السعودية للكهرباء: 10% زيادة استخدام "الطاقة النظيفة" بالمملكة

25 ألف مبنى جديد طبقوا نظام "العزل الحراري" خلال 6 أشهر

سبق-الرياض: كشفت الشركة السعودية للكهرباء عن نجاحها في زيادة رقعة توليد الطاقة الكهربائية النظيفة لديها من خلال استخدام الدورة المركبة.
 
وبينت خلال ورقة العمل التي ناقشتها الشركة خلال فعاليات "المنتدى والمعرض الخليجي للبيئة والتنمية المستدامة الخامس" والتي قدمتها تحت عنوان (Beyond Environmental Compliance)، أنها  أنتجت خلال العام الماضي 18% من الطاقة النظيفة مقارنة بـ 8% عام 2010م، بينما انخفض استخدام الدورة البسيطة من 50% عام 2010م إلى 38% عام 2014م، مشيرة إلى أنها تمكنت خلال العام الماضي فقط من معالجة 3 ملايين لتر من زيوت المحولات وإعادة استخدامها بعد أن كان يتم التخلص منها قبل ذلك كنفايات خطرة.
 
 وتناولت  ورقة العمل ملامح تحول الشركة إلى الريادة في مجال حماية البيئة بالمملكة من خلال التوافق مع المقاييس المحدثة للرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة وتطبيق نظام الإدارة البيئية للعمل على زيادة الإنتاج من الطاقة النظيفة مثل الدورة المركبة والطاقة المتجددة.
 
كما ناقشت ورقة العمل أيضاً الآثار الإيجابية المترتبة على تطبيق قرار إلزام المباني الجديدة بالعزل الحراري والذي يهدف إلى توفير الطاقة الكهربائية، حيث تم تطبيقه على 25674 مبنى جديداً خلال أكتوبر 2014م وحتى نهاية أبريل 2015م، إضافة إلى ذلك فقد عرضت الورقة المسؤولية الاجتماعية للشركة في مجال حماية البيئة والبرامج التوعوية البيئية التي تنفذها بهدف رفع مستوى الوعي البيئي وتثقيف الجمهور الداخلي والخارجي بأهمية البيئة والأسباب التي تدعو إلى الاهتمام بها والحفاظ عليها، ونشر الوعي البيئي بين كواردها والمقاولين والموردين المتعاملين معها، بالإضافة إلى التعاون مع الجهات ذات العلاقة داخل وخارج المملكة وتبادل الخبرات مع الخبراء والمختصين في هذا المجال.
 
وخلال المنتدى كرمت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة الشركة السعودية للكهرباء لدورها في الحفاظ على الموارد الطبيعية من خلال العديد من المبادرات القيمة والتي نفذتها خلال السنوات الماضية مثل تقليل الفاقد في الطاقة وتطبيق العزل الحراري ومعالجة مياه الصرف الصحي وإعادة استخدامها لزيادة الرقعة الخضراء بمنشآت الشركة.

اعلان
السعودية للكهرباء: 10% زيادة استخدام "الطاقة النظيفة" بالمملكة
سبق
سبق-الرياض: كشفت الشركة السعودية للكهرباء عن نجاحها في زيادة رقعة توليد الطاقة الكهربائية النظيفة لديها من خلال استخدام الدورة المركبة.
 
وبينت خلال ورقة العمل التي ناقشتها الشركة خلال فعاليات "المنتدى والمعرض الخليجي للبيئة والتنمية المستدامة الخامس" والتي قدمتها تحت عنوان (Beyond Environmental Compliance)، أنها  أنتجت خلال العام الماضي 18% من الطاقة النظيفة مقارنة بـ 8% عام 2010م، بينما انخفض استخدام الدورة البسيطة من 50% عام 2010م إلى 38% عام 2014م، مشيرة إلى أنها تمكنت خلال العام الماضي فقط من معالجة 3 ملايين لتر من زيوت المحولات وإعادة استخدامها بعد أن كان يتم التخلص منها قبل ذلك كنفايات خطرة.
 
 وتناولت  ورقة العمل ملامح تحول الشركة إلى الريادة في مجال حماية البيئة بالمملكة من خلال التوافق مع المقاييس المحدثة للرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة وتطبيق نظام الإدارة البيئية للعمل على زيادة الإنتاج من الطاقة النظيفة مثل الدورة المركبة والطاقة المتجددة.
 
