بالصور.. "فقيه" يتفقد المرافق الصحية المحيطة بالمسجد النبوي

استمع إلى شرح عما تم تقديمه من خدمات لضيوف الرحمن

خالد الشاماني- سبق- المدينة المنورة: قام وزير الصحة المكلف المهندس عادل بن محمد فقيه، صباح اليوم الاثنين، بجولة تفقدية وقف خلالها على الخدمات الصحية والوقائية المقدمة لحجاج بيت الله الحرام وزوار مدينة المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام، كما حرص على متابعة خطة الحج للعام الجاري واطلع على المشاريع الجاري تنفيذها بمنطقة المدينة.
 
وبدأت الجولة التفقدية بزيارة المراكز الصحية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف، شملت مركز صحي باب جبريل ومركز صحي الصافية ومستشفى أحد العام ومستشفى الملك فهد ومستشفى الأنصار ومراكز المراقبة الصحية بصالات القدوم في مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي والمركز الصحي الدائم بالمطار.
 
واطلع "فقيه"، خلال الزيارة، على سير العمل في هذه القطاعات واستمع إلى شرح موجز عما قدمته من خدمات لضيوف الرحمن من خلال تطبيق خطة حج هذا العام، ووجّه العاملين بتحقيق طموحات ولاة الأمر ومواصلة العمل بكل جد واجتهاد لخدمة الحجاج والزوار.
 
من ناحيته، قال الدكتور عبد الله الطائفي: "زيارة وزير الصحة لمنطقة المدينة تأتي في إطار الزيارات التفقدية التي تنفذ سنوياً لمتابعة سير الخدمات الصحية والاجتماع مع المسؤولين في صحة المدينة لضمان تقديم أرقى الخدمات".
 
وأضاف: "صحة المدينة حرصت على توفير أرقى الإمكانات الطبية والفنية لتقديمها لحجاج بيت الله الحرام من خلال تنفيذ الخطة الصحية التي رسمتها وزارة الصحة لتوفير منظومة متكاملة من الخدمات الصحية عبر برامج علاجية ووقائية وإسعافية".
 
وأردف: "نهتم بتوفير أفضل الإمكانات الطبية والفنية لتحقيق الأهداف الموضوعة المتمثلة في تقديم الخدمات العلاجية الأساسية والوقائية لضيوف الرحمن والمواطنين والمقيمين".
 
وتابع "الطائفي": "هناك أربعة مراكز صحية موسمية حول المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف وهناك منظومة متكاملة من المرافق الصحية تضم عشرة مستشفيات، وقد شهد هذا العام إعادة تأهيل المراكز الصحية الموسمية بالمنطقة المركزية وتجهيزها بأفضل الإمكانيات العلاجية والوقائية من أجهزة وأسرة ملاحظة وقوى عاملة مدربة ومتمرسة في مجال التعامل مع المرضى من الزوار؛ مع الاستمرار في تنفيذ السياسة الدوائية التي انتهجتها صحة المدينة خلال موسم حج العام الماضي".
 
 
 
 
 
 
 
 
 

اعلان
بالصور.. "فقيه" يتفقد المرافق الصحية المحيطة بالمسجد النبوي
سبق
خالد الشاماني- سبق- المدينة المنورة: قام وزير الصحة المكلف المهندس عادل بن محمد فقيه، صباح اليوم الاثنين، بجولة تفقدية وقف خلالها على الخدمات الصحية والوقائية المقدمة لحجاج بيت الله الحرام وزوار مدينة المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام، كما حرص على متابعة خطة الحج للعام الجاري واطلع على المشاريع الجاري تنفيذها بمنطقة المدينة.
 
وبدأت الجولة التفقدية بزيارة المراكز الصحية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف، شملت مركز صحي باب جبريل ومركز صحي الصافية ومستشفى أحد العام ومستشفى الملك فهد ومستشفى الأنصار ومراكز المراقبة الصحية بصالات القدوم في مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي والمركز الصحي الدائم بالمطار.
 
واطلع "فقيه"، خلال الزيارة، على سير العمل في هذه القطاعات واستمع إلى شرح موجز عما قدمته من خدمات لضيوف الرحمن من خلال تطبيق خطة حج هذا العام، ووجّه العاملين بتحقيق طموحات ولاة الأمر ومواصلة العمل بكل جد واجتهاد لخدمة الحجاج والزوار.
 
من ناحيته، قال الدكتور عبد الله الطائفي: "زيارة وزير الصحة لمنطقة المدينة تأتي في إطار الزيارات التفقدية التي تنفذ سنوياً لمتابعة سير الخدمات الصحية والاجتماع مع المسؤولين في صحة المدينة لضمان تقديم أرقى الخدمات".
 
