جامعة هارفارد تختار الرئيس 29

أعلنت جامعة هارفارد اختيار لورانس باكو من كلية كنيدي للحكم، رئيساً لها؛ ليصبح الرئيس رقم 29 للجامعة بداية من أول يوليو، ووصفته بأنه أحد أكثر قادة التعليم العالي الأمريكي خبرة واحتراماً.

وعمل "باكو" (66 عاماً) في السابق رئيساً لجامعة تافتس لعشر سنوات. ويحل "باكو" محل "درو فاوست" أول امرأة تترأس جامعة هارفارد.

وقال وليام لي، وهو زميل كبير بمؤسسة هارفارد ورئيس لجنة البحث الرئاسية في هارفارد في بيان: "لاري باكو أحد أكثر القادة إنجازاً وإعجاباً وثقة وتأثيراً في التعليم العالي الأمريكي".

وتابع "لي" قائلاً: "سيضفي على الوظيفة ليس فقط خبرته العريضة، وتبحره العميق، وإلمامه الشديد بالفرص والتحديات في هارفارد؛ بل سيضفي عليها أيضاً التزاماً متقداً بمساعدة الجامعات وكل فرد بداخل هذه الجامعات، وسيخدم العالم الأكبر".

ودرس "باكو" الذي وُلد في ميشيجان لأبوين مهاجرين في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، ويحمل ثلاث درجات من هارفارد. وقضى باكو 24 عاماً في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا قبل أن يصبح رئيساً لـ"تافتس" وفق "سكاي نيوز".

وقال باكو في بيان: "أولئك الذين ينالون شرف رئاسة هذه الجامعة تُمنح لهم ثقة غالية.. أعد ببذل كل ما في وسعي لإثبات جدارتي بها".

وأعلنت "فاوست" أول امرأة تتولى رئاسة هارفارد في تاريخها الممتد لقرابة 380 عاماً، في يونيو، أنها ستتنحى عن رئاسة الجامعة بنهاية العام الأكاديمي.

اعلان
جامعة هارفارد تختار الرئيس 29
سبق

أعلنت جامعة هارفارد اختيار لورانس باكو من كلية كنيدي للحكم، رئيساً لها؛ ليصبح الرئيس رقم 29 للجامعة بداية من أول يوليو، ووصفته بأنه أحد أكثر قادة التعليم العالي الأمريكي خبرة واحتراماً.

وعمل "باكو" (66 عاماً) في السابق رئيساً لجامعة تافتس لعشر سنوات. ويحل "باكو" محل "درو فاوست" أول امرأة تترأس جامعة هارفارد.

وقال وليام لي، وهو زميل كبير بمؤسسة هارفارد ورئيس لجنة البحث الرئاسية في هارفارد في بيان: "لاري باكو أحد أكثر القادة إنجازاً وإعجاباً وثقة وتأثيراً في التعليم العالي الأمريكي".

وتابع "لي" قائلاً: "سيضفي على الوظيفة ليس فقط خبرته العريضة، وتبحره العميق، وإلمامه الشديد بالفرص والتحديات في هارفارد؛ بل سيضفي عليها أيضاً التزاماً متقداً بمساعدة الجامعات وكل فرد بداخل هذه الجامعات، وسيخدم العالم الأكبر".

ودرس "باكو" الذي وُلد في ميشيجان لأبوين مهاجرين في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، ويحمل ثلاث درجات من هارفارد. وقضى باكو 24 عاماً في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا قبل أن يصبح رئيساً لـ"تافتس" وفق "سكاي نيوز".

وقال باكو في بيان: "أولئك الذين ينالون شرف رئاسة هذه الجامعة تُمنح لهم ثقة غالية.. أعد ببذل كل ما في وسعي لإثبات جدارتي بها".

وأعلنت "فاوست" أول امرأة تتولى رئاسة هارفارد في تاريخها الممتد لقرابة 380 عاماً، في يونيو، أنها ستتنحى عن رئاسة الجامعة بنهاية العام الأكاديمي.

12 فبراير 2018 - 26 جمادى الأول 1439
09:27 AM

جامعة هارفارد تختار الرئيس 29

A A A
2
2,878

أعلنت جامعة هارفارد اختيار لورانس باكو من كلية كنيدي للحكم، رئيساً لها؛ ليصبح الرئيس رقم 29 للجامعة بداية من أول يوليو، ووصفته بأنه أحد أكثر قادة التعليم العالي الأمريكي خبرة واحتراماً.

وعمل "باكو" (66 عاماً) في السابق رئيساً لجامعة تافتس لعشر سنوات. ويحل "باكو" محل "درو فاوست" أول امرأة تترأس جامعة هارفارد.

وقال وليام لي، وهو زميل كبير بمؤسسة هارفارد ورئيس لجنة البحث الرئاسية في هارفارد في بيان: "لاري باكو أحد أكثر القادة إنجازاً وإعجاباً وثقة وتأثيراً في التعليم العالي الأمريكي".

وتابع "لي" قائلاً: "سيضفي على الوظيفة ليس فقط خبرته العريضة، وتبحره العميق، وإلمامه الشديد بالفرص والتحديات في هارفارد؛ بل سيضفي عليها أيضاً التزاماً متقداً بمساعدة الجامعات وكل فرد بداخل هذه الجامعات، وسيخدم العالم الأكبر".

ودرس "باكو" الذي وُلد في ميشيجان لأبوين مهاجرين في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا، ويحمل ثلاث درجات من هارفارد. وقضى باكو 24 عاماً في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا قبل أن يصبح رئيساً لـ"تافتس" وفق "سكاي نيوز".

وقال باكو في بيان: "أولئك الذين ينالون شرف رئاسة هذه الجامعة تُمنح لهم ثقة غالية.. أعد ببذل كل ما في وسعي لإثبات جدارتي بها".

وأعلنت "فاوست" أول امرأة تتولى رئاسة هارفارد في تاريخها الممتد لقرابة 380 عاماً، في يونيو، أنها ستتنحى عن رئاسة الجامعة بنهاية العام الأكاديمي.