شاهد: "صعقة" بحديقة تربة تغتال براءة طفل.. و"خاله" يطالب بالتحقيق

والداه مصدومان.. وولي ولي العهد أمر بنقله ولكن توفي قبل ذلك بساعات

ياسر العتيبي- سبق- الطائف: قدم من منطقة الرياض لقضاء إجازته وأسرته في محافظة تربة، ولم يدر بخلده أنه سيفقد فلذة كبده بسبب إهمال جهة خدمية، زرعت الموت في حديقة أراد أن يلهو طفله مع أقرانه بداخلها، حيث إنها المتنفس الوحيد القريب منهم، هذا الحال هو اختصار لما واجهه مواطن من أهالي محافظة تربة يعمل بالعاصمة الرياض ويعاني وزوجته صدمة نفسية من جراء ذلك، حيث تعرض طفله "عايض" في السادسة من عمره، لصعقة كهربائية بداخل الحديقة، يوم الخميس الماضي أثناء هطول أمطار على أرجاء المحافظة كافة، ونقل لمستشفى الملك عبدالعزيز، إلا أنه توفي يوم الثلاثاء الماضي نتيجة إصابته بالصعق الكهربائي.
 
وبين العاشرة من مساء الخميس الماضي، لحظة إصابة الطفل، والعاشرة من صباح الثلاثاء الماضي، بعد إعلان وفاته بالمستشفى، كان ذوو الطفل قد تقدموا بشكاوى عدة يطالبون بالتحقيق في إهمال البلدية بالتسبب في انتشار الكهرباء مع المياه بجوار نافورة الحديقة، فيما كان قد وجّه ولي ولي العهد وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، بنقله لمستشفى الملك فهد بالرياض، عبر طائرة إخلاء طبي، إلا أن الأجل وافاه قبل نقله بساعات.
 
وروى الشاعر سعود مقعد البقمي -خال الطفل- تفاصيل الحادثة لـ"سبق"، قائلاً: إن شقيقته وزوجها وطفلهم كانوا قد قدموا من العاصمة الرياض، لقضاء الإجازة لدينا، وفي مساء الخميس الماضي ذهبوا للتنزه في حديقة الشلال بالمحافظة، وأثناء ذلك تفاجؤوا بصرخات الأطفال الذين كانوا يلهون بجوار نافورة الحديقة، حيث كان الطفل "عايض" أحدهم، وقد تعرض لصعقة كهربائية حادة، وباشر الحادث الدفاع المدني فور وقوعه، وتم نقل الطفل، لمستشفى الملك عبدالعزيز بالطائف.
 
وأضاف "البقمي": بعد مرور عدة أيام من وجود الطفل بالمستشفى، صدر توجيه سيدي ولي ولي العهد وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بنقله عبر طائرة إخلاء طبي، وأثناء عملية الترتيب لنقله لقي أجله قبل ساعات قليلة من النقل -رحمه الله-، ومازال جثمانه بداخل ثلاجة الأموات بمستشفى الأطفال.
 
وأردف "البقمي": تقدمت بشكوى وبرقيات ضد البلدية لجهات عدة، وأطالب بالتحقيق معهم حيال هذا الإهمال، مقدمًا شكره لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد وزير الدفاع، على موقفه الإنساني النبيل، والذي كان له الأثر على نفوسنا، عندما وجّه بنقل ابننا على طائرة الإخلاء إلى مستشفى الملك فهد بالرياض، ولكن القدر كان أسبق وتوفي قبل ساعات من نقله.
 
كما بين "البقمي"، أنه ما زال جثمان الطفل في مستشفى الأطفال بالطائف، من يوم الثلاثاء الموافق  8 / 8 /1436 في انتظار انتهاء الإجراءات الرسمية، والتي تعد الحالة جنائية لإصابته بصعق كهربائي، في حديقة الشلال بمحافظة تربة،  مطالبًا بالتحقيق ومحاسبة المقصرين الذي عرضوا أرواح الأبرياء للموت، حتى لا تتكرر مثل هذه الكوارث.
 
وكانت "سبق" قد نشرت آنذاك استنفار الجهات الصحية بمحافظتي الطائف وتربة جهودهما، نتيجة تعرض طفلين لصعق كهربائي بإحدى الحدائق، بمحافظة تربة تزامناً مع هطول أمطار غزيرة، أدت أيضًا لوقوع عددٍ من حوادث السير آنذاك.
 
