أهالي عفيف: جامعة شقراء أغلقت ٦ تخصصات بالمحافظة وتجاهلت تعويضنا!

يُقبل بها فصلياً أكثر من ٨٠٠ طالب وطالبة من أصل ١٦٠٠ خريج ثانوي

صدمت جامعة شقراء أبناء وبنات محافظة عفيف الذين تخدمهم جامعياً، حينما أخذت بقرار وزير التعليم القاضي بإيقاف القبول في كليات التربية، ولم تعوضهم بتخصصات أخرى بديلا عما تم إغلاقه من كليات المحافظة.

وتفصيلاً، فقد وجه وزير التعليم -بحسب تعيمم اطلعت "سبق" عليه- الجامعات السعودية بإيقاف القبول في برامج إعداد المعلم في مرحلة البكالوريوس، سواء كانت تلك البرامج تحت مظلة كلية التربية أو كلية أخرى.

وعليه أوقفت جامعة شقراء القبول في الكلية الثانية في محافظة عفيف، والتي تضم ستة تخصصات متمثلة في (الفيزياء والكيمياء والأحياء والرياضيات واللغة الإنجليزية والاقتصاد) وتقبل كل فصل أكثر من ٨٠٠ طالب وطالبة، وأضحت بذلك المحافظة لا يوجد بها سوى كلية إدارة الأعمال وتخصصاتها المحدودة لتزاحم الجميع على فرصة القبول فيها.

وصدم ذلك القرار التي طبقته جامعة شقراء طموحات أبناء وبنات عفيف، والذي كانوا ينتظرون من الجامعة توسيع التخصصات النوعية في محافظتهم، إلا أنها فاجأتهم بإغلاق الباب الكبير لقبولهم، وتجاهل ما تضمنه قرار وزير التعليم بتعويض مقاعد القبول في برامج البكالوريوس لإعداد المعلم الموقوف القبول فيها، بمقاعد في كليات العلوم والآداب وغيرها من الكليات.

ورصدت "سبق" آلاف المشاركات من أولياء الأمور والطلاب والطالبات بعفيف، في وسائل التواصل، المتذمرة من تجاهل جامعة شقراء لاحتياجاتهم، واعتمادها عقب إيقاف القبول في الكلية التي تخدمهم لثلاث تخصصات جديدة في محافظة شقراء، وكيف المسؤول تجاهل أعداد الطلاب والطالبات في عفيف وتجاوز تعويضهم بتخصصات أخرى؛ الأمر الذي سيلزمهم على الغربة والرحيل لمحافظات ومناطق مجاورة لإكمال الدراسة، وكيف وأد هذا القرار أحلامهم والفائدة التي من شأنها أنشئت هذه الجامعة.

يذكر أن التخصصات المتوفرة بمحافظة عفيف عقب ذلك القرار، هي: إدارة الأعمال والمالية والمحاسبة، وهذه المقاعد المحدودة يتزاحم عليها أكثر من ١٦٠٠ طالب وطالبة خريجين من الثانوية كأكبر عدد على مستوى محافظات الجامعة.

وصدرت موافقة مدير جامعة شقراء السابق خالد بن سعيد بفتح شعب في الهندسة والحاسب الالي والعلوم الطبية والقانون ورياض الأطفال، ولم يفعل منها إلا شعبة الحاسب فقط، كما وعد مدير الجامعة الحالي الدكتور عوض الاسمري أهالي المحافظة بفتح تخصصات نوعية بالمحافظة التي تأتي بعد محافظة الدوادمي من حيث الكثافة الطلابية، وتعاني من التهميش في التخصصات.

يضاف لذلك أن عفيف هي المحافظة الوحيدة التي كل مبانيها مستأجرة، وتم سحب كل المباني المعتمدة لكلياتها، علماً بأن هناك مباني أقيمت في بعض المحافظات وحاجة عفيف أكبر منها، وجميع تلك القرارات هي التي أثارت حفيظة سكان المحافظة، ودعاهم لإطلاق هاشتاق على وسيلة التواصل الاجتماعي "تويتر" تحت وسم #جامعه_شقراء_تهمش_عفيف .

