معلم بالمخواة يتظلم من فصله وطيّ قيده.. والسبب: مرض نفسي!

قدّم به عذراً ولم يُقبل وناشد وزير التعليم إنصافه والنظر في دعواه

أحمد الزهراني- سبق- المخواة: تظلّم معلم سابق بالثانوية السعودية التابعة للتربية والتعليم بالمخواة، من طيّ قيده وفصله، مناشداً إعادته للعمل، مشيراً إلى أن تغيّبه كان بسبب مرض نفسي قدّم به عذراً ولم يُقبل.
 
وقال المعلم السابق عبدالرحمن بن علي عوض عسيري لـ"سبق": "أرجو من الله ثم من وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل رفع معاناتي وإنصافي بعد الله -عز وجل- لأخذ حقي من تربية وتعليم المخواة بمنطقة الباحة بعد أن فصلتنى؛ حيث إنني كنت معلماً بالثانوية السعودية التابعة لتربية وتعليم المخواة، وتغيّبت عن عملي بسبب مرض نفسي بتاريخ (19/ 10/ 1435هـ)، وبناءً على ذلك تمت إعادتي للعمل، ثم جرى فصلي بعدها.
 
وأضاف: "بعد مضيّ شهرين من العودة فوجئت بإنذاري بالفصل، إن لم أثبت سبب غيابي، فقمت بمراجعة تربية المخواة للنظر في أمر هذا الإنذار، فأفادوني بأنه يتوجب عليّ إحضار خطاب من قبل وزارة التربية والتعليم لاحتساب غيابي إجازة استثنائية، فقمت بمراجعة الوزارة، وتم تزويدي بالخطاب المطلوب، وبعد إحضاره لتربية المخواة رفضوه، وقاموا بمخاطبة الوزارة بأنه لا يمكن احتساب الغياب إجازة؛ لكونه سيفتح الباب على كثير من تلك الحالات!".
 
وأردف: "قمت بمخاطبة تربية المخواة بالخطاب رقم 351356935 وتاريخ 24/ 8/ 1435هـ ولكن تربية المخواة أصرّت على طيّ قيدي، مع العلم أنه من بعد إنذاري بالفصل كنت على رأس العمل طيلة هذه الفترة كاملة، ودون صرف مستحقاتي المالية؛ حيث كنت أعمل دون راتب، وكل يوم أقوم بالتوقيع أثناء الحضور والانصراف، ومع ذلك تم طي قيدي، وأنا على رأس العمل، وذلك بعد مضيّ ما يقارب السنة من غيابي؛ حيث تم إصدار قرار الفصل بتاريخ 10/ 10/ 1435هـ".
 
وقال: "إنني، الآن، وبعد معاناتي معهم لمدة عام كامل تم فصلي، وأنا على رأس العمل؛ لإيهامهم بأن انتظامي بالعمل سوف يكون سبباً لاحتساب الغياب إجازة استثنائية، ولكن قدّر الله وما شاء فعل واعتراضي على بعض الأمور وبعض فقرات القرار، وهي أنهم ذكروا بأن الفصل (بقوة النظام) والحقيقة أن فصلي كان بموجب الغياب، علماً بأنه غياب مبرر بعذر"، متسائلاً: "لماذا اتخذ الفصل ضدي بقوة النظام، وهو آخر العقوبات بل أشدها، ولم يتدرج في اتخاذ العقوبة الواردة بنص النظام؟".
 
وبيّن: "تم فصلي من تاريخ 19/ 10/ 1435هـ وهو تاريخ غيابي، ولكن لم يتم الإشارة لفوارق الأشهر التي بقيت فيها على رأس العمل، ولم تُصرف لي مستحقاتي المالية، وتم طي القيد دون عرض معاملتي على شؤون قضايا المعلمين، ولم ينفذ تعليمات الوزارة بموجب الخطابين الصادرين من الوزارة التي أشرت إليها أعلاه".
 
وتابع: "تقدمت بأكثر من شكوى لوزارة التربية والتعليم، ولكن لم يتم الرد حيث إن الشكوى الأولى كانت بتاريخ (1/ 11/ 1435هـ) برقم (351888762) والشكوى الثانية كانت بتاريخ (15/ 11/ 1435هـ) وبرقم (352013263)، ولا أعلم هل تم عرضها على الوزير أم لا".
 
وأوضحت إدارة التربية والتعليم بمحافظة المخواة لـ"سبق" أن قرار طي قيد المعلم عبدالرحمن علي عوض عسيري؛ بسبب انقطاعه عن العمل دون عذر؛ عملاً بالمادة (10/2) من نظام لائحة إنهاء الخدمة.
 