 

اعلان
شاهد: "صعقة" بحديقة تربة تغتال براءة طفل.. و"خاله" يطالب بالتحقيق
سبق
ياسر العتيبي- سبق- الطائف: قدم من منطقة الرياض لقضاء إجازته وأسرته في محافظة تربة، ولم يدر بخلده أنه سيفقد فلذة كبده بسبب إهمال جهة خدمية، زرعت الموت في حديقة أراد أن يلهو طفله مع أقرانه بداخلها، حيث إنها المتنفس الوحيد القريب منهم، هذا الحال هو اختصار لما واجهه مواطن من أهالي محافظة تربة يعمل بالعاصمة الرياض ويعاني وزوجته صدمة نفسية من جراء ذلك، حيث تعرض طفله "عايض" في السادسة من عمره، لصعقة كهربائية بداخل الحديقة، يوم الخميس الماضي أثناء هطول أمطار على أرجاء المحافظة كافة، ونقل لمستشفى الملك عبدالعزيز، إلا أنه توفي يوم الثلاثاء الماضي نتيجة إصابته بالصعق الكهربائي.
 
وبين العاشرة من مساء الخميس الماضي، لحظة إصابة الطفل، والعاشرة من صباح الثلاثاء الماضي، بعد إعلان وفاته بالمستشفى، كان ذوو الطفل قد تقدموا بشكاوى عدة يطالبون بالتحقيق في إهمال البلدية بالتسبب في انتشار الكهرباء مع المياه بجوار نافورة الحديقة، فيما كان قد وجّه ولي ولي العهد وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، بنقله لمستشفى الملك فهد بالرياض، عبر طائرة إخلاء طبي، إلا أن الأجل وافاه قبل نقله بساعات.
 
وروى الشاعر سعود مقعد البقمي -خال الطفل- تفاصيل الحادثة لـ"سبق"، قائلاً: إن شقيقته وزوجها وطفلهم كانوا قد قدموا من العاصمة الرياض، لقضاء الإجازة لدينا، وفي مساء الخميس الماضي ذهبوا للتنزه في حديقة الشلال بالمحافظة، وأثناء ذلك تفاجؤوا بصرخات الأطفال الذين كانوا يلهون بجوار نافورة الحديقة، حيث كان الطفل "عايض" أحدهم، وقد تعرض لصعقة كهربائية حادة، وباشر الحادث الدفاع المدني فور وقوعه، وتم نقل الطفل، لمستشفى الملك عبدالعزيز بالطائف.
 
وأضاف "البقمي": بعد مرور عدة أيام من وجود الطفل بالمستشفى، صدر توجيه سيدي ولي ولي العهد وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بنقله عبر طائرة إخلاء طبي، وأثناء عملية الترتيب لنقله لقي أجله قبل ساعات قليلة من النقل -رحمه الله-، ومازال جثمانه بداخل ثلاجة الأموات بمستشفى الأطفال.
 
وأردف "البقمي": تقدمت بشكوى وبرقيات ضد البلدية لجهات عدة، وأطالب بالتحقيق معهم حيال هذا الإهمال، مقدمًا شكره لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد وزير الدفاع، على موقفه الإنساني النبيل، والذي كان له الأثر على نفوسنا، عندما وجّه بنقل ابننا على طائرة الإخلاء إلى مستشفى الملك فهد بالرياض، ولكن القدر كان أسبق وتوفي قبل ساعات من نقله.
 
كما بين "البقمي"، أنه ما زال جثمان الطفل في مستشفى الأطفال بالطائف، من يوم الثلاثاء الموافق  8 / 8 /1436 في انتظار انتهاء الإجراءات الرسمية، والتي تعد الحالة جنائية لإصابته بصعق كهربائي، في حديقة الشلال بمحافظة تربة،  مطالبًا بالتحقيق ومحاسبة المقصرين الذي عرضوا أرواح الأبرياء للموت، حتى لا تتكرر مثل هذه الكوارث.
 
وكانت "سبق" قد نشرت آنذاك استنفار الجهات الصحية بمحافظتي الطائف وتربة جهودهما، نتيجة تعرض طفلين لصعق كهربائي بإحدى الحدائق، بمحافظة تربة تزامناً مع هطول أمطار غزيرة، أدت أيضًا لوقوع عددٍ من حوادث السير آنذاك.
 