اعلان
أهالي عفيف: جامعة شقراء أغلقت ٦ تخصصات بالمحافظة وتجاهلت تعويضنا!
سبق

صدمت جامعة شقراء أبناء وبنات محافظة عفيف الذين تخدمهم جامعياً، حينما أخذت بقرار وزير التعليم القاضي بإيقاف القبول في كليات التربية، ولم تعوضهم بتخصصات أخرى بديلا عما تم إغلاقه من كليات المحافظة.

وتفصيلاً، فقد وجه وزير التعليم -بحسب تعيمم اطلعت "سبق" عليه- الجامعات السعودية بإيقاف القبول في برامج إعداد المعلم في مرحلة البكالوريوس، سواء كانت تلك البرامج تحت مظلة كلية التربية أو كلية أخرى.

وعليه أوقفت جامعة شقراء القبول في الكلية الثانية في محافظة عفيف، والتي تضم ستة تخصصات متمثلة في (الفيزياء والكيمياء والأحياء والرياضيات واللغة الإنجليزية والاقتصاد) وتقبل كل فصل أكثر من ٨٠٠ طالب وطالبة، وأضحت بذلك المحافظة لا يوجد بها سوى كلية إدارة الأعمال وتخصصاتها المحدودة لتزاحم الجميع على فرصة القبول فيها.

وصدم ذلك القرار التي طبقته جامعة شقراء طموحات أبناء وبنات عفيف، والذي كانوا ينتظرون من الجامعة توسيع التخصصات النوعية في محافظتهم، إلا أنها فاجأتهم بإغلاق الباب الكبير لقبولهم، وتجاهل ما تضمنه قرار وزير التعليم بتعويض مقاعد القبول في برامج البكالوريوس لإعداد المعلم الموقوف القبول فيها، بمقاعد في كليات العلوم والآداب وغيرها من الكليات.

ورصدت "سبق" آلاف المشاركات من أولياء الأمور والطلاب والطالبات بعفيف، في وسائل التواصل، المتذمرة من تجاهل جامعة شقراء لاحتياجاتهم، واعتمادها عقب إيقاف القبول في الكلية التي تخدمهم لثلاث تخصصات جديدة في محافظة شقراء، وكيف المسؤول تجاهل أعداد الطلاب والطالبات في عفيف وتجاوز تعويضهم بتخصصات أخرى؛ الأمر الذي سيلزمهم على الغربة والرحيل لمحافظات ومناطق مجاورة لإكمال الدراسة، وكيف وأد هذا القرار أحلامهم والفائدة التي من شأنها أنشئت هذه الجامعة.

يذكر أن التخصصات المتوفرة بمحافظة عفيف عقب ذلك القرار، هي: إدارة الأعمال والمالية والمحاسبة، وهذه المقاعد المحدودة يتزاحم عليها أكثر من ١٦٠٠ طالب وطالبة خريجين من الثانوية كأكبر عدد على مستوى محافظات الجامعة.

وصدرت موافقة مدير جامعة شقراء السابق خالد بن سعيد بفتح شعب في الهندسة والحاسب الالي والعلوم الطبية والقانون ورياض الأطفال، ولم يفعل منها إلا شعبة الحاسب فقط، كما وعد مدير الجامعة الحالي الدكتور عوض الاسمري أهالي المحافظة بفتح تخصصات نوعية بالمحافظة التي تأتي بعد محافظة الدوادمي من حيث الكثافة الطلابية، وتعاني من التهميش في التخصصات.

يضاف لذلك أن عفيف هي المحافظة الوحيدة التي كل مبانيها مستأجرة، وتم سحب كل المباني المعتمدة لكلياتها، علماً بأن هناك مباني أقيمت في بعض المحافظات وحاجة عفيف أكبر منها، وجميع تلك القرارات هي التي أثارت حفيظة سكان المحافظة، ودعاهم لإطلاق هاشتاق على وسيلة التواصل الاجتماعي "تويتر" تحت وسم #جامعه_شقراء_تهمش_عفيف .

