"هدف" تعلن عن توفير 800 وظيفة بشركات ومؤسسات القطاع الخاص

في المسار التدريبي 26 لخريجي الثانوية والكفاءة المتوسطة والابتدائية

سبق- الدمام: أعلن مكتب الدعم وضبط جودة التدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية بالتعاون مع صندوق تنمية الموارد البشرية بالمنطقة الشرقية (هدف) عن بدء التوظيف في المسار التدريبي السادس والعشرين لبرامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك الذي تستضيفه الكلية التقنية بالدمام صباح يوم الأربعاء الثامن من شهر ذي القعدة ولمدة يومين.
وفي التفاصيل، يأتي هذا المسار ضمن برامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك بالمنطقة الشرقية ويوفر أكثر من 800 فرصة وظيفية لطالبي العمل من خريجي الثانوية العامة والكفاءة المتوسطة والابتدائية بشركات ومؤسسات القطاع الخاص.
 
أوضح ذلك رئيس مكتب الدعم وضبط جودة التدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية المهندس عبدالقادر بن أحمد الزهراني منوهاً بالدور الذي يقدمه صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" لتوطين وسعودة وظائف القطاع الخاص، مشيراً إلى أن جميع المقبولين في هذا البرنامج سيلتحقون ببرامج تدريبية تتراوح ما بين أربعة وإثني عشر شهراً حسب المهنة، حيث يشمل الجانب النظري من التدريب على مهارات ومتطلبات المهنة بواقع 25%، اما الجانب العملي الذي يمثل 75% من التدريب فيتم تنفيذه في مقر العمل بتلك الشركات.
 
كما أكد المهندس عبدالقادر بن أحمد الزهراني أن هذا المسار يأتي في إطار حرص المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وصندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" على المساهمة في توفير التدريب المؤهل تحقيقاً للفرص الوظيفية حيث تقوم شركات ومؤسسات القطاع الخاص في هذا المسار للقيام بإجراء المقابلات الشخصية والتوظيف المباشر، ودعا الراغبين والعاطلين للاستفادة من هذه الفرص الوظيفية وذلك بالكلية التقنية بالدمام على مسرح الكلية بدءاً من الساعة التاسعة والنصف صباحاً ولمدة يومين .
 
يذكر أن المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني تواصل تنفيذ برامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك بمسارها السادس والعشرين من خلال عقد لقاءات التوظيف بجميع مناطق المملكة في ذات الفترة لتأمين الكوادر السعودية المدربة بهدف ملء شواغر القطاع الخاص في عدد من التخصصات التي تتنوع ما بين وظائف البيع بالتجزئة، وفنيي التبريد والتكييف، وميكانيكا السيارات والتمديدات الكهربائية والمحاسبة والمبيعات والكاشير والأمن والسلامة والإنتاج بإلاضافة إلى مجالات الفندقة والسياحة.

اعلان
"هدف" تعلن عن توفير 800 وظيفة بشركات ومؤسسات القطاع الخاص
سبق
سبق- الدمام: أعلن مكتب الدعم وضبط جودة التدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية بالتعاون مع صندوق تنمية الموارد البشرية بالمنطقة الشرقية (هدف) عن بدء التوظيف في المسار التدريبي السادس والعشرين لبرامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك الذي تستضيفه الكلية التقنية بالدمام صباح يوم الأربعاء الثامن من شهر ذي القعدة ولمدة يومين.
وفي التفاصيل، يأتي هذا المسار ضمن برامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك بالمنطقة الشرقية ويوفر أكثر من 800 فرصة وظيفية لطالبي العمل من خريجي الثانوية العامة والكفاءة المتوسطة والابتدائية بشركات ومؤسسات القطاع الخاص.
 
أوضح ذلك رئيس مكتب الدعم وضبط جودة التدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية المهندس عبدالقادر بن أحمد الزهراني منوهاً بالدور الذي يقدمه صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" لتوطين وسعودة وظائف القطاع الخاص، مشيراً إلى أن جميع المقبولين في هذا البرنامج سيلتحقون ببرامج تدريبية تتراوح ما بين أربعة وإثني عشر شهراً حسب المهنة، حيث يشمل الجانب النظري من التدريب على مهارات ومتطلبات المهنة بواقع 25%، اما الجانب العملي الذي يمثل 75% من التدريب فيتم تنفيذه في مقر العمل بتلك الشركات.
 
