ربع مليون ريال تُنقذ طفلة من انفجار البطن ووالدها ينشد المساعدة

"جود" يمنية 7 أشهر وتعاني من تضخم في الطحال وتليّف كبدي

قاسم الخبراني- سبق- الرياض: تُعاني الطفلة اليمنية جود قاسم قايد، البالغة من العمر 7 أشهر، من احتمالية حدوث انفجار بالبطن؛ بسبب إصابتها بتضخم شديد في الطحال والتليّف الكبدي، وأصبحت تنتظر مصيراً مجهولاً، بعد أن وقفت أسرتها مُكبّلة الأيدي أمام حالتها؛ لعجزهم عن دفع تكاليف علاجها البالغة ربع مليون ريال.
 
وقال والدها لـ"سبق": وُلدت "جود" وهي تعاني من التليف الكبدي وتضخم في البطن بسبب الطحال؛ موضحاً أن إحدى الجمعيات الخيرية وقفت إلى جانبهم في بادئ الأمر، وخصصت مبلغاً لا يزيد على 30 ألف ريال لعلاجها.
 
وأشار إلى أنه تم تحويلها إلى مستشفى الحرس الوطني؛ إلا أن الصدمة كانت أن قيمة العلاج تزيد بأضعاف مضاعفة عن المبلغ الذي خصصته الجمعية وفق إمكاناتها؛ حيث إن التكلفة تصل إلى 250 ألف ريال، وهو ما عجزنا عن توفيره لضيق ذات اليد؛ خاصة وأن دخلي الشهري لا يتجاوز الثلاثة آلاف ريال.
 
وقال: إن حالة طفلته "جود" تتأزم وتزداد سوءاً يوماً بعد يوم؛ بسبب مرضها، الذي قد يؤدي إلى انفجار البطن بفعل تضخم الطحال؛ ما لم يتم تدارك الأمر بالعلاج؛ خاصة وأنها حبيسة سريرها في المنزل حالياً، تنتظر مَن يُعيد لها بصيص أمل لابتسامتها التي فقدتها.
 
وناشد "قايد"، ولاة الأمر في هذا البلد المعطاء بمد يد العون له، ومساعدته بإنقاذ طفلته؛ وذلك بالتوجيه بقبولها في مستشفى الحرس الوطني، أو مستشفى العسكري، أو التخصصي، أو أي مستشفى آخر يتوفر فيه علاج لحالتها.

اعلان
ربع مليون ريال تُنقذ طفلة من انفجار البطن ووالدها ينشد المساعدة
سبق
قاسم الخبراني- سبق- الرياض: تُعاني الطفلة اليمنية جود قاسم قايد، البالغة من العمر 7 أشهر، من احتمالية حدوث انفجار بالبطن؛ بسبب إصابتها بتضخم شديد في الطحال والتليّف الكبدي، وأصبحت تنتظر مصيراً مجهولاً، بعد أن وقفت أسرتها مُكبّلة الأيدي أمام حالتها؛ لعجزهم عن دفع تكاليف علاجها البالغة ربع مليون ريال.
 
وقال والدها لـ"سبق": وُلدت "جود" وهي تعاني من التليف الكبدي وتضخم في البطن بسبب الطحال؛ موضحاً أن إحدى الجمعيات الخيرية وقفت إلى جانبهم في بادئ الأمر، وخصصت مبلغاً لا يزيد على 30 ألف ريال لعلاجها.
 
وأشار إلى أنه تم تحويلها إلى مستشفى الحرس الوطني؛ إلا أن الصدمة كانت أن قيمة العلاج تزيد بأضعاف مضاعفة عن المبلغ الذي خصصته الجمعية وفق إمكاناتها؛ حيث إن التكلفة تصل إلى 250 ألف ريال، وهو ما عجزنا عن توفيره لضيق ذات اليد؛ خاصة وأن دخلي الشهري لا يتجاوز الثلاثة آلاف ريال.
 
وقال: إن حالة طفلته "جود" تتأزم وتزداد سوءاً يوماً بعد يوم؛ بسبب مرضها، الذي قد يؤدي إلى انفجار البطن بفعل تضخم الطحال؛ ما لم يتم تدارك الأمر بالعلاج؛ خاصة وأنها حبيسة سريرها في المنزل حالياً، تنتظر مَن يُعيد لها بصيص أمل لابتسامتها التي فقدتها.
 
وناشد "قايد"، ولاة الأمر في هذا البلد المعطاء بمد يد العون له، ومساعدته بإنقاذ طفلته؛ وذلك بالتوجيه بقبولها في مستشفى الحرس الوطني، أو مستشفى العسكري، أو التخصصي، أو أي مستشفى آخر يتوفر فيه علاج لحالتها.
28 مايو 2015 - 10 شعبان 1436
11:44 AM

ربع مليون ريال تُنقذ طفلة من انفجار البطن ووالدها ينشد المساعدة

"جود" يمنية 7 أشهر وتعاني من تضخم في الطحال وتليّف كبدي

A A A
0
31,228

قاسم الخبراني- سبق- الرياض: تُعاني الطفلة اليمنية جود قاسم قايد، البالغة من العمر 7 أشهر، من احتمالية حدوث انفجار بالبطن؛ بسبب إصابتها بتضخم شديد في الطحال والتليّف الكبدي، وأصبحت تنتظر مصيراً مجهولاً، بعد أن وقفت أسرتها مُكبّلة الأيدي أمام حالتها؛ لعجزهم عن دفع تكاليف علاجها البالغة ربع مليون ريال.
 
وقال والدها لـ"سبق": وُلدت "جود" وهي تعاني من التليف الكبدي وتضخم في البطن بسبب الطحال؛ موضحاً أن إحدى الجمعيات الخيرية وقفت إلى جانبهم في بادئ الأمر، وخصصت مبلغاً لا يزيد على 30 ألف ريال لعلاجها.
 
وأشار إلى أنه تم تحويلها إلى مستشفى الحرس الوطني؛ إلا أن الصدمة كانت أن قيمة العلاج تزيد بأضعاف مضاعفة عن المبلغ الذي خصصته الجمعية وفق إمكاناتها؛ حيث إن التكلفة تصل إلى 250 ألف ريال، وهو ما عجزنا عن توفيره لضيق ذات اليد؛ خاصة وأن دخلي الشهري لا يتجاوز الثلاثة آلاف ريال.
 
وقال: إن حالة طفلته "جود" تتأزم وتزداد سوءاً يوماً بعد يوم؛ بسبب مرضها، الذي قد يؤدي إلى انفجار البطن بفعل تضخم الطحال؛ ما لم يتم تدارك الأمر بالعلاج؛ خاصة وأنها حبيسة سريرها في المنزل حالياً، تنتظر مَن يُعيد لها بصيص أمل لابتسامتها التي فقدتها.
 
وناشد "قايد"، ولاة الأمر في هذا البلد المعطاء بمد يد العون له، ومساعدته بإنقاذ طفلته؛ وذلك بالتوجيه بقبولها في مستشفى الحرس الوطني، أو مستشفى العسكري، أو التخصصي، أو أي مستشفى آخر يتوفر فيه علاج لحالتها.