 
28 مايو 2015 - 10 شعبان 1436
11:45 PM

شاهد: "صعقة" بحديقة تربة تغتال براءة طفل.. و"خاله" يطالب بالتحقيق

والداه مصدومان.. وولي ولي العهد أمر بنقله ولكن توفي قبل ذلك بساعات

A A A
0
112,750

ياسر العتيبي- سبق- الطائف: قدم من منطقة الرياض لقضاء إجازته وأسرته في محافظة تربة، ولم يدر بخلده أنه سيفقد فلذة كبده بسبب إهمال جهة خدمية، زرعت الموت في حديقة أراد أن يلهو طفله مع أقرانه بداخلها، حيث إنها المتنفس الوحيد القريب منهم، هذا الحال هو اختصار لما واجهه مواطن من أهالي محافظة تربة يعمل بالعاصمة الرياض ويعاني وزوجته صدمة نفسية من جراء ذلك، حيث تعرض طفله "عايض" في السادسة من عمره، لصعقة كهربائية بداخل الحديقة، يوم الخميس الماضي أثناء هطول أمطار على أرجاء المحافظة كافة، ونقل لمستشفى الملك عبدالعزيز، إلا أنه توفي يوم الثلاثاء الماضي نتيجة إصابته بالصعق الكهربائي.
 
وبين العاشرة من مساء الخميس الماضي، لحظة إصابة الطفل، والعاشرة من صباح الثلاثاء الماضي، بعد إعلان وفاته بالمستشفى، كان ذوو الطفل قد تقدموا بشكاوى عدة يطالبون بالتحقيق في إهمال البلدية بالتسبب في انتشار الكهرباء مع المياه بجوار نافورة الحديقة، فيما كان قد وجّه ولي ولي العهد وزير الدفاع صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، بنقله لمستشفى الملك فهد بالرياض، عبر طائرة إخلاء طبي، إلا أن الأجل وافاه قبل نقله بساعات.
 
وروى الشاعر سعود مقعد البقمي -خال الطفل- تفاصيل الحادثة لـ"سبق"، قائلاً: إن شقيقته وزوجها وطفلهم كانوا قد قدموا من العاصمة الرياض، لقضاء الإجازة لدينا، وفي مساء الخميس الماضي ذهبوا للتنزه في حديقة الشلال بالمحافظة، وأثناء ذلك تفاجؤوا بصرخات الأطفال الذين كانوا يلهون بجوار نافورة الحديقة، حيث كان الطفل "عايض" أحدهم، وقد تعرض لصعقة كهربائية حادة، وباشر الحادث الدفاع المدني فور وقوعه، وتم نقل الطفل، لمستشفى الملك عبدالعزيز بالطائف.
 
وأضاف "البقمي": بعد مرور عدة أيام من وجود الطفل بالمستشفى، صدر توجيه سيدي ولي ولي العهد وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بنقله عبر طائرة إخلاء طبي، وأثناء عملية الترتيب لنقله لقي أجله قبل ساعات قليلة من النقل -رحمه الله-، ومازال جثمانه بداخل ثلاجة الأموات بمستشفى الأطفال.
 
وأردف "البقمي": تقدمت بشكوى وبرقيات ضد البلدية لجهات عدة، وأطالب بالتحقيق معهم حيال هذا الإهمال، مقدمًا شكره لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي ولي العهد وزير الدفاع، على موقفه الإنساني النبيل، والذي كان له الأثر على نفوسنا، عندما وجّه بنقل ابننا على طائرة الإخلاء إلى مستشفى الملك فهد بالرياض، ولكن القدر كان أسبق وتوفي قبل ساعات من نقله.
 
كما بين "البقمي"، أنه ما زال جثمان الطفل في مستشفى الأطفال بالطائف، من يوم الثلاثاء الموافق  8 / 8 /1436 في انتظار انتهاء الإجراءات الرسمية، والتي تعد الحالة جنائية لإصابته بصعق كهربائي، في حديقة الشلال بمحافظة تربة،  مطالبًا بالتحقيق ومحاسبة المقصرين الذي عرضوا أرواح الأبرياء للموت، حتى لا تتكرر مثل هذه الكوارث.
 
وكانت "سبق" قد نشرت آنذاك استنفار الجهات الصحية بمحافظتي الطائف وتربة جهودهما، نتيجة تعرض طفلين لصعق كهربائي بإحدى الحدائق، بمحافظة تربة تزامناً مع هطول أمطار غزيرة، أدت أيضًا لوقوع عددٍ من حوادث السير آنذاك.