ريجيكامف: واثق بقدرة فريقي.. زلاتكو: سأخوض التحدي الأكبر

مدرِّبا الهلال والعين قبل إياب دور الأربعة من دوري أبطال آسيا

محمد البقمي– سبق: أكد الروماني "لورينت ريجيكامف"، مدرب فريق الهلال الأول لكرة القدم، جاهزية فريقه لتحقيق بطاقة التأهل في لقاء الغد الذي يجمعه بمضيفه "العين الإماراتي" في إياب الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال آسيا، وأعرب خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر نادي العين عن ثقته الكبيرة بإمكانات لاعبيه، وقدرتهم على تحقيق الانتصار في مواجهة الغد.
 
وأشار إلى أنهم حضروا إلى "العين" من أجل تحقيق الفوز، رغم قوة "العين"، وقال: "الفريق لن يركن إلى نتيجة الذهاب التي انتهت لصالح الهلال بفارق ثلاثة، ونحن قادمون إلى العين من أجل تحقيق الانتصار".
 
وأضاف "ريجيكامف": حققنا نتيجة إيجابية في لقاء الذهاب، ونطمح للفوز، مع علمي بصعوبة الفريق المقابل. الهلال يمتلك لاعبين لديهم القدرة والطموح على تحقيق الفوز وعدم التهاون في المباراة، والأهم بالنسبة لنا التأهل والعبور النهائي.
 
وعما يخشاه على الهلال في لقاء الغد قال: "لا أخشى شيئاً في كرة القدم، ولدي الرغبة والثقة بالتأهل، ويجب أن تكون لدى اللاعبين خاصة نفس الرغبة والثقة كما كانت في لقاء الذهاب".
 
وأضاف: الهلال يمتلك دفاعاً قوياً ومنظماً، وأثق بقدرتهم على إيقاف قوة مهاجمي العين.
 
من جانبه، شدّد قائد الهلال "ياسر القحطاني" على أن التأهل لم يحسم بعد، وقال: "حضرنا إلى العين من أجل الخطوة الأهم، والعبور للنهائي، وسنسعى لتحقيق التأهل بمشيئة الله".
 
من جانبه، وصف الكرواتي زلاتكو دالتش مدرب العين لقاء فريقه أمام الهلال بأنه يمثل الفرصة الأخيرة لتعزيز حظوظ العين في بلوغ النهائي الآسيوي، رغم الخسارة في الرياض بثلاثية نظيفة.
 
وقال: "ثقتي كبيرة باللاعبين لتحدي كل الظروف، والقيام بكل شيء يمكن أن يضعنا في النهائي، فحظوظنا موجودة قبل اللقاء، والخسارة الماضية لا تعني بكل الأحوال أن الأمور باتت محسومة للهلاليين رغم المهمة الصعبة التي تنتظرنا في الميدان، فهي ليست مستحيلة بكل المقاييس استناداً إلى ما يحدث في كرة القدم".
 
وأضاف: الحقيقة أنني أمام تحدٍّ كبير في مسيرتي المهنية مدرباً مع فريقي، قبل لقاء الغد وبعد الخسارة الماضية في الرياض، لكن يمكن أن نفعل الشيء ذاته، ونحقق الفوز على ملعبنا في مواجهة الخصم، وفي حال لم ننجح سنطوي هذه الصفحة، ونقوم بتصويب الأخطاء التي رافقتنا، وندخل إلى الاستحقاقات المحلية، ونبدأ خوض التحدي مجدداً في النسخة المقبلة من الآسيوية، وسنقدم التهنئة للسعوديين بالتأهل إلى النهائي.
 
وختم قائلاً: "فريقنا أمام تحدٍّ كبير في مواجهة الخصم الذي يخوض اللقاء بأفضلية جيدة ذهاباً، وعناصره الجيدة، والمهم أن ننجح بتسجيل ثلاثة أهداف، وندافع عن شباكنا حتى لا نستقبل هدفاً سعودياً، يؤدي إلى إرباك حساباتنا. وينبغي أن يكون تركيزنا في أعلى درجاته، ونعرف أن الهلال يفكر بالتسجيل حتى يؤدي إلى مشكلات في حساباتنا".

