الحفل الختامي لطلاب حلقات جامع الراجحي بحي الملك فهد

برعاية مستشار خادم الحرمين.. وبحضور "الهذلول" وطلاب العلم

سبق- الرياض: اختتمت حلقات جامع الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي بحي الملك فهد موسمها الدراسي 1436هـ في حفل تكريمي للطلاب بحضور المستشار في الديوان الملكي الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري ونائب رئيس الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بالرياض الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله الهذلول وجمع من المدعوين.
 
وقد اشتملت برامج الحفل على عدة فقرات متنوعة، جاء فيها استعراض لمسيرة هذه الحلقات، ومنجزاتها من حفظة كتاب الله الكريم من الطلاب في الجامع، أو من الطالبات في الدار النسائية التابعة للجامع، واستمع الحضور لتلاوة عدد من طلاب الحلقات، وألقى الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله الهذلول نائب رئيس الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بالرياض كلمة أشاد فيها بتميز حلقات جامع الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي بحي الملك فهد وتنوع برامجها المشجعة للطلاب والطالبات على الإقبال على هذه الحلقات والاستفادة منها، وأكد أن الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله كان من أبرز داعمي الجمعية منذ عقود طويلة.
 
وتحدث الأمين العام لإدارة الأوقاف عبدالسلام بن صالح الراجحي بكلمة نوه فيها إلى أن حضور الدكتور سعد بن ناصر الشثري لهذا الحفل المبارك يعد تشجيعاً لحفظة كتاب الله ودعماً لبرامج حفظ القرآن الكريم وتعلمه، وهو امتداد مبارك للعناية بهذا المصدر العظيم في هذه البلاد الطاهرة، وذكر الراجحي أن من نعم الله علينا في هذه البلاد المباركة وجود هذه الحلقاتِ لتحفيظ القرآن الكريم، فهي محاضن تربية وإصلاح وإرشاد للنشء، وربطهم بأعظم هدي وأشرف كلام، فهو كلام رب العالمين، الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، فالحمد لله على انتشار هذه الحلقات في مختلف مساجد بلادنا المباركة، ودعم حكومة خادم الحرمين الشريفين لما يخدم القرآن وحافظيه ومعلميه.
 
واختتم الراجحي كلمته بالدعاء لولاة الأمر على تشجيعهم لهذه الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم والداعمين لها، وسأل الله تعالى أن يجعل هذه الأعمال التي تقوم بها إدارة الأوقاف في ميزان حسنات الموقف الشيخ صالح بن عبد العزيز الراجحي رحمه الله والعاملين في إدارة الأوقاف.
 
من جانبه نوه الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري بدور هذه الحلقات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في حفظ النشء وربطهم بحفظ القرآن الكريم، وأشار إلى أن ذلك من فضائل السلف الصالح؛ حيث كانوا يعتنون بتوجيه طلاب العلم في مقتبل العمر إلى العناية بحفظ كتاب الله الكريم وتعلم أحكامه وإرشاده، وأكد أن وجود هذه الحلقات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم علامة خير وفلاح للأمة؛ حيث يتنافس المنضمون لها على حفظ كلام رب العالمين، ويستثمرون أوقاتهم في هذه الحلقات المباركة، مشيداً بالدعم الذي تجده هذه الحلقات من حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وولي ولي العهد حفظهم الله، ودعا في ختام كلمته للموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله الذي مضى وترك إرثاً طيباً من أعمال صالحة متنوعة في مجالات عديدة.
 
وفي ختام الحفل جرى تكريم الهيئة التعليمية والإدارية في الحلقات، كما جرى تكريم الحفظة والمتفوقين وكافة طلاب حلقات الجامع في حفل بهيج حضره المدعوون وأولياء الأمور والطلاب من كافة الأعمار.
 
 
 

اعلان
الحفل الختامي لطلاب حلقات جامع الراجحي بحي الملك فهد
سبق
سبق- الرياض: اختتمت حلقات جامع الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي بحي الملك فهد موسمها الدراسي 1436هـ في حفل تكريمي للطلاب بحضور المستشار في الديوان الملكي الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري ونائب رئيس الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بالرياض الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله الهذلول وجمع من المدعوين.
 
وقد اشتملت برامج الحفل على عدة فقرات متنوعة، جاء فيها استعراض لمسيرة هذه الحلقات، ومنجزاتها من حفظة كتاب الله الكريم من الطلاب في الجامع، أو من الطالبات في الدار النسائية التابعة للجامع، واستمع الحضور لتلاوة عدد من طلاب الحلقات، وألقى الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله الهذلول نائب رئيس الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بالرياض كلمة أشاد فيها بتميز حلقات جامع الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي بحي الملك فهد وتنوع برامجها المشجعة للطلاب والطالبات على الإقبال على هذه الحلقات والاستفادة منها، وأكد أن الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله كان من أبرز داعمي الجمعية منذ عقود طويلة.
 
وتحدث الأمين العام لإدارة الأوقاف عبدالسلام بن صالح الراجحي بكلمة نوه فيها إلى أن حضور الدكتور سعد بن ناصر الشثري لهذا الحفل المبارك يعد تشجيعاً لحفظة كتاب الله ودعماً لبرامج حفظ القرآن الكريم وتعلمه، وهو امتداد مبارك للعناية بهذا المصدر العظيم في هذه البلاد الطاهرة، وذكر الراجحي أن من نعم الله علينا في هذه البلاد المباركة وجود هذه الحلقاتِ لتحفيظ القرآن الكريم، فهي محاضن تربية وإصلاح وإرشاد للنشء، وربطهم بأعظم هدي وأشرف كلام، فهو كلام رب العالمين، الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، فالحمد لله على انتشار هذه الحلقات في مختلف مساجد بلادنا المباركة، ودعم حكومة خادم الحرمين الشريفين لما يخدم القرآن وحافظيه ومعلميه.
 
