وزارة الحج تناقش سلبيات وإيجابيات نقل العام الماضي

دراسة إنشاء قاعدة بيانات تدريبية لرفع كفاءة القطاع في موسم الحج

سبق- مكة المكرمة: عقد وكيل الوزارة للتخطيط والتطوير المكلف بوكالة الوزارة لشؤون النقل الدكتور محمد بن طلال سمسم بقاعة الاجتماعات بمكتبه بوزارة الحج بمكة المكرمة الاجتماع للجنة المكلفة بالنظر في تدريب النقل، واستعراض التقرير المعد من قِبل إدارة التدريب عن سلبيات وإيجابيات البرامج التدريبية للنقل في الموسم الماضي.
 
 واطلع سمسم على ملاحظات الإدارة العامة لشؤون النقل وملاحظات لممثلي مجموعة من شركات النقل. وتم الاتفاق على تطوير حقائب تدريبية بهدف إعداد السائقين المستجدين وأعضاء النقل في مجموعات الخدمة الميدانية التابعة لمؤسسات الطوافة وجميع العاملين في نقل ضيوف الرحمن.
 
وتمت مناقشة إنشاء نظام إلكتروني لحصر السائقين المستجدين وذوي الخبرات وإنشاء قاعدة بيانات تدريبية لتتبع التطور التدريبي حسب مسار يتم إعداده بوساطة خبراء في النقل وفي التدريب للنهوض بقطاع النقل في موسمي الحج والعمرة.
 
وحضر الاجتماع كلٌ من عبدالملك بن أحمد قربان مدير عام الإدارة العامة لشؤون النقل، والدكتور علي بن محمد الزهراني مستشار الوزارة للنقل، وعماد مردوم مساعد مدير عام التطوير، وحمدان بن عطية الرفاعي مدير إدارة التدريب، وخالد بن سيوطي فلمبان مدير مركز تدريب العاملين في الحج، وعبدالله بن محمود علوي مدير عام شركة مكة للنقل، وسمير بن إبراهيم خليفة مدير عام شركة رواحل للنقل، وزياد بن محمد فارسي مدير عام شركة قوافل للنقل، وعبدالله بن حسن معاجيني، وفيصل بن سمير قاضي.
 
وصرح وكيل الوزارة للتخطيط والتطوير بأن هذه الاجتماعات تأتي وفق توجيهات وزير الحج د. بندر بن محمد حجار لتطوير كفاءات الكوادر البشرية العاملة في خدمة ضيوف الرحمن بناء على منهجية علمية ومن واقع تقييم الخدمات وأثر البرامج التدريبية المختلفة التي يتم تنفيذها بإشراف مركز تدريب العاملين في الحج والعمرة الذي يشرف على تنفيذ آﻻف المقاعد التدريبية سنويًا في المجاﻻت التخصصية المختلفة، إضافة إلى البرامج الإجرائية والتثقيفية والسلوكية ضمن أعمال التجهيز واﻹعداد المبكر لتمكين وزارة الحج من أداء الدور المهم المناط بها في خدمة ضيوف الرحمن بما يعكس الرعاية والاهتمام الكبير من وﻻة اﻷمر رعاهم الله وتوجيهات سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أيده الله الذي يؤكد دومًا بذل أقصى ما يلزم لتسهيل أداء النسك لضيوف الرحمن، ونسأل الله أن يديم علينا هذه النعمة ويحفظ بلادنا والمسلمين.

اعلان
وزارة الحج تناقش سلبيات وإيجابيات نقل العام الماضي
سبق
سبق- مكة المكرمة: عقد وكيل الوزارة للتخطيط والتطوير المكلف بوكالة الوزارة لشؤون النقل الدكتور محمد بن طلال سمسم بقاعة الاجتماعات بمكتبه بوزارة الحج بمكة المكرمة الاجتماع للجنة المكلفة بالنظر في تدريب النقل، واستعراض التقرير المعد من قِبل إدارة التدريب عن سلبيات وإيجابيات البرامج التدريبية للنقل في الموسم الماضي.
 
 واطلع سمسم على ملاحظات الإدارة العامة لشؤون النقل وملاحظات لممثلي مجموعة من شركات النقل. وتم الاتفاق على تطوير حقائب تدريبية بهدف إعداد السائقين المستجدين وأعضاء النقل في مجموعات الخدمة الميدانية التابعة لمؤسسات الطوافة وجميع العاملين في نقل ضيوف الرحمن.
 
وتمت مناقشة إنشاء نظام إلكتروني لحصر السائقين المستجدين وذوي الخبرات وإنشاء قاعدة بيانات تدريبية لتتبع التطور التدريبي حسب مسار يتم إعداده بوساطة خبراء في النقل وفي التدريب للنهوض بقطاع النقل في موسمي الحج والعمرة.
 
