات العالم العربي وظهر ذلك من خلال الأداء والعروض القوية والندية في المباريات التي أفصحت عنها مباريات الجولة والتي جاءت على عكس نظيرتها الأولى.
 
أرقام وإحصائيات: 
- جرت مباريات الجولة على مدار ثلاثة أيام متتالية أسفرت نتائج 5 منها عن فوز أحد الفريقين، وكلها جاءت لمصلحة الفريق الضيف فيما انتهت 2 منها بالتعادل الإيجابي.
 
- شهدت الجولة معدلاً تهديفياً عالياً وصل إلى 21 هدفاً بمعدل 3 أهداف في كل مباراة جاءت على مدار الشوطين، كان نصيب الشوط الأول 6 أهداف فيما كان الشوط الثاني 15، سجل المحترفون الأجانب منها 11، واللاعب المحلي تمكن من التسجيل في 10 مناسبات تفاصيلها 10 أهداف بالقدم اليمنى و7 أهداف باليسرى و4 بالرأس.
 
- كانت خانة اللاعبين المسجلين المهاجمين هي صاحبة الكلمة العليا بالتسجيل "13 هدفاً" ولاعبو خط المنتصف سجلوا 6 أهداف بينما كانت حصة المدافعين هدفين.
 
- واصل الأهلي المحافظة على سجله خالياً من الهزائم للمباراة 36 توالياً، فيما حصل التعاون على أول فوز بعد 10 جولات.
 
- أشهر حكام الجولة 26 بطاقة ملونة، منها 24 صفراء وبطاقتان حمراوان، واحدة مباشرة من نصيب محترف التعاون ساندرو مانويل والأخرى كبطاقة صفراء ثانية حصل عليها لاعب الأهلي وليد باخشوين.
 
- احتسب قضاة الملاعب 3 ركلات جزاء سجلت 2 منها بواسطة مختار فلاته لاعب الاتحاد في مرمى الرائد، والأخرى محمود المواس لاعب الفيصلي في مرمى التعاون بينما أهدر لاعب الوحدة صقر عطيف في مباراة فريقه أمام نجران.
 
العزوف الجماهيري:
كان العزوف الجماهيري النقطة السوداء في الجولة فقد انخفض معدل الحضور عن الجولة الماضية بنحو 2282 متفرجاً، وبلغ مجموع الحضور في جميع المباريات 29840 بمعدل 4263 متفرجاً في المباراة الواحدة تصدرت مباراة الفتح مع الهلال نسبة الأعلى حضوراً بـ11688 متفرجاً تلتها مواجهات القادسية مع النصر بـ8023 ثم الرائد مع الاتحاد 5401 وبعدها الخليج مع الأهلي بـ3127 فيما جاءت مباراتا الوحدة ونجران 685 وهجر والشباب 684 الأقل حضوراً.
 
صدارة الهدافين:
دخل ثلاثة لاعبين على خط صدارة الهدافين بالتساوي مع هداف الجولة الماضية لاعب الشباب رافينيا برصيد هدفين لكل منهم، هم أدريان ميرزيفسكي لاعب النصر وتيسير الجاسم لاعب الأهلي ومتعب النجراني لاعب القادسية، وشهدت الجولة انضمام عمر السومة هداف الدوري إلى قائمة المسجلين فيما غاب ثاني الهدافين محمد السهلاوي عن التسجيل.
 
أكثر مباراة شهدت تسجيل أهداف هي مباراة الخليج مع الأهلي ولقاء النصر مع القادسية بـ 4 أهداف في كل مباراة، فيما كانت أقل مباراة تشهد تسجيل أهداف مباراة الوحدة ونجران ومواجهة الرائد مع الاتحاد بهدفين.
 
وتصدر لاعب نادي الأهلي سلمان المؤشر قائمة أفضل صانع أهداف برصيد ثلاثة أهداف، ويعتبر ياسر المسيليم الحارس الأكثر محافظة على شباكه من دون أي هدف، كما وصل عدد اللاعبين المشاركين في مباريات الدوري إلى 236 لاعباً منهم 54 أجنبياً.
 
