جولة مفاجئة لمدير شرطة مكة الجديد تطيح برئيس قسم

"القرني" رصد قصوراً في جوانب العمل ووجّه بسرعة معالجتها

هادي العصيمي- سبق- مكة المكرمة: تسببت جولة مفاجئة قام بها مدير شرطة العاصمة المقدسة الجديد العميد سعيد بن سالم القرني، في نقل رئيس أحد أقسام الشرط بالعاصمة المقدسة إلى أحد الأقسام الأخرى.
 
وبحسب التفاصيل التي علمتها "سبق" فإنه وفي الساعات الأولى من استلام "القرني" مهامه مديراً لشرطة العاصمة المقدسة بقرار من مدير الأمن العام اللواء عثمان محرج، فاجأ أحد أقسام الشرط بالعاصمة المقدسة بزيارة في الساعات الأولى من الدوام الرسمي، وبدون تخطيط مسبق.
 
ورصد القرني خلال زيارته قصوراً في نظافة التوقيف وتكدساً للنفايات وبعض الملاحظات الأخرى، ليصدر بعدها خطاباً بنقل مدير القسم وتحويله من رئيس قسم للشرطة إلى ضابط في أحد الأقسام الأخرى، ووجه بسرعة معالجة جوانب القصور.

اعلان
جولة مفاجئة لمدير شرطة مكة الجديد تطيح برئيس قسم
سبق
هادي العصيمي- سبق- مكة المكرمة: تسببت جولة مفاجئة قام بها مدير شرطة العاصمة المقدسة الجديد العميد سعيد بن سالم القرني، في نقل رئيس أحد أقسام الشرط بالعاصمة المقدسة إلى أحد الأقسام الأخرى.
 
وبحسب التفاصيل التي علمتها "سبق" فإنه وفي الساعات الأولى من استلام "القرني" مهامه مديراً لشرطة العاصمة المقدسة بقرار من مدير الأمن العام اللواء عثمان محرج، فاجأ أحد أقسام الشرط بالعاصمة المقدسة بزيارة في الساعات الأولى من الدوام الرسمي، وبدون تخطيط مسبق.
 
ورصد القرني خلال زيارته قصوراً في نظافة التوقيف وتكدساً للنفايات وبعض الملاحظات الأخرى، ليصدر بعدها خطاباً بنقل مدير القسم وتحويله من رئيس قسم للشرطة إلى ضابط في أحد الأقسام الأخرى، ووجه بسرعة معالجة جوانب القصور.
26 نوفمبر 2014 - 4 صفر 1436
03:09 PM

جولة مفاجئة لمدير شرطة مكة الجديد تطيح برئيس قسم

"القرني" رصد قصوراً في جوانب العمل ووجّه بسرعة معالجتها

A A A
0
58,038

هادي العصيمي- سبق- مكة المكرمة: تسببت جولة مفاجئة قام بها مدير شرطة العاصمة المقدسة الجديد العميد سعيد بن سالم القرني، في نقل رئيس أحد أقسام الشرط بالعاصمة المقدسة إلى أحد الأقسام الأخرى.
 
وبحسب التفاصيل التي علمتها "سبق" فإنه وفي الساعات الأولى من استلام "القرني" مهامه مديراً لشرطة العاصمة المقدسة بقرار من مدير الأمن العام اللواء عثمان محرج، فاجأ أحد أقسام الشرط بالعاصمة المقدسة بزيارة في الساعات الأولى من الدوام الرسمي، وبدون تخطيط مسبق.
 
ورصد القرني خلال زيارته قصوراً في نظافة التوقيف وتكدساً للنفايات وبعض الملاحظات الأخرى، ليصدر بعدها خطاباً بنقل مدير القسم وتحويله من رئيس قسم للشرطة إلى ضابط في أحد الأقسام الأخرى، ووجه بسرعة معالجة جوانب القصور.