مدينة ألمانية تحظر على اللاجئين استخدام الألعاب النارية

بسبب أصواتها العالية التي تذكرهم بالحروب

سبق- متابعة: حظرت السلطات على اللاجئين في مدينة بغرب ألمانيا استخدام الألعاب النارية احتفالاً بقدوم العام الجديد لأصواتها العالية قد تصيب بالهلع أشخاصاً هربوا من مناطق شهدت حروبًا وتذكرهم بها.
 
وقال متحدث باسم بلدة أرنسبرج: "أصدرت توجيهات بعدة لغات تمنع بيع المقذوفات والألعاب النارية على أنواعها للاجئين المقيمين في ملاجئ".
 
وأوصت دائرة إطفاء أرنسبرج سكان البلدة بالتفكير ملياً قبل استخدام أي ألعاب نارية "تجنباً لاستعادة الذكريات لدى أشخاص هربوا من الحروب والنزاعات والويلات التي هددتهم."
 
وعلقت لوحات إعلانية في مراكز إيواء اللاجئين لشرح الحظر الذي فرض أيضاً لمنع نشوب الحرائق في المباني التي تستضيف اللاجئين.

اعلان
مدينة ألمانية تحظر على اللاجئين استخدام الألعاب النارية
سبق
سبق- متابعة: حظرت السلطات على اللاجئين في مدينة بغرب ألمانيا استخدام الألعاب النارية احتفالاً بقدوم العام الجديد لأصواتها العالية قد تصيب بالهلع أشخاصاً هربوا من مناطق شهدت حروبًا وتذكرهم بها.
 
وقال متحدث باسم بلدة أرنسبرج: "أصدرت توجيهات بعدة لغات تمنع بيع المقذوفات والألعاب النارية على أنواعها للاجئين المقيمين في ملاجئ".
 
وأوصت دائرة إطفاء أرنسبرج سكان البلدة بالتفكير ملياً قبل استخدام أي ألعاب نارية "تجنباً لاستعادة الذكريات لدى أشخاص هربوا من الحروب والنزاعات والويلات التي هددتهم."
 
وعلقت لوحات إعلانية في مراكز إيواء اللاجئين لشرح الحظر الذي فرض أيضاً لمنع نشوب الحرائق في المباني التي تستضيف اللاجئين.
29 ديسمبر 2015 - 18 ربيع الأول 1437
08:37 PM

بسبب أصواتها العالية التي تذكرهم بالحروب

مدينة ألمانية تحظر على اللاجئين استخدام الألعاب النارية

A A A
0
5,379

سبق- متابعة: حظرت السلطات على اللاجئين في مدينة بغرب ألمانيا استخدام الألعاب النارية احتفالاً بقدوم العام الجديد لأصواتها العالية قد تصيب بالهلع أشخاصاً هربوا من مناطق شهدت حروبًا وتذكرهم بها.
 
وقال متحدث باسم بلدة أرنسبرج: "أصدرت توجيهات بعدة لغات تمنع بيع المقذوفات والألعاب النارية على أنواعها للاجئين المقيمين في ملاجئ".
 
وأوصت دائرة إطفاء أرنسبرج سكان البلدة بالتفكير ملياً قبل استخدام أي ألعاب نارية "تجنباً لاستعادة الذكريات لدى أشخاص هربوا من الحروب والنزاعات والويلات التي هددتهم."
 
وعلقت لوحات إعلانية في مراكز إيواء اللاجئين لشرح الحظر الذي فرض أيضاً لمنع نشوب الحرائق في المباني التي تستضيف اللاجئين.