26 يونيو 2018 - 12 شوّال 1439
09:12 PM

أهالي عفيف: جامعة شقراء أغلقت ٦ تخصصات بالمحافظة وتجاهلت تعويضنا!

يُقبل بها فصلياً أكثر من ٨٠٠ طالب وطالبة من أصل ١٦٠٠ خريج ثانوي

A A A
6
5,735

صدمت جامعة شقراء أبناء وبنات محافظة عفيف الذين تخدمهم جامعياً، حينما أخذت بقرار وزير التعليم القاضي بإيقاف القبول في كليات التربية، ولم تعوضهم بتخصصات أخرى بديلا عما تم إغلاقه من كليات المحافظة.

وتفصيلاً، فقد وجه وزير التعليم -بحسب تعيمم اطلعت "سبق" عليه- الجامعات السعودية بإيقاف القبول في برامج إعداد المعلم في مرحلة البكالوريوس، سواء كانت تلك البرامج تحت مظلة كلية التربية أو كلية أخرى.

وعليه أوقفت جامعة شقراء القبول في الكلية الثانية في محافظة عفيف، والتي تضم ستة تخصصات متمثلة في (الفيزياء والكيمياء والأحياء والرياضيات واللغة الإنجليزية والاقتصاد) وتقبل كل فصل أكثر من ٨٠٠ طالب وطالبة، وأضحت بذلك المحافظة لا يوجد بها سوى كلية إدارة الأعمال وتخصصاتها المحدودة لتزاحم الجميع على فرصة القبول فيها.

وصدم ذلك القرار التي طبقته جامعة شقراء طموحات أبناء وبنات عفيف، والذي كانوا ينتظرون من الجامعة توسيع التخصصات النوعية في محافظتهم، إلا أنها فاجأتهم بإغلاق الباب الكبير لقبولهم، وتجاهل ما تضمنه قرار وزير التعليم بتعويض مقاعد القبول في برامج البكالوريوس لإعداد المعلم الموقوف القبول فيها، بمقاعد في كليات العلوم والآداب وغيرها من الكليات.

ورصدت "سبق" آلاف المشاركات من أولياء الأمور والطلاب والطالبات بعفيف، في وسائل التواصل، المتذمرة من تجاهل جامعة شقراء لاحتياجاتهم، واعتمادها عقب إيقاف القبول في الكلية التي تخدمهم لثلاث تخصصات جديدة في محافظة شقراء، وكيف المسؤول تجاهل أعداد الطلاب والطالبات في عفيف وتجاوز تعويضهم بتخصصات أخرى؛ الأمر الذي سيلزمهم على الغربة والرحيل لمحافظات ومناطق مجاورة لإكمال الدراسة، وكيف وأد هذا القرار أحلامهم والفائدة التي من شأنها أنشئت هذه الجامعة.

يذكر أن التخصصات المتوفرة بمحافظة عفيف عقب ذلك القرار، هي: إدارة الأعمال والمالية والمحاسبة، وهذه المقاعد المحدودة يتزاحم عليها أكثر من ١٦٠٠ طالب وطالبة خريجين من الثانوية كأكبر عدد على مستوى محافظات الجامعة.

وصدرت موافقة مدير جامعة شقراء السابق خالد بن سعيد بفتح شعب في الهندسة والحاسب الالي والعلوم الطبية والقانون ورياض الأطفال، ولم يفعل منها إلا شعبة الحاسب فقط، كما وعد مدير الجامعة الحالي الدكتور عوض الاسمري أهالي المحافظة بفتح تخصصات نوعية بالمحافظة التي تأتي بعد محافظة الدوادمي من حيث الكثافة الطلابية، وتعاني من التهميش في التخصصات.

يضاف لذلك أن عفيف هي المحافظة الوحيدة التي كل مبانيها مستأجرة، وتم سحب كل المباني المعتمدة لكلياتها، علماً بأن هناك مباني أقيمت في بعض المحافظات وحاجة عفيف أكبر منها، وجميع تلك القرارات هي التي أثارت حفيظة سكان المحافظة، ودعاهم لإطلاق هاشتاق على وسيلة التواصل الاجتماعي "تويتر" تحت وسم #جامعه_شقراء_تهمش_عفيف .