أكاديميو الجوف يشاطرون "البشري" مصابه في أبنائه الخمسة

وافتهم المنية في حادث أليم مساء أمس

عيسى الحربي- سبق- الجوف: نعى أعضاء هيئة التدريس بجامعة الجوف ببالغ الحزن والأسى المصاب الجلل الذي فُجع به مدير جامعة الجوف الدكتور إسماعيل بن محمد البشري في وفاة خمسة من أولاده الذين وافتهم المنية في حادث أليم مساء أمس أثناء عودتهم من دولة الإمارات العربية المتحدة.
 
وشاطر أعضاء هيئة التدريس بجامعة الجوف وهم الأكاديمي فيصل بن سعد الطويلعي، ومتعب بن فرحان الرويلي، وأديب بن عبيد السحيمي، وفراس محمد الربابعة ، وصالح محمد قرقز ، ومحمود عبد العظيم، والسيد فاروق، ومحمد عبدالجليل، زميلهم الدكتور البشري الحزن في مصابه الجلل.
 
وقدموا نيابة عن زملائهم وأبنائهم الطلاب أحر التعازي سائلين الله العلي القدير أن يلهمه الصبر والسلوان، وأن يجعلها آخر الأحزان.

اعلان
أكاديميو الجوف يشاطرون "البشري" مصابه في أبنائه الخمسة
سبق
عيسى الحربي- سبق- الجوف: نعى أعضاء هيئة التدريس بجامعة الجوف ببالغ الحزن والأسى المصاب الجلل الذي فُجع به مدير جامعة الجوف الدكتور إسماعيل بن محمد البشري في وفاة خمسة من أولاده الذين وافتهم المنية في حادث أليم مساء أمس أثناء عودتهم من دولة الإمارات العربية المتحدة.
 
وشاطر أعضاء هيئة التدريس بجامعة الجوف وهم الأكاديمي فيصل بن سعد الطويلعي، ومتعب بن فرحان الرويلي، وأديب بن عبيد السحيمي، وفراس محمد الربابعة ، وصالح محمد قرقز ، ومحمود عبد العظيم، والسيد فاروق، ومحمد عبدالجليل، زميلهم الدكتور البشري الحزن في مصابه الجلل.
 
وقدموا نيابة عن زملائهم وأبنائهم الطلاب أحر التعازي سائلين الله العلي القدير أن يلهمه الصبر والسلوان، وأن يجعلها آخر الأحزان.
30 مارس 2014 - 29 جمادى الأول 1435
11:20 PM

وافتهم المنية في حادث أليم مساء أمس

أكاديميو الجوف يشاطرون "البشري" مصابه في أبنائه الخمسة

A A A
0
12,516

عيسى الحربي- سبق- الجوف: نعى أعضاء هيئة التدريس بجامعة الجوف ببالغ الحزن والأسى المصاب الجلل الذي فُجع به مدير جامعة الجوف الدكتور إسماعيل بن محمد البشري في وفاة خمسة من أولاده الذين وافتهم المنية في حادث أليم مساء أمس أثناء عودتهم من دولة الإمارات العربية المتحدة.
 
وشاطر أعضاء هيئة التدريس بجامعة الجوف وهم الأكاديمي فيصل بن سعد الطويلعي، ومتعب بن فرحان الرويلي، وأديب بن عبيد السحيمي، وفراس محمد الربابعة ، وصالح محمد قرقز ، ومحمود عبد العظيم، والسيد فاروق، ومحمد عبدالجليل، زميلهم الدكتور البشري الحزن في مصابه الجلل.
 
وقدموا نيابة عن زملائهم وأبنائهم الطلاب أحر التعازي سائلين الله العلي القدير أن يلهمه الصبر والسلوان، وأن يجعلها آخر الأحزان.