على جائزة الملك.. "الشؤون الإسلامية" تعتمد محكمي المسابقة المحلية لحفظ القرآن

"السميح": تُقام في الرياض خلال المدة 8 - 12 جمادى الآخرة 1439هـ

اعتمدت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد أسماء المحكمين في المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها العشرين، التي ستُقام في مدينة الرياض خلال المدة 8 - 12 جمادى الآخرة 1439هـ.

وقال الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور منصور بن محمد السميح: إنَّ التحكيم في المسابقة المحلية على جائزة الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره يحظى بعناية خاصة، واهتمام كبير، ومتابعة مستمرة؛ وذلك لأنها أكبر مسابقة محلية لحفظ القرآن الكريم للبنين والبنات، وتأتي برعاية كريمة ودعم سخي من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- مشيراً إلى أن المحكمين هم: الدكتور أحمد بن علي السديس عميد كلية القرآن الكريم بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، والدكتور السالم بن محمد الشنقيطي أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة، والدكتور عبدالعزيز بن سليمان المزيني رئيس قسم القرآن وعلومه بجامعة القصيم، والدكتور أمين بن إدريس فلاتة رئيس قسم القراءات بكلية الدعوة وأصول الدين في جامعة أم القرى بمكة المكرمة، والأستاذ الدكتور ناصر بن سعود القثامي رئيس قسم القراءات بكلية الشريعة والأنظمة بجامعة الطائف.

ونوَّه إلى أنَّ المحكمين من ذوي الاختصاص في القراءات والدراسات القرآنية، والضالعين بعلوم القرآن الكريم، والمتمرسين في أعمال التحكيم، ويمثلون أهل الاختصاص من مختلف الجامعات السعودية، الأمر الذي يسهم في رفع مستوى جودة التصفية بين المتسابقين، وضمان أعلى مقاييس العدالة بين الأبناء المشاركين في المسابقة.

وأكَّد "السميح" أن الأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم تسعى إلى استقطاب المحكمين السعوديين ذوي المهارة والكفاءات القرآنية، وأهل الخبرة والاحتراف بتحكيم المسابقات القرآنية، الأمر الذي يسهم في تعزيز قيم المسابقة المبنية على العدالة والشفافية والتنافس والولاء والمهنية.

اعلان
على جائزة الملك.. "الشؤون الإسلامية" تعتمد محكمي المسابقة المحلية لحفظ القرآن
سبق

اعتمدت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد أسماء المحكمين في المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها العشرين، التي ستُقام في مدينة الرياض خلال المدة 8 - 12 جمادى الآخرة 1439هـ.

وقال الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور منصور بن محمد السميح: إنَّ التحكيم في المسابقة المحلية على جائزة الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره يحظى بعناية خاصة، واهتمام كبير، ومتابعة مستمرة؛ وذلك لأنها أكبر مسابقة محلية لحفظ القرآن الكريم للبنين والبنات، وتأتي برعاية كريمة ودعم سخي من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- مشيراً إلى أن المحكمين هم: الدكتور أحمد بن علي السديس عميد كلية القرآن الكريم بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، والدكتور السالم بن محمد الشنقيطي أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة، والدكتور عبدالعزيز بن سليمان المزيني رئيس قسم القرآن وعلومه بجامعة القصيم، والدكتور أمين بن إدريس فلاتة رئيس قسم القراءات بكلية الدعوة وأصول الدين في جامعة أم القرى بمكة المكرمة، والأستاذ الدكتور ناصر بن سعود القثامي رئيس قسم القراءات بكلية الشريعة والأنظمة بجامعة الطائف.

ونوَّه إلى أنَّ المحكمين من ذوي الاختصاص في القراءات والدراسات القرآنية، والضالعين بعلوم القرآن الكريم، والمتمرسين في أعمال التحكيم، ويمثلون أهل الاختصاص من مختلف الجامعات السعودية، الأمر الذي يسهم في رفع مستوى جودة التصفية بين المتسابقين، وضمان أعلى مقاييس العدالة بين الأبناء المشاركين في المسابقة.

وأكَّد "السميح" أن الأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم تسعى إلى استقطاب المحكمين السعوديين ذوي المهارة والكفاءات القرآنية، وأهل الخبرة والاحتراف بتحكيم المسابقات القرآنية، الأمر الذي يسهم في تعزيز قيم المسابقة المبنية على العدالة والشفافية والتنافس والولاء والمهنية.

27 ديسمبر 2017 - 9 ربيع الآخر 1439
08:22 AM

على جائزة الملك.. "الشؤون الإسلامية" تعتمد محكمي المسابقة المحلية لحفظ القرآن

"السميح": تُقام في الرياض خلال المدة 8 - 12 جمادى الآخرة 1439هـ

A A A
0
2,343

اعتمدت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد أسماء المحكمين في المسابقة المحلية على جائزة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره في دورتها العشرين، التي ستُقام في مدينة الرياض خلال المدة 8 - 12 جمادى الآخرة 1439هـ.

وقال الأمين العام لمسابقة القرآن الكريم المحلية والدولية بوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الدكتور منصور بن محمد السميح: إنَّ التحكيم في المسابقة المحلية على جائزة الملك سلمان بن عبدالعزيز لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره يحظى بعناية خاصة، واهتمام كبير، ومتابعة مستمرة؛ وذلك لأنها أكبر مسابقة محلية لحفظ القرآن الكريم للبنين والبنات، وتأتي برعاية كريمة ودعم سخي من مقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله- مشيراً إلى أن المحكمين هم: الدكتور أحمد بن علي السديس عميد كلية القرآن الكريم بالجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة، والدكتور السالم بن محمد الشنقيطي أستاذ القراءات بجامعة طيبة بالمدينة المنورة، والدكتور عبدالعزيز بن سليمان المزيني رئيس قسم القرآن وعلومه بجامعة القصيم، والدكتور أمين بن إدريس فلاتة رئيس قسم القراءات بكلية الدعوة وأصول الدين في جامعة أم القرى بمكة المكرمة، والأستاذ الدكتور ناصر بن سعود القثامي رئيس قسم القراءات بكلية الشريعة والأنظمة بجامعة الطائف.

ونوَّه إلى أنَّ المحكمين من ذوي الاختصاص في القراءات والدراسات القرآنية، والضالعين بعلوم القرآن الكريم، والمتمرسين في أعمال التحكيم، ويمثلون أهل الاختصاص من مختلف الجامعات السعودية، الأمر الذي يسهم في رفع مستوى جودة التصفية بين المتسابقين، وضمان أعلى مقاييس العدالة بين الأبناء المشاركين في المسابقة.

وأكَّد "السميح" أن الأمانة العامة لمسابقة القرآن الكريم تسعى إلى استقطاب المحكمين السعوديين ذوي المهارة والكفاءات القرآنية، وأهل الخبرة والاحتراف بتحكيم المسابقات القرآنية، الأمر الذي يسهم في تعزيز قيم المسابقة المبنية على العدالة والشفافية والتنافس والولاء والمهنية.