"شفا الطائف" يعاني من الإهمال برغم توافد الزوار

شوارع ترابية وفوضى واختناقات مرورية

طلال الطلحي- سبق- الطائف: يستقبل مركز الشفا السياحي الواقع على مسافة 20 كم جنوب شرق محافظة الطائف، زواره -ومعظمهم من دول الخليج- بالفواكه الموسمية والأجواء المتميزة والشوارع التي طالتها يد الإهمال والعبث؛ في ظل التأخر في تنفيذ مشروعات البنية التحتية.
 
وقال أهالي المركز لـ"سبق": إن شوارع المركز تحوّلت لطرقات ترابية؛ مشيرين إلى أنه على الرغم من أن المنطقة تتمتع بانتشار واسع لمزارع الورد والرمان والمشمش في أودية بين مرتفعات شاهقة؛ فإن كثيراً من الخدمات أصبح شبه معدوم.
 
وأضافوا: "يد الإهمال والعبث طالت شوارع وطرقات شُيّدت على استحياء، وتمت إزالتها، وظلت كما هي لأشهر حتى إشعار آخر".
 
وشكا الأهالي من الاختناقات المرورية؛ خصوصاً قبل موعد وجبة الإفطار الرمضاني، وحتى ساعات الصباح الأولى؛ خصوصاً في ظل تزايد أعداد الزوار؛ وذلك لتميز المركز بأجواء تميل للبرودة طوال فترة الصيف وقرب المسافة من مكة المكرمة.
 
وقد رصدت عدسة "سبق" الشوارع الإسفلتية التي تَحَوّلت لشوارع ترابية.
 
 
 

اعلان
"شفا الطائف" يعاني من الإهمال برغم توافد الزوار
سبق
طلال الطلحي- سبق- الطائف: يستقبل مركز الشفا السياحي الواقع على مسافة 20 كم جنوب شرق محافظة الطائف، زواره -ومعظمهم من دول الخليج- بالفواكه الموسمية والأجواء المتميزة والشوارع التي طالتها يد الإهمال والعبث؛ في ظل التأخر في تنفيذ مشروعات البنية التحتية.
 
وقال أهالي المركز لـ"سبق": إن شوارع المركز تحوّلت لطرقات ترابية؛ مشيرين إلى أنه على الرغم من أن المنطقة تتمتع بانتشار واسع لمزارع الورد والرمان والمشمش في أودية بين مرتفعات شاهقة؛ فإن كثيراً من الخدمات أصبح شبه معدوم.
 
وأضافوا: "يد الإهمال والعبث طالت شوارع وطرقات شُيّدت على استحياء، وتمت إزالتها، وظلت كما هي لأشهر حتى إشعار آخر".
 
وشكا الأهالي من الاختناقات المرورية؛ خصوصاً قبل موعد وجبة الإفطار الرمضاني، وحتى ساعات الصباح الأولى؛ خصوصاً في ظل تزايد أعداد الزوار؛ وذلك لتميز المركز بأجواء تميل للبرودة طوال فترة الصيف وقرب المسافة من مكة المكرمة.
 
وقد رصدت عدسة "سبق" الشوارع الإسفلتية التي تَحَوّلت لشوارع ترابية.
 
 
 
26 يونيو 2015 - 9 رمضان 1436
01:29 PM

"شفا الطائف" يعاني من الإهمال برغم توافد الزوار

شوارع ترابية وفوضى واختناقات مرورية

A A A
0
11,885

طلال الطلحي- سبق- الطائف: يستقبل مركز الشفا السياحي الواقع على مسافة 20 كم جنوب شرق محافظة الطائف، زواره -ومعظمهم من دول الخليج- بالفواكه الموسمية والأجواء المتميزة والشوارع التي طالتها يد الإهمال والعبث؛ في ظل التأخر في تنفيذ مشروعات البنية التحتية.
 
وقال أهالي المركز لـ"سبق": إن شوارع المركز تحوّلت لطرقات ترابية؛ مشيرين إلى أنه على الرغم من أن المنطقة تتمتع بانتشار واسع لمزارع الورد والرمان والمشمش في أودية بين مرتفعات شاهقة؛ فإن كثيراً من الخدمات أصبح شبه معدوم.
 
وأضافوا: "يد الإهمال والعبث طالت شوارع وطرقات شُيّدت على استحياء، وتمت إزالتها، وظلت كما هي لأشهر حتى إشعار آخر".
 
وشكا الأهالي من الاختناقات المرورية؛ خصوصاً قبل موعد وجبة الإفطار الرمضاني، وحتى ساعات الصباح الأولى؛ خصوصاً في ظل تزايد أعداد الزوار؛ وذلك لتميز المركز بأجواء تميل للبرودة طوال فترة الصيف وقرب المسافة من مكة المكرمة.
 
وقد رصدت عدسة "سبق" الشوارع الإسفلتية التي تَحَوّلت لشوارع ترابية.