"المسيحل": الإعلام محفز للتجارب.. وهذه جهود "المواصفات" بـ"مؤتمر الجودة 6"

قال: استقطاب عالمي لتمكين الكفاءات الوطنية وصولاً إلى صناعة تجربة ريادية متميزة

أكد رئيس اللجنة الإعلامية للمؤتمر الوطني السادس للجودة سعد بن عبدالله المسيحل، أن الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة حريصة على نشر وتعزيز ثقافة الجودة بين مختلف فئات المجتمع عبر تنظيمها لمثل تلك الفعاليات.

وأضاف: "تعمل هيئة المواصفات على استقطاب التجارب الرائدة عالمياً في مجال الجودة والتميز المؤسسي؛ لتمكين الكفاءات الوطنية المتخصصة في الجودة من العمل المستمر نحو التحسين والتطوير وصولاً إلى صناعة تجربة ريادية متميزة على مختلف المستويات".

وأشاد "المسيحل" بتعاون وسائل الإعلام في تغطية فعاليات المؤتمر، مؤكداً أن وسائل الإعلام يقع على عاتقها دور كبير في نشر ثقافة الجودة وتحفيز التجارب الناجحة في هذا المجال على المستوى الوطني والعالمي.

وأكد رئيس اللجنة الإعلامية أن المؤتمر شهد إقبالاً كبيراً من المهتمين؛ حيث شارك فيه أكثر من 1000 شخص من المختصين والمهتمين، و25 متحدثاً من 10 دول حول العالم، إلى جانب إقامة 6 ورش عمل، و22 محاضرة تناولت تجارب وأطروحات نوعية متميزة في مجال الجودة والتميز المؤسسي والإبداع والابتكار.

يشار إلى أن المؤتمر الوطني السادس للجودة أقيم على مدار ثلاثة أيام في مدينة الدمام، برعاية وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، وتحت شعار: "الجودة.. الطريق نحو التميز والريادة"، وبرعاية إعلامية من "سبق".

اعلان
"المسيحل": الإعلام محفز للتجارب.. وهذه جهود "المواصفات" بـ"مؤتمر الجودة 6"
سبق

أكد رئيس اللجنة الإعلامية للمؤتمر الوطني السادس للجودة سعد بن عبدالله المسيحل، أن الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة حريصة على نشر وتعزيز ثقافة الجودة بين مختلف فئات المجتمع عبر تنظيمها لمثل تلك الفعاليات.

وأضاف: "تعمل هيئة المواصفات على استقطاب التجارب الرائدة عالمياً في مجال الجودة والتميز المؤسسي؛ لتمكين الكفاءات الوطنية المتخصصة في الجودة من العمل المستمر نحو التحسين والتطوير وصولاً إلى صناعة تجربة ريادية متميزة على مختلف المستويات".

وأشاد "المسيحل" بتعاون وسائل الإعلام في تغطية فعاليات المؤتمر، مؤكداً أن وسائل الإعلام يقع على عاتقها دور كبير في نشر ثقافة الجودة وتحفيز التجارب الناجحة في هذا المجال على المستوى الوطني والعالمي.

وأكد رئيس اللجنة الإعلامية أن المؤتمر شهد إقبالاً كبيراً من المهتمين؛ حيث شارك فيه أكثر من 1000 شخص من المختصين والمهتمين، و25 متحدثاً من 10 دول حول العالم، إلى جانب إقامة 6 ورش عمل، و22 محاضرة تناولت تجارب وأطروحات نوعية متميزة في مجال الجودة والتميز المؤسسي والإبداع والابتكار.

يشار إلى أن المؤتمر الوطني السادس للجودة أقيم على مدار ثلاثة أيام في مدينة الدمام، برعاية وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، وتحت شعار: "الجودة.. الطريق نحو التميز والريادة"، وبرعاية إعلامية من "سبق".

30 نوفمبر 2017 - 12 ربيع الأول 1439
01:43 PM

"المسيحل": الإعلام محفز للتجارب.. وهذه جهود "المواصفات" بـ"مؤتمر الجودة 6"

قال: استقطاب عالمي لتمكين الكفاءات الوطنية وصولاً إلى صناعة تجربة ريادية متميزة

A A A
0
1,485

أكد رئيس اللجنة الإعلامية للمؤتمر الوطني السادس للجودة سعد بن عبدالله المسيحل، أن الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة حريصة على نشر وتعزيز ثقافة الجودة بين مختلف فئات المجتمع عبر تنظيمها لمثل تلك الفعاليات.

وأضاف: "تعمل هيئة المواصفات على استقطاب التجارب الرائدة عالمياً في مجال الجودة والتميز المؤسسي؛ لتمكين الكفاءات الوطنية المتخصصة في الجودة من العمل المستمر نحو التحسين والتطوير وصولاً إلى صناعة تجربة ريادية متميزة على مختلف المستويات".

وأشاد "المسيحل" بتعاون وسائل الإعلام في تغطية فعاليات المؤتمر، مؤكداً أن وسائل الإعلام يقع على عاتقها دور كبير في نشر ثقافة الجودة وتحفيز التجارب الناجحة في هذا المجال على المستوى الوطني والعالمي.

وأكد رئيس اللجنة الإعلامية أن المؤتمر شهد إقبالاً كبيراً من المهتمين؛ حيث شارك فيه أكثر من 1000 شخص من المختصين والمهتمين، و25 متحدثاً من 10 دول حول العالم، إلى جانب إقامة 6 ورش عمل، و22 محاضرة تناولت تجارب وأطروحات نوعية متميزة في مجال الجودة والتميز المؤسسي والإبداع والابتكار.

يشار إلى أن المؤتمر الوطني السادس للجودة أقيم على مدار ثلاثة أيام في مدينة الدمام، برعاية وزير التجارة والاستثمار رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، وتحت شعار: "الجودة.. الطريق نحو التميز والريادة"، وبرعاية إعلامية من "سبق".