"كانيدا" مرشح للعودة إلى السعودية عبر بوابة "الشباب"

محمد أبو شعر- سبق: كشف الإعلامي بتال القوس، عبر برنامجه "في المرمى"، على قناة "العربية": أن الإسباني راؤول كانيدا، المدير الفني السابق لنادي الاتحاد، تلقى عرضاً للعودة إلى قيادة أحد الأندية السعودية، فيما تبقى من مباريات الموسم، مشيراً إلى أن العرض قد يكون من نادي الشباب، الذي يحاول أن ينقذ موسمه المحلي، ببطولة كأس خادم الحرمين الشريفين، إضافة إلى مشاركته في النسخة القادمة من دوري أبطال أسيا.
 
من جهته، أكد "كانيدا" خلال حديثه لبرنامج "في المرمى" أنه يشرفه العودة من جديد إلى الدوري السعودي؛ لرؤية أصدقائه القدامى.
 
وقال: "الكرة السعودية كانت دائماً بقلبي، ولها مكانة خاصة بالنسبة لي، والفرق السعودية أخذت مكاناً بين الفرق العشر الأولى في أسيا".
 
وحول ما إذا كان قد أُبلغ من وكيل أعماله بشأن تلقيه عرضاً من نادي الشباب، قال "كانيدا": "وكيل أعمالي هو شخص مقرب لنواد عديدة في السعودية وخارجها، وسمعت أنه تلقى عرضاً حقيقياً، وأنا منحته الضوء الأخضر لتلقي العرض، وتسعدني العودة للسعودية من جديد".
 
وعن رغبته في تدريب نادي الشباب، قال: "الشباب فريق كبير، فهو من أهم الفرق في القارة الأسيوية، ولديه لاعبون كبار، مثل: أحمد عطيف، وغيره ممن لهم مكانة خاصة في هذا الفريق، كما أنه يملك إدارة جيدة، وأنا واثق من أنه سوف يبلي بلاءً حسناً".
 
وأكد "كانيدا" أنه يتابع الدوري السعودي هذا الموسم، وقال: "أعلم أن نادي النصر يحارب بشدة لانتزاع اللقب، لكن هناك بعض الأندية الأخرى التي كانت مغمورة سابقاً، ظهرت بشكل مميز مؤخراً، السعودية لديها أندية مهمة، وأنا أتابع الدوري السعودي بكل اهتمام".
 
وعن ناديه السابق "الاتحاد"، قال "كانيدا": "أتابع "الاتحاد" بكل تأكيد، فهو ناد قوي، لكنه واجه أوقاتاً عصيبة، ولديه لاعبون جيدون، وأتمنى أن يستطيعوا العمل على حل مشاكلهم الإدارية، بالنسبة لي كانت تجربة جيدة، وشرف كبير".
 
وختم: "الآن يمكن الحديث عن أن نادي الاتحاد بات أفضل حالاً، فعندما تكون في موقع المدرب، يكون همك الأول هو تحسين أداء اللاعبين".
 
 
 

اعلان
"كانيدا" مرشح للعودة إلى السعودية عبر بوابة "الشباب"
سبق
محمد أبو شعر- سبق: كشف الإعلامي بتال القوس، عبر برنامجه "في المرمى"، على قناة "العربية": أن الإسباني راؤول كانيدا، المدير الفني السابق لنادي الاتحاد، تلقى عرضاً للعودة إلى قيادة أحد الأندية السعودية، فيما تبقى من مباريات الموسم، مشيراً إلى أن العرض قد يكون من نادي الشباب، الذي يحاول أن ينقذ موسمه المحلي، ببطولة كأس خادم الحرمين الشريفين، إضافة إلى مشاركته في النسخة القادمة من دوري أبطال أسيا.
 
من جهته، أكد "كانيدا" خلال حديثه لبرنامج "في المرمى" أنه يشرفه العودة من جديد إلى الدوري السعودي؛ لرؤية أصدقائه القدامى.
 
وقال: "الكرة السعودية كانت دائماً بقلبي، ولها مكانة خاصة بالنسبة لي، والفرق السعودية أخذت مكاناً بين الفرق العشر الأولى في أسيا".
 
وحول ما إذا كان قد أُبلغ من وكيل أعماله بشأن تلقيه عرضاً من نادي الشباب، قال "كانيدا": "وكيل أعمالي هو شخص مقرب لنواد عديدة في السعودية وخارجها، وسمعت أنه تلقى عرضاً حقيقياً، وأنا منحته الضوء الأخضر لتلقي العرض، وتسعدني العودة للسعودية من جديد".
 
