" دخنة القصيم" خارج الخدمة الصحية ١٦ ساعة يومياً

أجبر الأهالي على السفر في الحالات الطارئة بعد تعديل الدوام

مشاري الحنتوشي - سبق - القصيم : قال عدد من أهالي مركز دخنة بمنطقة القصيم، ٦٠ كلم جنوب محافظة الرس، إن تعديل مواعيد دوام المراكز الصحية الجديد لفترة واحدة ساهم في جعل مركزهم خارج الخدمة الصحية لأكثر من ١٦ ساعة يومياً.
 
وفي التفاصيل، قال " الأهالي " لسبق: "يتم إغلاق دوام المركز الصحي رغم إمكانياته المتواضعة في الرابعة عصراً يومياً، مع عدم وجود طوارئ لعدم وجود مستشفى في دخنة، بالإضافة إلى عدم وجود مستشفى خاص، مما يجعلنا خارج الخدمة الصحية، حتى موعد عمل المركز في اليوم التالي ."
 
وأضاف الأهالي: " ساهم ذلك التغيير في إجبار الأهالي في الحالات العاجلة على السفر إلى محافظة الرس رغم خطورة طريق دخنة الرس وما حدث به من ذكريات مؤلمة لم تفلح في دمل آثارها السنين، حيث أصبح الموت الجماعي ملازماً للحوادث فيه، متذكرين حادثاً العام الماضي شهد تفحم عشرة أشخاص تلاه بأشهر بسيطة وفاة سبعة آخرين، مع الإشارة إلى عدم وجود مركز إسعافي للهلال الأحمر كذلك ".
 
وأكد الأهالي على أهمية مركزهم كوجهة سياحية لاحتوائه أكبر منتزه جبلي بالقصيم " منتزه خزاز " الذي يرتاده الزوار من جميع المناطق والمحافظات المجاورة ويعتبر أحد أهم المعالم السياحية في المنطقة.
 
كما أشاروا إلى أن تزايد عدد سكان المركز بعد أن تجاوز ١٠ آلاف نسمة وتبعية أكثر من ٢٥ مركزاً وهجرة متفرقة مطالبين من يهمه الأمر إلى وضع حلول عاجلة لإنهاء معاناتهم.

اعلان
" دخنة القصيم" خارج الخدمة الصحية ١٦ ساعة يومياً
سبق
مشاري الحنتوشي - سبق - القصيم : قال عدد من أهالي مركز دخنة بمنطقة القصيم، ٦٠ كلم جنوب محافظة الرس، إن تعديل مواعيد دوام المراكز الصحية الجديد لفترة واحدة ساهم في جعل مركزهم خارج الخدمة الصحية لأكثر من ١٦ ساعة يومياً.
 
وفي التفاصيل، قال " الأهالي " لسبق: "يتم إغلاق دوام المركز الصحي رغم إمكانياته المتواضعة في الرابعة عصراً يومياً، مع عدم وجود طوارئ لعدم وجود مستشفى في دخنة، بالإضافة إلى عدم وجود مستشفى خاص، مما يجعلنا خارج الخدمة الصحية، حتى موعد عمل المركز في اليوم التالي ."
 
وأضاف الأهالي: " ساهم ذلك التغيير في إجبار الأهالي في الحالات العاجلة على السفر إلى محافظة الرس رغم خطورة طريق دخنة الرس وما حدث به من ذكريات مؤلمة لم تفلح في دمل آثارها السنين، حيث أصبح الموت الجماعي ملازماً للحوادث فيه، متذكرين حادثاً العام الماضي شهد تفحم عشرة أشخاص تلاه بأشهر بسيطة وفاة سبعة آخرين، مع الإشارة إلى عدم وجود مركز إسعافي للهلال الأحمر كذلك ".
 
وأكد الأهالي على أهمية مركزهم كوجهة سياحية لاحتوائه أكبر منتزه جبلي بالقصيم " منتزه خزاز " الذي يرتاده الزوار من جميع المناطق والمحافظات المجاورة ويعتبر أحد أهم المعالم السياحية في المنطقة.
 
كما أشاروا إلى أن تزايد عدد سكان المركز بعد أن تجاوز ١٠ آلاف نسمة وتبعية أكثر من ٢٥ مركزاً وهجرة متفرقة مطالبين من يهمه الأمر إلى وضع حلول عاجلة لإنهاء معاناتهم.
30 ديسمبر 2014 - 8 ربيع الأول 1436
10:57 PM

" دخنة القصيم" خارج الخدمة الصحية ١٦ ساعة يومياً

أجبر الأهالي على السفر في الحالات الطارئة بعد تعديل الدوام

A A A
0
5,245

مشاري الحنتوشي - سبق - القصيم : قال عدد من أهالي مركز دخنة بمنطقة القصيم، ٦٠ كلم جنوب محافظة الرس، إن تعديل مواعيد دوام المراكز الصحية الجديد لفترة واحدة ساهم في جعل مركزهم خارج الخدمة الصحية لأكثر من ١٦ ساعة يومياً.
 
وفي التفاصيل، قال " الأهالي " لسبق: "يتم إغلاق دوام المركز الصحي رغم إمكانياته المتواضعة في الرابعة عصراً يومياً، مع عدم وجود طوارئ لعدم وجود مستشفى في دخنة، بالإضافة إلى عدم وجود مستشفى خاص، مما يجعلنا خارج الخدمة الصحية، حتى موعد عمل المركز في اليوم التالي ."
 
وأضاف الأهالي: " ساهم ذلك التغيير في إجبار الأهالي في الحالات العاجلة على السفر إلى محافظة الرس رغم خطورة طريق دخنة الرس وما حدث به من ذكريات مؤلمة لم تفلح في دمل آثارها السنين، حيث أصبح الموت الجماعي ملازماً للحوادث فيه، متذكرين حادثاً العام الماضي شهد تفحم عشرة أشخاص تلاه بأشهر بسيطة وفاة سبعة آخرين، مع الإشارة إلى عدم وجود مركز إسعافي للهلال الأحمر كذلك ".
 
وأكد الأهالي على أهمية مركزهم كوجهة سياحية لاحتوائه أكبر منتزه جبلي بالقصيم " منتزه خزاز " الذي يرتاده الزوار من جميع المناطق والمحافظات المجاورة ويعتبر أحد أهم المعالم السياحية في المنطقة.
 
كما أشاروا إلى أن تزايد عدد سكان المركز بعد أن تجاوز ١٠ آلاف نسمة وتبعية أكثر من ٢٥ مركزاً وهجرة متفرقة مطالبين من يهمه الأمر إلى وضع حلول عاجلة لإنهاء معاناتهم.