اعلان
ريجيكامف: واثق بقدرة فريقي.. زلاتكو: سأخوض التحدي الأكبر
سبق
محمد البقمي– سبق: أكد الروماني "لورينت ريجيكامف"، مدرب فريق الهلال الأول لكرة القدم، جاهزية فريقه لتحقيق بطاقة التأهل في لقاء الغد الذي يجمعه بمضيفه "العين الإماراتي" في إياب الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال آسيا، وأعرب خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر نادي العين عن ثقته الكبيرة بإمكانات لاعبيه، وقدرتهم على تحقيق الانتصار في مواجهة الغد.
 
وأشار إلى أنهم حضروا إلى "العين" من أجل تحقيق الفوز، رغم قوة "العين"، وقال: "الفريق لن يركن إلى نتيجة الذهاب التي انتهت لصالح الهلال بفارق ثلاثة، ونحن قادمون إلى العين من أجل تحقيق الانتصار".
 
وأضاف "ريجيكامف": حققنا نتيجة إيجابية في لقاء الذهاب، ونطمح للفوز، مع علمي بصعوبة الفريق المقابل. الهلال يمتلك لاعبين لديهم القدرة والطموح على تحقيق الفوز وعدم التهاون في المباراة، والأهم بالنسبة لنا التأهل والعبور النهائي.
 
وعما يخشاه على الهلال في لقاء الغد قال: "لا أخشى شيئاً في كرة القدم، ولدي الرغبة والثقة بالتأهل، ويجب أن تكون لدى اللاعبين خاصة نفس الرغبة والثقة كما كانت في لقاء الذهاب".
 
وأضاف: الهلال يمتلك دفاعاً قوياً ومنظماً، وأثق بقدرتهم على إيقاف قوة مهاجمي العين.
 
من جانبه، شدّد قائد الهلال "ياسر القحطاني" على أن التأهل لم يحسم بعد، وقال: "حضرنا إلى العين من أجل الخطوة الأهم، والعبور للنهائي، وسنسعى لتحقيق التأهل بمشيئة الله".
 
من جانبه، وصف الكرواتي زلاتكو دالتش مدرب العين لقاء فريقه أمام الهلال بأنه يمثل الفرصة الأخيرة لتعزيز حظوظ العين في بلوغ النهائي الآسيوي، رغم الخسارة في الرياض بثلاثية نظيفة.
 
وقال: "ثقتي كبيرة باللاعبين لتحدي كل الظروف، والقيام بكل شيء يمكن أن يضعنا في النهائي، فحظوظنا موجودة قبل اللقاء، والخسارة الماضية لا تعني بكل الأحوال أن الأمور باتت محسومة للهلاليين رغم المهمة الصعبة التي تنتظرنا في الميدان، فهي ليست مستحيلة بكل المقاييس استناداً إلى ما يحدث في كرة القدم".
 
وأضاف: الحقيقة أنني أمام تحدٍّ كبير في مسيرتي المهنية مدرباً مع فريقي، قبل لقاء الغد وبعد الخسارة الماضية في الرياض، لكن يمكن أن نفعل الشيء ذاته، ونحقق الفوز على ملعبنا في مواجهة الخصم، وفي حال لم ننجح سنطوي هذه الصفحة، ونقوم بتصويب الأخطاء التي رافقتنا، وندخل إلى الاستحقاقات المحلية، ونبدأ خوض التحدي مجدداً في النسخة المقبلة من الآسيوية، وسنقدم التهنئة للسعوديين بالتأهل إلى النهائي.
 
وختم قائلاً: "فريقنا أمام تحدٍّ كبير في مواجهة الخصم الذي يخوض اللقاء بأفضلية جيدة ذهاباً، وعناصره الجيدة، والمهم أن ننجح بتسجيل ثلاثة أهداف، وندافع عن شباكنا حتى لا نستقبل هدفاً سعودياً، يؤدي إلى إرباك حساباتنا. وينبغي أن يكون تركيزنا في أعلى درجاته، ونعرف أن الهلال يفكر بالتسجيل حتى يؤدي إلى مشكلات في حساباتنا".
29 سبتمبر 2014 - 5 ذو الحجة 1435
08:30 PM