كما ناقشت ورقة العمل أيضاً الآثار الإيجابية المترتبة على تطبيق قرار إلزام المباني الجديدة بالعزل الحراري والذي يهدف إلى توفير الطاقة الكهربائية، حيث تم تطبيقه على 25674 مبنى جديداً خلال أكتوبر 2014م وحتى نهاية أبريل 2015م، إضافة إلى ذلك فقد عرضت الورقة المسؤولية الاجتماعية للشركة في مجال حماية البيئة والبرامج التوعوية البيئية التي تنفذها بهدف رفع مستوى الوعي البيئي وتثقيف الجمهور الداخلي والخارجي بأهمية البيئة والأسباب التي تدعو إلى الاهتمام بها والحفاظ عليها، ونشر الوعي البيئي بين كواردها والمقاولين والموردين المتعاملين معها، بالإضافة إلى التعاون مع الجهات ذات العلاقة داخل وخارج المملكة وتبادل الخبرات مع الخبراء والمختصين في هذا المجال.
 
وخلال المنتدى كرمت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة الشركة السعودية للكهرباء لدورها في الحفاظ على الموارد الطبيعية من خلال العديد من المبادرات القيمة والتي نفذتها خلال السنوات الماضية مثل تقليل الفاقد في الطاقة وتطبيق العزل الحراري ومعالجة مياه الصرف الصحي وإعادة استخدامها لزيادة الرقعة الخضراء بمنشآت الشركة.
26 مايو 2015 - 8 شعبان 1436
02:38 PM

السعودية للكهرباء: 10% زيادة استخدام "الطاقة النظيفة" بالمملكة

25 ألف مبنى جديد طبقوا نظام "العزل الحراري" خلال 6 أشهر

A A A
0
1,900

سبق-الرياض: كشفت الشركة السعودية للكهرباء عن نجاحها في زيادة رقعة توليد الطاقة الكهربائية النظيفة لديها من خلال استخدام الدورة المركبة.
 
وبينت خلال ورقة العمل التي ناقشتها الشركة خلال فعاليات "المنتدى والمعرض الخليجي للبيئة والتنمية المستدامة الخامس" والتي قدمتها تحت عنوان (Beyond Environmental Compliance)، أنها  أنتجت خلال العام الماضي 18% من الطاقة النظيفة مقارنة بـ 8% عام 2010م، بينما انخفض استخدام الدورة البسيطة من 50% عام 2010م إلى 38% عام 2014م، مشيرة إلى أنها تمكنت خلال العام الماضي فقط من معالجة 3 ملايين لتر من زيوت المحولات وإعادة استخدامها بعد أن كان يتم التخلص منها قبل ذلك كنفايات خطرة.
 
 وتناولت  ورقة العمل ملامح تحول الشركة إلى الريادة في مجال حماية البيئة بالمملكة من خلال التوافق مع المقاييس المحدثة للرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة وتطبيق نظام الإدارة البيئية للعمل على زيادة الإنتاج من الطاقة النظيفة مثل الدورة المركبة والطاقة المتجددة.
 
كما ناقشت ورقة العمل أيضاً الآثار الإيجابية المترتبة على تطبيق قرار إلزام المباني الجديدة بالعزل الحراري والذي يهدف إلى توفير الطاقة الكهربائية، حيث تم تطبيقه على 25674 مبنى جديداً خلال أكتوبر 2014م وحتى نهاية أبريل 2015م، إضافة إلى ذلك فقد عرضت الورقة المسؤولية الاجتماعية للشركة في مجال حماية البيئة والبرامج التوعوية البيئية التي تنفذها بهدف رفع مستوى الوعي البيئي وتثقيف الجمهور الداخلي والخارجي بأهمية البيئة والأسباب التي تدعو إلى الاهتمام بها والحفاظ عليها، ونشر الوعي البيئي بين كواردها والمقاولين والموردين المتعاملين معها، بالإضافة إلى التعاون مع الجهات ذات العلاقة داخل وخارج المملكة وتبادل الخبرات مع الخبراء والمختصين في هذا المجال.
 
وخلال المنتدى كرمت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة الشركة السعودية للكهرباء لدورها في الحفاظ على الموارد الطبيعية من خلال العديد من المبادرات القيمة والتي نفذتها خلال السنوات الماضية مثل تقليل الفاقد في الطاقة وتطبيق العزل الحراري ومعالجة مياه الصرف الصحي وإعادة استخدامها لزيادة الرقعة الخضراء بمنشآت الشركة.