"صحة الشرقية" تفتح ملف التحقيق في وفاة طفلة بخطأ طبي

دخلت المستشفى لإجراء عملية اللوزتين فأعطيت دواء أوقف قلبها

عبدالله السالم - سبق – الدمام:فتحت المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية ملف التحقيق في وفاة طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات بمستشفى الجبيل العام بخطأ طبي أثناء إجراء عملية جراحية لاستئصال اللوزتين.
 
وكانت الطفلة قد أدخلت المستشفى إثر عارض صحي قرر الأطباء في مستشفى الجبيل العام على إثره إجراء عملية لاستئصال اللوزتين، وبعد إجراء العملية تدهورت حالتها وتوفيت جراء تناولها الجرعة الثالثة من عقار وصف لها بعد إجراء الجراحة.
 
وقال المتحدث الرسمي لصحة المنطقة الشرقية خالد العصيمي لـ"سبق" إن المريضة أدخلت للمستشفى بتاريخ ١٤٣٥/١٠/١٤هـ وذلك بغرض إجراء عملية جراحية لاستئصال اللوزتين واللحمية وتمت العملية الجراحية حسب الأعراف الطبية ونقلت المريضة لجناح التنويم بعد مكوثها في غرفة الإفاقة للمدة اللازمة ولم ترصد أي متغيرات حيوية أو مضاعفات نتيجة العملية الجراحية أو التخدير.
 
وأضاف العصيمي: "وعند وصول المريضة لجناح التنويم أخذت العلامات الحيوية وكانت في المعدل الطبيعي وكانت الطفلة واعية وبرفقتها والدتها وتبين من مراجعة سجل متابعة وتطور الحالة بعد ساعة من وصول الطفلة لجناح التنويم استمرار استقرار الحالة والعلامات الحيوية، وبعد إعطاء الجرعة الثالثة من العقار الموصوف للمريضة تدهورت الحالة بشكل مفاجئ مما أدى الى توقف القلب والرئتين حيث تم إجراء الإنعاش القلبي الرئوي وعاود القلب للاستجابة".
وبين: "استدعى وضعها الصحي بقاءها على جهاز التنفس الصناعي نظرًا لدخولها في غيبوبة، بعد ذلك تم أخذ الإجراءات النظامية في مثل هذه الحالة والتي تكفل الوصول للأسباب ومراجعة العوامل التي أدت إلى هذه المضاعفات غير المتوقعة".
 
واكد انه تم تشكيل فريق داخل المستشفى لمراجعة الإجراءات التي عملت للمريضة وبشكل متوازٍ تم إبلاغ الوزارة والمديرية العامة للشؤون الصحية بتقارير تفصيلية عن الحالة ؛ وذلك وفق الإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات لتتم مراجعة الإجراءات التي تمت للمريضة من أطباء ومختصين ذوي خبرة ودراية لبحث الأسباب التي أدت الى هذه المضاعفات غير المتوقعة.

اعلان
"صحة الشرقية" تفتح ملف التحقيق في وفاة طفلة بخطأ طبي
سبق
عبدالله السالم - سبق – الدمام:فتحت المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية ملف التحقيق في وفاة طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات بمستشفى الجبيل العام بخطأ طبي أثناء إجراء عملية جراحية لاستئصال اللوزتين.
 
وكانت الطفلة قد أدخلت المستشفى إثر عارض صحي قرر الأطباء في مستشفى الجبيل العام على إثره إجراء عملية لاستئصال اللوزتين، وبعد إجراء العملية تدهورت حالتها وتوفيت جراء تناولها الجرعة الثالثة من عقار وصف لها بعد إجراء الجراحة.
 
وقال المتحدث الرسمي لصحة المنطقة الشرقية خالد العصيمي لـ"سبق" إن المريضة أدخلت للمستشفى بتاريخ ١٤٣٥/١٠/١٤هـ وذلك بغرض إجراء عملية جراحية لاستئصال اللوزتين واللحمية وتمت العملية الجراحية حسب الأعراف الطبية ونقلت المريضة لجناح التنويم بعد مكوثها في غرفة الإفاقة للمدة اللازمة ولم ترصد أي متغيرات حيوية أو مضاعفات نتيجة العملية الجراحية أو التخدير.
 
