شابٌ ينهي معاناة والدته ويتبرع لها بثلث كبده في الجموم

عانت فيروس "B" الكبدي لعامين وأجريت العملية بنجاح

عوض الفهمي- سبق- الجموم: أنهى الشاب تركي بن مطلق العتيبي معاناة والدته مع التليف الكبدي الذي استمر معها لمدة عامين، بعد أن ضرب أروع الأمثلة في بر الوالدين وتبرع لها بثلث كبده.
وفي التفاصيل، كانت والدة تركي تعاني التليف الكبدي منذ عامين "فيروس B" فما كان من الابن البار إلا أن أصر على التبرع لها بثلث كبده، حيث أجريت العملية بمدينة الملك فهد الطبية بالرياض وتكللت ولله الحمد بالنجاح.
وعبّر أقارب الشاب تركي عن سعادتهم بما قام به ابنهم تجاه والدته والذي يعد نوعاً من أنواع البر بالوالدين، مؤكدين أنهم بانتظار عودة الابن ووالدته لقرية الغزيات بمحافظة الجموم للاحتفال بهما بهذه المناسبة.
وأطلق أقاربه "وسماً" بهذه المناسبة على مواقع التواصل الاجتماعي حمل اسم (#تركي_مطلق_يتبرع_بكبده_لأمه) .

اعلان
شابٌ ينهي معاناة والدته ويتبرع لها بثلث كبده في الجموم
سبق
عوض الفهمي- سبق- الجموم: أنهى الشاب تركي بن مطلق العتيبي معاناة والدته مع التليف الكبدي الذي استمر معها لمدة عامين، بعد أن ضرب أروع الأمثلة في بر الوالدين وتبرع لها بثلث كبده.
وفي التفاصيل، كانت والدة تركي تعاني التليف الكبدي منذ عامين "فيروس B" فما كان من الابن البار إلا أن أصر على التبرع لها بثلث كبده، حيث أجريت العملية بمدينة الملك فهد الطبية بالرياض وتكللت ولله الحمد بالنجاح.
وعبّر أقارب الشاب تركي عن سعادتهم بما قام به ابنهم تجاه والدته والذي يعد نوعاً من أنواع البر بالوالدين، مؤكدين أنهم بانتظار عودة الابن ووالدته لقرية الغزيات بمحافظة الجموم للاحتفال بهما بهذه المناسبة.
وأطلق أقاربه "وسماً" بهذه المناسبة على مواقع التواصل الاجتماعي حمل اسم (#تركي_مطلق_يتبرع_بكبده_لأمه) .
27 نوفمبر 2014 - 5 صفر 1436
11:35 PM

شابٌ ينهي معاناة والدته ويتبرع لها بثلث كبده في الجموم

عانت فيروس "B" الكبدي لعامين وأجريت العملية بنجاح

A A A
0
62,258

عوض الفهمي- سبق- الجموم: أنهى الشاب تركي بن مطلق العتيبي معاناة والدته مع التليف الكبدي الذي استمر معها لمدة عامين، بعد أن ضرب أروع الأمثلة في بر الوالدين وتبرع لها بثلث كبده.
وفي التفاصيل، كانت والدة تركي تعاني التليف الكبدي منذ عامين "فيروس B" فما كان من الابن البار إلا أن أصر على التبرع لها بثلث كبده، حيث أجريت العملية بمدينة الملك فهد الطبية بالرياض وتكللت ولله الحمد بالنجاح.
وعبّر أقارب الشاب تركي عن سعادتهم بما قام به ابنهم تجاه والدته والذي يعد نوعاً من أنواع البر بالوالدين، مؤكدين أنهم بانتظار عودة الابن ووالدته لقرية الغزيات بمحافظة الجموم للاحتفال بهما بهذه المناسبة.
وأطلق أقاربه "وسماً" بهذه المناسبة على مواقع التواصل الاجتماعي حمل اسم (#تركي_مطلق_يتبرع_بكبده_لأمه) .