وأضاف: "صحة المدينة حرصت على توفير أرقى الإمكانات الطبية والفنية لتقديمها لحجاج بيت الله الحرام من خلال تنفيذ الخطة الصحية التي رسمتها وزارة الصحة لتوفير منظومة متكاملة من الخدمات الصحية عبر برامج علاجية ووقائية وإسعافية".
 
وأردف: "نهتم بتوفير أفضل الإمكانات الطبية والفنية لتحقيق الأهداف الموضوعة المتمثلة في تقديم الخدمات العلاجية الأساسية والوقائية لضيوف الرحمن والمواطنين والمقيمين".
 
وتابع "الطائفي": "هناك أربعة مراكز صحية موسمية حول المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف وهناك منظومة متكاملة من المرافق الصحية تضم عشرة مستشفيات، وقد شهد هذا العام إعادة تأهيل المراكز الصحية الموسمية بالمنطقة المركزية وتجهيزها بأفضل الإمكانيات العلاجية والوقائية من أجهزة وأسرة ملاحظة وقوى عاملة مدربة ومتمرسة في مجال التعامل مع المرضى من الزوار؛ مع الاستمرار في تنفيذ السياسة الدوائية التي انتهجتها صحة المدينة خلال موسم حج العام الماضي".
 
 
 
 
 
 
 
 
 
29 سبتمبر 2014 - 5 ذو الحجة 1435
05:27 PM

استمع إلى شرح عما تم تقديمه من خدمات لضيوف الرحمن

بالصور.. "فقيه" يتفقد المرافق الصحية المحيطة بالمسجد النبوي

A A A
0
8,683

خالد الشاماني- سبق- المدينة المنورة: قام وزير الصحة المكلف المهندس عادل بن محمد فقيه، صباح اليوم الاثنين، بجولة تفقدية وقف خلالها على الخدمات الصحية والوقائية المقدمة لحجاج بيت الله الحرام وزوار مدينة المصطفى عليه أفضل الصلاة والسلام، كما حرص على متابعة خطة الحج للعام الجاري واطلع على المشاريع الجاري تنفيذها بمنطقة المدينة.
 
وبدأت الجولة التفقدية بزيارة المراكز الصحية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف، شملت مركز صحي باب جبريل ومركز صحي الصافية ومستشفى أحد العام ومستشفى الملك فهد ومستشفى الأنصار ومراكز المراقبة الصحية بصالات القدوم في مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي والمركز الصحي الدائم بالمطار.
 
واطلع "فقيه"، خلال الزيارة، على سير العمل في هذه القطاعات واستمع إلى شرح موجز عما قدمته من خدمات لضيوف الرحمن من خلال تطبيق خطة حج هذا العام، ووجّه العاملين بتحقيق طموحات ولاة الأمر ومواصلة العمل بكل جد واجتهاد لخدمة الحجاج والزوار.
 
من ناحيته، قال الدكتور عبد الله الطائفي: "زيارة وزير الصحة لمنطقة المدينة تأتي في إطار الزيارات التفقدية التي تنفذ سنوياً لمتابعة سير الخدمات الصحية والاجتماع مع المسؤولين في صحة المدينة لضمان تقديم أرقى الخدمات".
 
وأضاف: "صحة المدينة حرصت على توفير أرقى الإمكانات الطبية والفنية لتقديمها لحجاج بيت الله الحرام من خلال تنفيذ الخطة الصحية التي رسمتها وزارة الصحة لتوفير منظومة متكاملة من الخدمات الصحية عبر برامج علاجية ووقائية وإسعافية".
 
وأردف: "نهتم بتوفير أفضل الإمكانات الطبية والفنية لتحقيق الأهداف الموضوعة المتمثلة في تقديم الخدمات العلاجية الأساسية والوقائية لضيوف الرحمن والمواطنين والمقيمين".
 
وتابع "الطائفي": "هناك أربعة مراكز صحية موسمية حول المنطقة المركزية المحيطة بالمسجد النبوي الشريف وهناك منظومة متكاملة من المرافق الصحية تضم عشرة مستشفيات، وقد شهد هذا العام إعادة تأهيل المراكز الصحية الموسمية بالمنطقة المركزية وتجهيزها بأفضل الإمكانيات العلاجية والوقائية من أجهزة وأسرة ملاحظة وقوى عاملة مدربة ومتمرسة في مجال التعامل مع المرضى من الزوار؛ مع الاستمرار في تنفيذ السياسة الدوائية التي انتهجتها صحة المدينة خلال موسم حج العام الماضي".