"الدوحة وبيروت".. "قرقاش": "أحداث خطيرة" تستدعي التلاحم العربي

أكد ضرورته لمواجهة الأحداث الخطيرة والمؤلمة والتطورات الجسيمة

أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، اليوم السبت، أن "البعد العربي ضروري في مواجهة الأحداث الخطيرة والمؤلمة والتطورات الجسيمة".

ودعا "قرقاش"، في تغريدة له عبر "تويتر"، إلى استخلاص العبرة من دروس الدوحة وبيروت وغيرهما من العواصم العربية. وقال: "البعد العربي ضروري وجسور التواصل مع المحيط العربي لا يمكن استبدالها".

وأضاف وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية: أثبتت الأحداث الخطيرة والمؤلمة والتطورات الجسيمة أن البعد العربي ضروري وجسور التواصل مع المحيط العربي لا يمكن استبدالها، دروس الدوحة وبيروت وغيرهما من العواصم العربية ماثلة أمامنا، والعبرة في استخلاص الدروس المفيدة منها.

اعلان
"الدوحة وبيروت".. "قرقاش": "أحداث خطيرة" تستدعي التلاحم العربي
سبق

أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، اليوم السبت، أن "البعد العربي ضروري في مواجهة الأحداث الخطيرة والمؤلمة والتطورات الجسيمة".

ودعا "قرقاش"، في تغريدة له عبر "تويتر"، إلى استخلاص العبرة من دروس الدوحة وبيروت وغيرهما من العواصم العربية. وقال: "البعد العربي ضروري وجسور التواصل مع المحيط العربي لا يمكن استبدالها".

وأضاف وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية: أثبتت الأحداث الخطيرة والمؤلمة والتطورات الجسيمة أن البعد العربي ضروري وجسور التواصل مع المحيط العربي لا يمكن استبدالها، دروس الدوحة وبيروت وغيرهما من العواصم العربية ماثلة أمامنا، والعبرة في استخلاص الدروس المفيدة منها.

08 أغسطس 2020 - 18 ذو الحجة 1441
02:03 PM

"الدوحة وبيروت".. "قرقاش": "أحداث خطيرة" تستدعي التلاحم العربي

أكد ضرورته لمواجهة الأحداث الخطيرة والمؤلمة والتطورات الجسيمة

A A A
8
5,688

أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش، اليوم السبت، أن "البعد العربي ضروري في مواجهة الأحداث الخطيرة والمؤلمة والتطورات الجسيمة".

ودعا "قرقاش"، في تغريدة له عبر "تويتر"، إلى استخلاص العبرة من دروس الدوحة وبيروت وغيرهما من العواصم العربية. وقال: "البعد العربي ضروري وجسور التواصل مع المحيط العربي لا يمكن استبدالها".

وأضاف وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية: أثبتت الأحداث الخطيرة والمؤلمة والتطورات الجسيمة أن البعد العربي ضروري وجسور التواصل مع المحيط العربي لا يمكن استبدالها، دروس الدوحة وبيروت وغيرهما من العواصم العربية ماثلة أمامنا، والعبرة في استخلاص الدروس المفيدة منها.