واختتم الراجحي كلمته بالدعاء لولاة الأمر على تشجيعهم لهذه الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم والداعمين لها، وسأل الله تعالى أن يجعل هذه الأعمال التي تقوم بها إدارة الأوقاف في ميزان حسنات الموقف الشيخ صالح بن عبد العزيز الراجحي رحمه الله والعاملين في إدارة الأوقاف.
 
من جانبه نوه الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري بدور هذه الحلقات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في حفظ النشء وربطهم بحفظ القرآن الكريم، وأشار إلى أن ذلك من فضائل السلف الصالح؛ حيث كانوا يعتنون بتوجيه طلاب العلم في مقتبل العمر إلى العناية بحفظ كتاب الله الكريم وتعلم أحكامه وإرشاده، وأكد أن وجود هذه الحلقات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم علامة خير وفلاح للأمة؛ حيث يتنافس المنضمون لها على حفظ كلام رب العالمين، ويستثمرون أوقاتهم في هذه الحلقات المباركة، مشيداً بالدعم الذي تجده هذه الحلقات من حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وولي ولي العهد حفظهم الله، ودعا في ختام كلمته للموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله الذي مضى وترك إرثاً طيباً من أعمال صالحة متنوعة في مجالات عديدة.
 
وفي ختام الحفل جرى تكريم الهيئة التعليمية والإدارية في الحلقات، كما جرى تكريم الحفظة والمتفوقين وكافة طلاب حلقات الجامع في حفل بهيج حضره المدعوون وأولياء الأمور والطلاب من كافة الأعمار.
 
 
 
20 مايو 2015 - 2 شعبان 1436
04:39 PM

الحفل الختامي لطلاب حلقات جامع الراجحي بحي الملك فهد

برعاية مستشار خادم الحرمين.. وبحضور "الهذلول" وطلاب العلم

A A A
0
1,350

سبق- الرياض: اختتمت حلقات جامع الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي بحي الملك فهد موسمها الدراسي 1436هـ في حفل تكريمي للطلاب بحضور المستشار في الديوان الملكي الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري ونائب رئيس الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بالرياض الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله الهذلول وجمع من المدعوين.
 
وقد اشتملت برامج الحفل على عدة فقرات متنوعة، جاء فيها استعراض لمسيرة هذه الحلقات، ومنجزاتها من حفظة كتاب الله الكريم من الطلاب في الجامع، أو من الطالبات في الدار النسائية التابعة للجامع، واستمع الحضور لتلاوة عدد من طلاب الحلقات، وألقى الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله الهذلول نائب رئيس الجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن بالرياض كلمة أشاد فيها بتميز حلقات جامع الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي بحي الملك فهد وتنوع برامجها المشجعة للطلاب والطالبات على الإقبال على هذه الحلقات والاستفادة منها، وأكد أن الموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله كان من أبرز داعمي الجمعية منذ عقود طويلة.
 
وتحدث الأمين العام لإدارة الأوقاف عبدالسلام بن صالح الراجحي بكلمة نوه فيها إلى أن حضور الدكتور سعد بن ناصر الشثري لهذا الحفل المبارك يعد تشجيعاً لحفظة كتاب الله ودعماً لبرامج حفظ القرآن الكريم وتعلمه، وهو امتداد مبارك للعناية بهذا المصدر العظيم في هذه البلاد الطاهرة، وذكر الراجحي أن من نعم الله علينا في هذه البلاد المباركة وجود هذه الحلقاتِ لتحفيظ القرآن الكريم، فهي محاضن تربية وإصلاح وإرشاد للنشء، وربطهم بأعظم هدي وأشرف كلام، فهو كلام رب العالمين، الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، فالحمد لله على انتشار هذه الحلقات في مختلف مساجد بلادنا المباركة، ودعم حكومة خادم الحرمين الشريفين لما يخدم القرآن وحافظيه ومعلميه.
 
واختتم الراجحي كلمته بالدعاء لولاة الأمر على تشجيعهم لهذه الجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم والداعمين لها، وسأل الله تعالى أن يجعل هذه الأعمال التي تقوم بها إدارة الأوقاف في ميزان حسنات الموقف الشيخ صالح بن عبد العزيز الراجحي رحمه الله والعاملين في إدارة الأوقاف.
 
من جانبه نوه الشيخ الدكتور سعد بن ناصر الشثري بدور هذه الحلقات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم في حفظ النشء وربطهم بحفظ القرآن الكريم، وأشار إلى أن ذلك من فضائل السلف الصالح؛ حيث كانوا يعتنون بتوجيه طلاب العلم في مقتبل العمر إلى العناية بحفظ كتاب الله الكريم وتعلم أحكامه وإرشاده، وأكد أن وجود هذه الحلقات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم علامة خير وفلاح للأمة؛ حيث يتنافس المنضمون لها على حفظ كلام رب العالمين، ويستثمرون أوقاتهم في هذه الحلقات المباركة، مشيداً بالدعم الذي تجده هذه الحلقات من حكومة خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وولي ولي العهد حفظهم الله، ودعا في ختام كلمته للموقف الشيخ صالح بن عبدالعزيز الراجحي رحمه الله الذي مضى وترك إرثاً طيباً من أعمال صالحة متنوعة في مجالات عديدة.
 
وفي ختام الحفل جرى تكريم الهيئة التعليمية والإدارية في الحلقات، كما جرى تكريم الحفظة والمتفوقين وكافة طلاب حلقات الجامع في حفل بهيج حضره المدعوون وأولياء الأمور والطلاب من كافة الأعمار.