اعلان
معلم بالمخواة يتظلم من فصله وطيّ قيده.. والسبب: مرض نفسي!
سبق
أحمد الزهراني- سبق- المخواة: تظلّم معلم سابق بالثانوية السعودية التابعة للتربية والتعليم بالمخواة، من طيّ قيده وفصله، مناشداً إعادته للعمل، مشيراً إلى أن تغيّبه كان بسبب مرض نفسي قدّم به عذراً ولم يُقبل.
 
وقال المعلم السابق عبدالرحمن بن علي عوض عسيري لـ"سبق": "أرجو من الله ثم من وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل رفع معاناتي وإنصافي بعد الله -عز وجل- لأخذ حقي من تربية وتعليم المخواة بمنطقة الباحة بعد أن فصلتنى؛ حيث إنني كنت معلماً بالثانوية السعودية التابعة لتربية وتعليم المخواة، وتغيّبت عن عملي بسبب مرض نفسي بتاريخ (19/ 10/ 1435هـ)، وبناءً على ذلك تمت إعادتي للعمل، ثم جرى فصلي بعدها.
 
وأضاف: "بعد مضيّ شهرين من العودة فوجئت بإنذاري بالفصل، إن لم أثبت سبب غيابي، فقمت بمراجعة تربية المخواة للنظر في أمر هذا الإنذار، فأفادوني بأنه يتوجب عليّ إحضار خطاب من قبل وزارة التربية والتعليم لاحتساب غيابي إجازة استثنائية، فقمت بمراجعة الوزارة، وتم تزويدي بالخطاب المطلوب، وبعد إحضاره لتربية المخواة رفضوه، وقاموا بمخاطبة الوزارة بأنه لا يمكن احتساب الغياب إجازة؛ لكونه سيفتح الباب على كثير من تلك الحالات!".
 
وأردف: "قمت بمخاطبة تربية المخواة بالخطاب رقم 351356935 وتاريخ 24/ 8/ 1435هـ ولكن تربية المخواة أصرّت على طيّ قيدي، مع العلم أنه من بعد إنذاري بالفصل كنت على رأس العمل طيلة هذه الفترة كاملة، ودون صرف مستحقاتي المالية؛ حيث كنت أعمل دون راتب، وكل يوم أقوم بالتوقيع أثناء الحضور والانصراف، ومع ذلك تم طي قيدي، وأنا على رأس العمل، وذلك بعد مضيّ ما يقارب السنة من غيابي؛ حيث تم إصدار قرار الفصل بتاريخ 10/ 10/ 1435هـ".
 
وقال: "إنني، الآن، وبعد معاناتي معهم لمدة عام كامل تم فصلي، وأنا على رأس العمل؛ لإيهامهم بأن انتظامي بالعمل سوف يكون سبباً لاحتساب الغياب إجازة استثنائية، ولكن قدّر الله وما شاء فعل واعتراضي على بعض الأمور وبعض فقرات القرار، وهي أنهم ذكروا بأن الفصل (بقوة النظام) والحقيقة أن فصلي كان بموجب الغياب، علماً بأنه غياب مبرر بعذر"، متسائلاً: "لماذا اتخذ الفصل ضدي بقوة النظام، وهو آخر العقوبات بل أشدها، ولم يتدرج في اتخاذ العقوبة الواردة بنص النظام؟".
 
وبيّن: "تم فصلي من تاريخ 19/ 10/ 1435هـ وهو تاريخ غيابي، ولكن لم يتم الإشارة لفوارق الأشهر التي بقيت فيها على رأس العمل، ولم تُصرف لي مستحقاتي المالية، وتم طي القيد دون عرض معاملتي على شؤون قضايا المعلمين، ولم ينفذ تعليمات الوزارة بموجب الخطابين الصادرين من الوزارة التي أشرت إليها أعلاه".
 
وتابع: "تقدمت بأكثر من شكوى لوزارة التربية والتعليم، ولكن لم يتم الرد حيث إن الشكوى الأولى كانت بتاريخ (1/ 11/ 1435هـ) برقم (351888762) والشكوى الثانية كانت بتاريخ (15/ 11/ 1435هـ) وبرقم (352013263)، ولا أعلم هل تم عرضها على الوزير أم لا".
 
وأوضحت إدارة التربية والتعليم بمحافظة المخواة لـ"سبق" أن قرار طي قيد المعلم عبدالرحمن علي عوض عسيري؛ بسبب انقطاعه عن العمل دون عذر؛ عملاً بالمادة (10/2) من نظام لائحة إنهاء الخدمة.
 
27 نوفمبر 2014 - 5 صفر 1436
12:16 PM

معلم بالمخواة يتظلم من فصله وطيّ قيده.. والسبب: مرض نفسي!

