أهالي "أطيفح رنية" يشكون من سوء طريق قريتهم

الشركة المسؤولة عن الصيانة متعثرة منذ 6 أشهر

سبق- رنية: طالب اهالي قرية الأطيفح التابع لمركز العفيرية بمحافظة رنية وزارة النقل بوضع حدٍ لمعاناتهم مع سوء الطريق المؤدي إلى قريتهم.
 
وقال الأهالي: "هذا هو الطريق الوحيد المؤدي إلى مركز العفيرية، وفي حالة هطول الأمطار وجريان الأودية والشعاب، لا نتمكن من العبور وتتوقف المصالح مثل المدارس والمستشفيات والمواد الغذائية وغيرها".
 
وأضافوا في شكواهم لـ"سبق": "الشركة المسؤولة عن صيانة الطريق الترابي تعمل ببطء شديد منذ أكثر من ستة أشهر ولم تنجز الطريق حتى الآن".
 
وأردف الأهالي: "لا يوجد سوى معدة واحدة تتعطل لأيام وتعمل لفترة قصيرة".
وذكر أحد المتضررين يدعى عبدالعزيز السبيعي أن الأهالي خاطبوا وزارة النقل أكثر من مرة بالنظر في معاناتهم بدون نتيجة.

اعلان
أهالي "أطيفح رنية" يشكون من سوء طريق قريتهم
سبق
سبق- رنية: طالب اهالي قرية الأطيفح التابع لمركز العفيرية بمحافظة رنية وزارة النقل بوضع حدٍ لمعاناتهم مع سوء الطريق المؤدي إلى قريتهم.
 
وقال الأهالي: "هذا هو الطريق الوحيد المؤدي إلى مركز العفيرية، وفي حالة هطول الأمطار وجريان الأودية والشعاب، لا نتمكن من العبور وتتوقف المصالح مثل المدارس والمستشفيات والمواد الغذائية وغيرها".
 
وأضافوا في شكواهم لـ"سبق": "الشركة المسؤولة عن صيانة الطريق الترابي تعمل ببطء شديد منذ أكثر من ستة أشهر ولم تنجز الطريق حتى الآن".
 
وأردف الأهالي: "لا يوجد سوى معدة واحدة تتعطل لأيام وتعمل لفترة قصيرة".
وذكر أحد المتضررين يدعى عبدالعزيز السبيعي أن الأهالي خاطبوا وزارة النقل أكثر من مرة بالنظر في معاناتهم بدون نتيجة.
26 فبراير 2015 - 7 جمادى الأول 1436
03:54 PM

أهالي "أطيفح رنية" يشكون من سوء طريق قريتهم

الشركة المسؤولة عن الصيانة متعثرة منذ 6 أشهر

A A A
0
888

سبق- رنية: طالب اهالي قرية الأطيفح التابع لمركز العفيرية بمحافظة رنية وزارة النقل بوضع حدٍ لمعاناتهم مع سوء الطريق المؤدي إلى قريتهم.
 
وقال الأهالي: "هذا هو الطريق الوحيد المؤدي إلى مركز العفيرية، وفي حالة هطول الأمطار وجريان الأودية والشعاب، لا نتمكن من العبور وتتوقف المصالح مثل المدارس والمستشفيات والمواد الغذائية وغيرها".
 
وأضافوا في شكواهم لـ"سبق": "الشركة المسؤولة عن صيانة الطريق الترابي تعمل ببطء شديد منذ أكثر من ستة أشهر ولم تنجز الطريق حتى الآن".
 
وأردف الأهالي: "لا يوجد سوى معدة واحدة تتعطل لأيام وتعمل لفترة قصيرة".
وذكر أحد المتضررين يدعى عبدالعزيز السبيعي أن الأهالي خاطبوا وزارة النقل أكثر من مرة بالنظر في معاناتهم بدون نتيجة.