كما أكد المهندس عبدالقادر بن أحمد الزهراني أن هذا المسار يأتي في إطار حرص المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وصندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" على المساهمة في توفير التدريب المؤهل تحقيقاً للفرص الوظيفية حيث تقوم شركات ومؤسسات القطاع الخاص في هذا المسار للقيام بإجراء المقابلات الشخصية والتوظيف المباشر، ودعا الراغبين والعاطلين للاستفادة من هذه الفرص الوظيفية وذلك بالكلية التقنية بالدمام على مسرح الكلية بدءاً من الساعة التاسعة والنصف صباحاً ولمدة يومين .
 
يذكر أن المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني تواصل تنفيذ برامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك بمسارها السادس والعشرين من خلال عقد لقاءات التوظيف بجميع مناطق المملكة في ذات الفترة لتأمين الكوادر السعودية المدربة بهدف ملء شواغر القطاع الخاص في عدد من التخصصات التي تتنوع ما بين وظائف البيع بالتجزئة، وفنيي التبريد والتكييف، وميكانيكا السيارات والتمديدات الكهربائية والمحاسبة والمبيعات والكاشير والأمن والسلامة والإنتاج بإلاضافة إلى مجالات الفندقة والسياحة.
29 أغسطس 2014 - 3 ذو القعدة 1435
01:04 AM

في المسار التدريبي 26 لخريجي الثانوية والكفاءة المتوسطة والابتدائية

"هدف" تعلن عن توفير 800 وظيفة بشركات ومؤسسات القطاع الخاص

A A A
0
35,215

سبق- الدمام: أعلن مكتب الدعم وضبط جودة التدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية بالتعاون مع صندوق تنمية الموارد البشرية بالمنطقة الشرقية (هدف) عن بدء التوظيف في المسار التدريبي السادس والعشرين لبرامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك الذي تستضيفه الكلية التقنية بالدمام صباح يوم الأربعاء الثامن من شهر ذي القعدة ولمدة يومين.
وفي التفاصيل، يأتي هذا المسار ضمن برامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك بالمنطقة الشرقية ويوفر أكثر من 800 فرصة وظيفية لطالبي العمل من خريجي الثانوية العامة والكفاءة المتوسطة والابتدائية بشركات ومؤسسات القطاع الخاص.
 
أوضح ذلك رئيس مكتب الدعم وضبط جودة التدريب التقني والمهني بالمنطقة الشرقية المهندس عبدالقادر بن أحمد الزهراني منوهاً بالدور الذي يقدمه صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" لتوطين وسعودة وظائف القطاع الخاص، مشيراً إلى أن جميع المقبولين في هذا البرنامج سيلتحقون ببرامج تدريبية تتراوح ما بين أربعة وإثني عشر شهراً حسب المهنة، حيث يشمل الجانب النظري من التدريب على مهارات ومتطلبات المهنة بواقع 25%، اما الجانب العملي الذي يمثل 75% من التدريب فيتم تنفيذه في مقر العمل بتلك الشركات.
 
كما أكد المهندس عبدالقادر بن أحمد الزهراني أن هذا المسار يأتي في إطار حرص المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني وصندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" على المساهمة في توفير التدريب المؤهل تحقيقاً للفرص الوظيفية حيث تقوم شركات ومؤسسات القطاع الخاص في هذا المسار للقيام بإجراء المقابلات الشخصية والتوظيف المباشر، ودعا الراغبين والعاطلين للاستفادة من هذه الفرص الوظيفية وذلك بالكلية التقنية بالدمام على مسرح الكلية بدءاً من الساعة التاسعة والنصف صباحاً ولمدة يومين .
 
يذكر أن المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني تواصل تنفيذ برامج التنظيم الوطني للتدريب المشترك بمسارها السادس والعشرين من خلال عقد لقاءات التوظيف بجميع مناطق المملكة في ذات الفترة لتأمين الكوادر السعودية المدربة بهدف ملء شواغر القطاع الخاص في عدد من التخصصات التي تتنوع ما بين وظائف البيع بالتجزئة، وفنيي التبريد والتكييف، وميكانيكا السيارات والتمديدات الكهربائية والمحاسبة والمبيعات والكاشير والأمن والسلامة والإنتاج بإلاضافة إلى مجالات الفندقة والسياحة.