وأضاف العصيمي: "وعند وصول المريضة لجناح التنويم أخذت العلامات الحيوية وكانت في المعدل الطبيعي وكانت الطفلة واعية وبرفقتها والدتها وتبين من مراجعة سجل متابعة وتطور الحالة بعد ساعة من وصول الطفلة لجناح التنويم استمرار استقرار الحالة والعلامات الحيوية، وبعد إعطاء الجرعة الثالثة من العقار الموصوف للمريضة تدهورت الحالة بشكل مفاجئ مما أدى الى توقف القلب والرئتين حيث تم إجراء الإنعاش القلبي الرئوي وعاود القلب للاستجابة".
وبين: "استدعى وضعها الصحي بقاءها على جهاز التنفس الصناعي نظرًا لدخولها في غيبوبة، بعد ذلك تم أخذ الإجراءات النظامية في مثل هذه الحالة والتي تكفل الوصول للأسباب ومراجعة العوامل التي أدت إلى هذه المضاعفات غير المتوقعة".
 
واكد انه تم تشكيل فريق داخل المستشفى لمراجعة الإجراءات التي عملت للمريضة وبشكل متوازٍ تم إبلاغ الوزارة والمديرية العامة للشؤون الصحية بتقارير تفصيلية عن الحالة ؛ وذلك وفق الإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات لتتم مراجعة الإجراءات التي تمت للمريضة من أطباء ومختصين ذوي خبرة ودراية لبحث الأسباب التي أدت الى هذه المضاعفات غير المتوقعة.
29 أغسطس 2014 - 3 ذو القعدة 1435
06:16 PM

دخلت المستشفى لإجراء عملية اللوزتين فأعطيت دواء أوقف قلبها

"صحة الشرقية" تفتح ملف التحقيق في وفاة طفلة بخطأ طبي

A A A
0
17,922

عبدالله السالم - سبق – الدمام:فتحت المديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية ملف التحقيق في وفاة طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات بمستشفى الجبيل العام بخطأ طبي أثناء إجراء عملية جراحية لاستئصال اللوزتين.
 
وكانت الطفلة قد أدخلت المستشفى إثر عارض صحي قرر الأطباء في مستشفى الجبيل العام على إثره إجراء عملية لاستئصال اللوزتين، وبعد إجراء العملية تدهورت حالتها وتوفيت جراء تناولها الجرعة الثالثة من عقار وصف لها بعد إجراء الجراحة.
 
وقال المتحدث الرسمي لصحة المنطقة الشرقية خالد العصيمي لـ"سبق" إن المريضة أدخلت للمستشفى بتاريخ ١٤٣٥/١٠/١٤هـ وذلك بغرض إجراء عملية جراحية لاستئصال اللوزتين واللحمية وتمت العملية الجراحية حسب الأعراف الطبية ونقلت المريضة لجناح التنويم بعد مكوثها في غرفة الإفاقة للمدة اللازمة ولم ترصد أي متغيرات حيوية أو مضاعفات نتيجة العملية الجراحية أو التخدير.
 
وأضاف العصيمي: "وعند وصول المريضة لجناح التنويم أخذت العلامات الحيوية وكانت في المعدل الطبيعي وكانت الطفلة واعية وبرفقتها والدتها وتبين من مراجعة سجل متابعة وتطور الحالة بعد ساعة من وصول الطفلة لجناح التنويم استمرار استقرار الحالة والعلامات الحيوية، وبعد إعطاء الجرعة الثالثة من العقار الموصوف للمريضة تدهورت الحالة بشكل مفاجئ مما أدى الى توقف القلب والرئتين حيث تم إجراء الإنعاش القلبي الرئوي وعاود القلب للاستجابة".
وبين: "استدعى وضعها الصحي بقاءها على جهاز التنفس الصناعي نظرًا لدخولها في غيبوبة، بعد ذلك تم أخذ الإجراءات النظامية في مثل هذه الحالة والتي تكفل الوصول للأسباب ومراجعة العوامل التي أدت إلى هذه المضاعفات غير المتوقعة".
 
واكد انه تم تشكيل فريق داخل المستشفى لمراجعة الإجراءات التي عملت للمريضة وبشكل متوازٍ تم إبلاغ الوزارة والمديرية العامة للشؤون الصحية بتقارير تفصيلية عن الحالة ؛ وذلك وفق الإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات لتتم مراجعة الإجراءات التي تمت للمريضة من أطباء ومختصين ذوي خبرة ودراية لبحث الأسباب التي أدت الى هذه المضاعفات غير المتوقعة.