 
 
 
31 أغسطس 2015 - 16 ذو القعدة 1436
10:09 PM

الجولة الثانية من "جميل": البطل لم يسجل حضوره.. و "الزعيم" يعود من بعيد

A A A
0
12,175

محمود الحمد- سبق- الرياض: كشفت منافسات الجولة الثانية من دوري عبد اللطيف جميل للمحترفين عن الوجه الحقيقي لمستويات الفرق وقوتها باعتبارها تلعب في أقوى دوريات العالم العربي وظهر ذلك من خلال الأداء والعروض القوية والندية في المباريات التي أفصحت عنها مباريات الجولة والتي جاءت على عكس نظيرتها الأولى.
 
أرقام وإحصائيات: 
- جرت مباريات الجولة على مدار ثلاثة أيام متتالية أسفرت نتائج 5 منها عن فوز أحد الفريقين، وكلها جاءت لمصلحة الفريق الضيف فيما انتهت 2 منها بالتعادل الإيجابي.
 
- شهدت الجولة معدلاً تهديفياً عالياً وصل إلى 21 هدفاً بمعدل 3 أهداف في كل مباراة جاءت على مدار الشوطين، كان نصيب الشوط الأول 6 أهداف فيما كان الشوط الثاني 15، سجل المحترفون الأجانب منها 11، واللاعب المحلي تمكن من التسجيل في 10 مناسبات تفاصيلها 10 أهداف بالقدم اليمنى و7 أهداف باليسرى و4 بالرأس.
 
- كانت خانة اللاعبين المسجلين المهاجمين هي صاحبة الكلمة العليا بالتسجيل "13 هدفاً" ولاعبو خط المنتصف سجلوا 6 أهداف بينما كانت حصة المدافعين هدفين.
 
- واصل الأهلي المحافظة على سجله خالياً من الهزائم للمباراة 36 توالياً، فيما حصل التعاون على أول فوز بعد 10 جولات.
 
- أشهر حكام الجولة 26 بطاقة ملونة، منها 24 صفراء وبطاقتان حمراوان، واحدة مباشرة من نصيب محترف التعاون ساندرو مانويل والأخرى كبطاقة صفراء ثانية حصل عليها لاعب الأهلي وليد باخشوين.
 
- احتسب قضاة الملاعب 3 ركلات جزاء سجلت 2 منها بواسطة مختار فلاته لاعب الاتحاد في مرمى الرائد، والأخرى محمود المواس لاعب الفيصلي في مرمى التعاون بينما أهدر لاعب الوحدة صقر عطيف في مباراة فريقه أمام نجران.
 
العزوف الجماهيري:
كان العزوف الجماهيري النقطة السوداء في الجولة فقد انخفض معدل الحضور عن الجولة الماضية بنحو 2282 متفرجاً، وبلغ مجموع الحضور في جميع المباريات 29840 بمعدل 4263 متفرجاً في المباراة الواحدة تصدرت مباراة الفتح مع الهلال نسبة الأعلى حضوراً بـ11688 متفرجاً تلتها مواجهات القادسية مع النصر بـ8023 ثم الرائد مع الاتحاد 5401 وبعدها الخليج مع الأهلي بـ3127 فيما جاءت مباراتا الوحدة ونجران 685 وهجر والشباب 684 الأقل حضوراً.
 
صدارة الهدافين:
دخل ثلاثة لاعبين على خط صدارة الهدافين بالتساوي مع هداف الجولة الماضية لاعب الشباب رافينيا برصيد هدفين لكل منهم، هم أدريان ميرزيفسكي لاعب النصر وتيسير الجاسم لاعب الأهلي ومتعب النجراني لاعب القادسية، وشهدت الجولة انضمام عمر السومة هداف الدوري إلى قائمة المسجلين فيما غاب ثاني الهدافين محمد السهلاوي عن التسجيل.
 
أكثر مباراة شهدت تسجيل أهداف هي مباراة الخليج مع الأهلي ولقاء النصر مع القادسية بـ 4 أهداف في كل مباراة، فيما كانت أقل مباراة تشهد تسجيل أهداف مباراة الوحدة ونجران ومواجهة الرائد مع الاتحاد بهدفين.
 
وتصدر لاعب نادي الأهلي سلمان المؤشر قائمة أفضل صانع أهداف برصيد ثلاثة أهداف، ويعتبر ياسر المسيليم الحارس الأكثر محافظة على شباكه من دون أي هدف، كما وصل عدد اللاعبين المشاركين في مباريات الدوري إلى 236 لاعباً منهم 54 أجنبياً.