قدّم به عذراً ولم يُقبل وناشد وزير التعليم إنصافه والنظر في دعواه

A A A
0
3,157

أحمد الزهراني- سبق- المخواة: تظلّم معلم سابق بالثانوية السعودية التابعة للتربية والتعليم بالمخواة، من طيّ قيده وفصله، مناشداً إعادته للعمل، مشيراً إلى أن تغيّبه كان بسبب مرض نفسي قدّم به عذراً ولم يُقبل.
 
وقال المعلم السابق عبدالرحمن بن علي عوض عسيري لـ"سبق": "أرجو من الله ثم من وزير التربية والتعليم الأمير خالد الفيصل رفع معاناتي وإنصافي بعد الله -عز وجل- لأخذ حقي من تربية وتعليم المخواة بمنطقة الباحة بعد أن فصلتنى؛ حيث إنني كنت معلماً بالثانوية السعودية التابعة لتربية وتعليم المخواة، وتغيّبت عن عملي بسبب مرض نفسي بتاريخ (19/ 10/ 1435هـ)، وبناءً على ذلك تمت إعادتي للعمل، ثم جرى فصلي بعدها.
 
وأضاف: "بعد مضيّ شهرين من العودة فوجئت بإنذاري بالفصل، إن لم أثبت سبب غيابي، فقمت بمراجعة تربية المخواة للنظر في أمر هذا الإنذار، فأفادوني بأنه يتوجب عليّ إحضار خطاب من قبل وزارة التربية والتعليم لاحتساب غيابي إجازة استثنائية، فقمت بمراجعة الوزارة، وتم تزويدي بالخطاب المطلوب، وبعد إحضاره لتربية المخواة رفضوه، وقاموا بمخاطبة الوزارة بأنه لا يمكن احتساب الغياب إجازة؛ لكونه سيفتح الباب على كثير من تلك الحالات!".
 
وأردف: "قمت بمخاطبة تربية المخواة بالخطاب رقم 351356935 وتاريخ 24/ 8/ 1435هـ ولكن تربية المخواة أصرّت على طيّ قيدي، مع العلم أنه من بعد إنذاري بالفصل كنت على رأس العمل طيلة هذه الفترة كاملة، ودون صرف مستحقاتي المالية؛ حيث كنت أعمل دون راتب، وكل يوم أقوم بالتوقيع أثناء الحضور والانصراف، ومع ذلك تم طي قيدي، وأنا على رأس العمل، وذلك بعد مضيّ ما يقارب السنة من غيابي؛ حيث تم إصدار قرار الفصل بتاريخ 10/ 10/ 1435هـ".
 
وقال: "إنني، الآن، وبعد معاناتي معهم لمدة عام كامل تم فصلي، وأنا على رأس العمل؛ لإيهامهم بأن انتظامي بالعمل سوف يكون سبباً لاحتساب الغياب إجازة استثنائية، ولكن قدّر الله وما شاء فعل واعتراضي على بعض الأمور وبعض فقرات القرار، وهي أنهم ذكروا بأن الفصل (بقوة النظام) والحقيقة أن فصلي كان بموجب الغياب، علماً بأنه غياب مبرر بعذر"، متسائلاً: "لماذا اتخذ الفصل ضدي بقوة النظام، وهو آخر العقوبات بل أشدها، ولم يتدرج في اتخاذ العقوبة الواردة بنص النظام؟".
 
وبيّن: "تم فصلي من تاريخ 19/ 10/ 1435هـ وهو تاريخ غيابي، ولكن لم يتم الإشارة لفوارق الأشهر التي بقيت فيها على رأس العمل، ولم تُصرف لي مستحقاتي المالية، وتم طي القيد دون عرض معاملتي على شؤون قضايا المعلمين، ولم ينفذ تعليمات الوزارة بموجب الخطابين الصادرين من الوزارة التي أشرت إليها أعلاه".
 
وتابع: "تقدمت بأكثر من شكوى لوزارة التربية والتعليم، ولكن لم يتم الرد حيث إن الشكوى الأولى كانت بتاريخ (1/ 11/ 1435هـ) برقم (351888762) والشكوى الثانية كانت بتاريخ (15/ 11/ 1435هـ) وبرقم (352013263)، ولا أعلم هل تم عرضها على الوزير أم لا".
 
وأوضحت إدارة التربية والتعليم بمحافظة المخواة لـ"سبق" أن قرار طي قيد المعلم عبدالرحمن علي عوض عسيري؛ بسبب انقطاعه عن العمل دون عذر؛ عملاً بالمادة (10/2) من نظام لائحة إنهاء الخدمة.