للمرة الثانية.. عُطل في نظام الحساسات يغلق بوابات منفذ الطوال

مطالبات بصيانتها بعد أن تسبَّبت في وفاة مواطن

فهد كاملي- سبق- جازان: أدى عطل فني في حساسات بوابة منفذ الطوال إلى إغلاقها مساء اليوم، وذلك للمرة الثانية، بعد أن تسببت منذ أسبوع في وفاة مدير دار الملاحظة الاجتماعية سابقاً في جازان، في حادثة غريبة وقعت داخل منفذ الطوال، بعدما انغلقت البوابة الحديدية على جسده، وتُوفِّي عقب نقله للمستشفى.
 
وطالب الأهالي بضرورة صيانة حساسات بوابة المنفذ، وخصوصاً أنه يمر عبرها يومياً آلاف المسافرين من مواطنين ومقيمين.
 
وتشير المعلومات التي حصلت عليها "سبق" إلى أن تحقيقات الجهات الأمنية كشفت عن أن نظام الحساس الآلي الخاص بالبوابة عطلان منذ أشهر عدة؛ إذ إن الفرقة الأمنية التي باشرت موقع الحادث آنذاك وجدت أسلاك نظام الحساس الإلكتروني متقطعة، وذلك بشهادة عدد من موظفي الجمارك المسؤولين عن فتح البوابة وإغلاقها.
 
وطالب عدد من موظفي الجمارك مرات عدة بصيانة حساسات البوابات، ولم يجدوا أي تجاوب سوى أن هناك عقد صيانة جديداً للبوابات كافة. 

اعلان
للمرة الثانية.. عُطل في نظام الحساسات يغلق بوابات منفذ الطوال
سبق
فهد كاملي- سبق- جازان: أدى عطل فني في حساسات بوابة منفذ الطوال إلى إغلاقها مساء اليوم، وذلك للمرة الثانية، بعد أن تسببت منذ أسبوع في وفاة مدير دار الملاحظة الاجتماعية سابقاً في جازان، في حادثة غريبة وقعت داخل منفذ الطوال، بعدما انغلقت البوابة الحديدية على جسده، وتُوفِّي عقب نقله للمستشفى.
 
وطالب الأهالي بضرورة صيانة حساسات بوابة المنفذ، وخصوصاً أنه يمر عبرها يومياً آلاف المسافرين من مواطنين ومقيمين.
 
وتشير المعلومات التي حصلت عليها "سبق" إلى أن تحقيقات الجهات الأمنية كشفت عن أن نظام الحساس الآلي الخاص بالبوابة عطلان منذ أشهر عدة؛ إذ إن الفرقة الأمنية التي باشرت موقع الحادث آنذاك وجدت أسلاك نظام الحساس الإلكتروني متقطعة، وذلك بشهادة عدد من موظفي الجمارك المسؤولين عن فتح البوابة وإغلاقها.
 
وطالب عدد من موظفي الجمارك مرات عدة بصيانة حساسات البوابات، ولم يجدوا أي تجاوب سوى أن هناك عقد صيانة جديداً للبوابات كافة. 
10 فبراير 2014 - 10 ربيع الآخر 1435
12:03 AM

للمرة الثانية.. عُطل في نظام الحساسات يغلق بوابات منفذ الطوال

مطالبات بصيانتها بعد أن تسبَّبت في وفاة مواطن

A A A
0
49,997

فهد كاملي- سبق- جازان: أدى عطل فني في حساسات بوابة منفذ الطوال إلى إغلاقها مساء اليوم، وذلك للمرة الثانية، بعد أن تسببت منذ أسبوع في وفاة مدير دار الملاحظة الاجتماعية سابقاً في جازان، في حادثة غريبة وقعت داخل منفذ الطوال، بعدما انغلقت البوابة الحديدية على جسده، وتُوفِّي عقب نقله للمستشفى.
 
وطالب الأهالي بضرورة صيانة حساسات بوابة المنفذ، وخصوصاً أنه يمر عبرها يومياً آلاف المسافرين من مواطنين ومقيمين.
 
وتشير المعلومات التي حصلت عليها "سبق" إلى أن تحقيقات الجهات الأمنية كشفت عن أن نظام الحساس الآلي الخاص بالبوابة عطلان منذ أشهر عدة؛ إذ إن الفرقة الأمنية التي باشرت موقع الحادث آنذاك وجدت أسلاك نظام الحساس الإلكتروني متقطعة، وذلك بشهادة عدد من موظفي الجمارك المسؤولين عن فتح البوابة وإغلاقها.
 
وطالب عدد من موظفي الجمارك مرات عدة بصيانة حساسات البوابات، ولم يجدوا أي تجاوب سوى أن هناك عقد صيانة جديداً للبوابات كافة.