وحضر الاجتماع كلٌ من عبدالملك بن أحمد قربان مدير عام الإدارة العامة لشؤون النقل، والدكتور علي بن محمد الزهراني مستشار الوزارة للنقل، وعماد مردوم مساعد مدير عام التطوير، وحمدان بن عطية الرفاعي مدير إدارة التدريب، وخالد بن سيوطي فلمبان مدير مركز تدريب العاملين في الحج، وعبدالله بن محمود علوي مدير عام شركة مكة للنقل، وسمير بن إبراهيم خليفة مدير عام شركة رواحل للنقل، وزياد بن محمد فارسي مدير عام شركة قوافل للنقل، وعبدالله بن حسن معاجيني، وفيصل بن سمير قاضي.
 
وصرح وكيل الوزارة للتخطيط والتطوير بأن هذه الاجتماعات تأتي وفق توجيهات وزير الحج د. بندر بن محمد حجار لتطوير كفاءات الكوادر البشرية العاملة في خدمة ضيوف الرحمن بناء على منهجية علمية ومن واقع تقييم الخدمات وأثر البرامج التدريبية المختلفة التي يتم تنفيذها بإشراف مركز تدريب العاملين في الحج والعمرة الذي يشرف على تنفيذ آﻻف المقاعد التدريبية سنويًا في المجاﻻت التخصصية المختلفة، إضافة إلى البرامج الإجرائية والتثقيفية والسلوكية ضمن أعمال التجهيز واﻹعداد المبكر لتمكين وزارة الحج من أداء الدور المهم المناط بها في خدمة ضيوف الرحمن بما يعكس الرعاية والاهتمام الكبير من وﻻة اﻷمر رعاهم الله وتوجيهات سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أيده الله الذي يؤكد دومًا بذل أقصى ما يلزم لتسهيل أداء النسك لضيوف الرحمن، ونسأل الله أن يديم علينا هذه النعمة ويحفظ بلادنا والمسلمين.
26 نوفمبر 2015 - 14 صفر 1437
11:41 PM

دراسة إنشاء قاعدة بيانات تدريبية لرفع كفاءة القطاع في موسم الحج

وزارة الحج تناقش سلبيات وإيجابيات نقل العام الماضي

A A A
0
415

سبق- مكة المكرمة: عقد وكيل الوزارة للتخطيط والتطوير المكلف بوكالة الوزارة لشؤون النقل الدكتور محمد بن طلال سمسم بقاعة الاجتماعات بمكتبه بوزارة الحج بمكة المكرمة الاجتماع للجنة المكلفة بالنظر في تدريب النقل، واستعراض التقرير المعد من قِبل إدارة التدريب عن سلبيات وإيجابيات البرامج التدريبية للنقل في الموسم الماضي.
 
 واطلع سمسم على ملاحظات الإدارة العامة لشؤون النقل وملاحظات لممثلي مجموعة من شركات النقل. وتم الاتفاق على تطوير حقائب تدريبية بهدف إعداد السائقين المستجدين وأعضاء النقل في مجموعات الخدمة الميدانية التابعة لمؤسسات الطوافة وجميع العاملين في نقل ضيوف الرحمن.
 
وتمت مناقشة إنشاء نظام إلكتروني لحصر السائقين المستجدين وذوي الخبرات وإنشاء قاعدة بيانات تدريبية لتتبع التطور التدريبي حسب مسار يتم إعداده بوساطة خبراء في النقل وفي التدريب للنهوض بقطاع النقل في موسمي الحج والعمرة.
 
وحضر الاجتماع كلٌ من عبدالملك بن أحمد قربان مدير عام الإدارة العامة لشؤون النقل، والدكتور علي بن محمد الزهراني مستشار الوزارة للنقل، وعماد مردوم مساعد مدير عام التطوير، وحمدان بن عطية الرفاعي مدير إدارة التدريب، وخالد بن سيوطي فلمبان مدير مركز تدريب العاملين في الحج، وعبدالله بن محمود علوي مدير عام شركة مكة للنقل، وسمير بن إبراهيم خليفة مدير عام شركة رواحل للنقل، وزياد بن محمد فارسي مدير عام شركة قوافل للنقل، وعبدالله بن حسن معاجيني، وفيصل بن سمير قاضي.
 
وصرح وكيل الوزارة للتخطيط والتطوير بأن هذه الاجتماعات تأتي وفق توجيهات وزير الحج د. بندر بن محمد حجار لتطوير كفاءات الكوادر البشرية العاملة في خدمة ضيوف الرحمن بناء على منهجية علمية ومن واقع تقييم الخدمات وأثر البرامج التدريبية المختلفة التي يتم تنفيذها بإشراف مركز تدريب العاملين في الحج والعمرة الذي يشرف على تنفيذ آﻻف المقاعد التدريبية سنويًا في المجاﻻت التخصصية المختلفة، إضافة إلى البرامج الإجرائية والتثقيفية والسلوكية ضمن أعمال التجهيز واﻹعداد المبكر لتمكين وزارة الحج من أداء الدور المهم المناط بها في خدمة ضيوف الرحمن بما يعكس الرعاية والاهتمام الكبير من وﻻة اﻷمر رعاهم الله وتوجيهات سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أيده الله الذي يؤكد دومًا بذل أقصى ما يلزم لتسهيل أداء النسك لضيوف الرحمن، ونسأل الله أن يديم علينا هذه النعمة ويحفظ بلادنا والمسلمين.