وعن رغبته في تدريب نادي الشباب، قال: "الشباب فريق كبير، فهو من أهم الفرق في القارة الأسيوية، ولديه لاعبون كبار، مثل: أحمد عطيف، وغيره ممن لهم مكانة خاصة في هذا الفريق، كما أنه يملك إدارة جيدة، وأنا واثق من أنه سوف يبلي بلاءً حسناً".
 
وأكد "كانيدا" أنه يتابع الدوري السعودي هذا الموسم، وقال: "أعلم أن نادي النصر يحارب بشدة لانتزاع اللقب، لكن هناك بعض الأندية الأخرى التي كانت مغمورة سابقاً، ظهرت بشكل مميز مؤخراً، السعودية لديها أندية مهمة، وأنا أتابع الدوري السعودي بكل اهتمام".
 
وعن ناديه السابق "الاتحاد"، قال "كانيدا": "أتابع "الاتحاد" بكل تأكيد، فهو ناد قوي، لكنه واجه أوقاتاً عصيبة، ولديه لاعبون جيدون، وأتمنى أن يستطيعوا العمل على حل مشاكلهم الإدارية، بالنسبة لي كانت تجربة جيدة، وشرف كبير".
 
وختم: "الآن يمكن الحديث عن أن نادي الاتحاد بات أفضل حالاً، فعندما تكون في موقع المدرب، يكون همك الأول هو تحسين أداء اللاعبين".
 
 
 

29 يناير 2014 - 28 ربيع الأول 1435
05:42 PM

"كانيدا" مرشح للعودة إلى السعودية عبر بوابة "الشباب"

A A A
0
6,403

محمد أبو شعر- سبق: كشف الإعلامي بتال القوس، عبر برنامجه "في المرمى"، على قناة "العربية": أن الإسباني راؤول كانيدا، المدير الفني السابق لنادي الاتحاد، تلقى عرضاً للعودة إلى قيادة أحد الأندية السعودية، فيما تبقى من مباريات الموسم، مشيراً إلى أن العرض قد يكون من نادي الشباب، الذي يحاول أن ينقذ موسمه المحلي، ببطولة كأس خادم الحرمين الشريفين، إضافة إلى مشاركته في النسخة القادمة من دوري أبطال أسيا.
 
من جهته، أكد "كانيدا" خلال حديثه لبرنامج "في المرمى" أنه يشرفه العودة من جديد إلى الدوري السعودي؛ لرؤية أصدقائه القدامى.
 
وقال: "الكرة السعودية كانت دائماً بقلبي، ولها مكانة خاصة بالنسبة لي، والفرق السعودية أخذت مكاناً بين الفرق العشر الأولى في أسيا".
 
وحول ما إذا كان قد أُبلغ من وكيل أعماله بشأن تلقيه عرضاً من نادي الشباب، قال "كانيدا": "وكيل أعمالي هو شخص مقرب لنواد عديدة في السعودية وخارجها، وسمعت أنه تلقى عرضاً حقيقياً، وأنا منحته الضوء الأخضر لتلقي العرض، وتسعدني العودة للسعودية من جديد".
 
وعن رغبته في تدريب نادي الشباب، قال: "الشباب فريق كبير، فهو من أهم الفرق في القارة الأسيوية، ولديه لاعبون كبار، مثل: أحمد عطيف، وغيره ممن لهم مكانة خاصة في هذا الفريق، كما أنه يملك إدارة جيدة، وأنا واثق من أنه سوف يبلي بلاءً حسناً".
 
وأكد "كانيدا" أنه يتابع الدوري السعودي هذا الموسم، وقال: "أعلم أن نادي النصر يحارب بشدة لانتزاع اللقب، لكن هناك بعض الأندية الأخرى التي كانت مغمورة سابقاً، ظهرت بشكل مميز مؤخراً، السعودية لديها أندية مهمة، وأنا أتابع الدوري السعودي بكل اهتمام".
 
وعن ناديه السابق "الاتحاد"، قال "كانيدا": "أتابع "الاتحاد" بكل تأكيد، فهو ناد قوي، لكنه واجه أوقاتاً عصيبة، ولديه لاعبون جيدون، وأتمنى أن يستطيعوا العمل على حل مشاكلهم الإدارية، بالنسبة لي كانت تجربة جيدة، وشرف كبير".
 
وختم: "الآن يمكن الحديث عن أن نادي الاتحاد بات أفضل حالاً، فعندما تكون في موقع المدرب، يكون همك الأول هو تحسين أداء اللاعبين".