مدرِّبا الهلال والعين قبل إياب دور الأربعة من دوري أبطال آسيا

ريجيكامف: واثق بقدرة فريقي.. زلاتكو: سأخوض التحدي الأكبر

A A A
0
7,910

محمد البقمي– سبق: أكد الروماني "لورينت ريجيكامف"، مدرب فريق الهلال الأول لكرة القدم، جاهزية فريقه لتحقيق بطاقة التأهل في لقاء الغد الذي يجمعه بمضيفه "العين الإماراتي" في إياب الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال آسيا، وأعرب خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر نادي العين عن ثقته الكبيرة بإمكانات لاعبيه، وقدرتهم على تحقيق الانتصار في مواجهة الغد.
 
وأشار إلى أنهم حضروا إلى "العين" من أجل تحقيق الفوز، رغم قوة "العين"، وقال: "الفريق لن يركن إلى نتيجة الذهاب التي انتهت لصالح الهلال بفارق ثلاثة، ونحن قادمون إلى العين من أجل تحقيق الانتصار".
 
وأضاف "ريجيكامف": حققنا نتيجة إيجابية في لقاء الذهاب، ونطمح للفوز، مع علمي بصعوبة الفريق المقابل. الهلال يمتلك لاعبين لديهم القدرة والطموح على تحقيق الفوز وعدم التهاون في المباراة، والأهم بالنسبة لنا التأهل والعبور النهائي.
 
وعما يخشاه على الهلال في لقاء الغد قال: "لا أخشى شيئاً في كرة القدم، ولدي الرغبة والثقة بالتأهل، ويجب أن تكون لدى اللاعبين خاصة نفس الرغبة والثقة كما كانت في لقاء الذهاب".
 
وأضاف: الهلال يمتلك دفاعاً قوياً ومنظماً، وأثق بقدرتهم على إيقاف قوة مهاجمي العين.
 
من جانبه، شدّد قائد الهلال "ياسر القحطاني" على أن التأهل لم يحسم بعد، وقال: "حضرنا إلى العين من أجل الخطوة الأهم، والعبور للنهائي، وسنسعى لتحقيق التأهل بمشيئة الله".
 
من جانبه، وصف الكرواتي زلاتكو دالتش مدرب العين لقاء فريقه أمام الهلال بأنه يمثل الفرصة الأخيرة لتعزيز حظوظ العين في بلوغ النهائي الآسيوي، رغم الخسارة في الرياض بثلاثية نظيفة.
 
وقال: "ثقتي كبيرة باللاعبين لتحدي كل الظروف، والقيام بكل شيء يمكن أن يضعنا في النهائي، فحظوظنا موجودة قبل اللقاء، والخسارة الماضية لا تعني بكل الأحوال أن الأمور باتت محسومة للهلاليين رغم المهمة الصعبة التي تنتظرنا في الميدان، فهي ليست مستحيلة بكل المقاييس استناداً إلى ما يحدث في كرة القدم".
 
وأضاف: الحقيقة أنني أمام تحدٍّ كبير في مسيرتي المهنية مدرباً مع فريقي، قبل لقاء الغد وبعد الخسارة الماضية في الرياض، لكن يمكن أن نفعل الشيء ذاته، ونحقق الفوز على ملعبنا في مواجهة الخصم، وفي حال لم ننجح سنطوي هذه الصفحة، ونقوم بتصويب الأخطاء التي رافقتنا، وندخل إلى الاستحقاقات المحلية، ونبدأ خوض التحدي مجدداً في النسخة المقبلة من الآسيوية، وسنقدم التهنئة للسعوديين بالتأهل إلى النهائي.
 
وختم قائلاً: "فريقنا أمام تحدٍّ كبير في مواجهة الخصم الذي يخوض اللقاء بأفضلية جيدة ذهاباً، وعناصره الجيدة، والمهم أن ننجح بتسجيل ثلاثة أهداف، وندافع عن شباكنا حتى لا نستقبل هدفاً سعودياً، يؤدي إلى إرباك حساباتنا. وينبغي أن يكون تركيزنا في أعلى درجاته، ونعرف أن الهلال يفكر بالتسجيل حتى يؤدي إلى مشكلات في حساباتنا".