"إفريقيات" يشوّهن صورة السعوديات بامتهان التسول بـ"إشارات الطائف"

دوريات تراهن من دون تحرك.. والمواطنون ينتظرون إجراءً تجاههن

فهد العتيبي- سبق- الطائف: توسعت ظاهرة انتشار النساء المجهولات اللاتي يحملنَ أطفالاً يتسولن بهم عند الإشارات الضوئية المرورية، بعدما وجدنَ تعاطفاً من بعض المواطنين؛ ما أدى لتفاقم وثبات الظاهرة.
 
وباتت الظاهرة في ازدياد مسببة عرقلة الحركة المرورية؛ كون المركبات تتأخر لأن من بداخلها يدفعون الأموال للنساء، ومنهم من يحاول التحدث معهن، في حين تؤكد الوقائع أنهُنَ وافدات من الجالية الإفريقية ومُقيمات بصورة غير نظامية، وأنهنَ يمتهن التسول دون أي تحرُك أمني يكفل القضاء على انتشارهن ووجودهن، وتخليص المجتمع من تلك الصورة التي تشوهه.
 
"سبق" رصدت وجود هذه الفئة من النساء ممن يمتهن التسول لدى الإشارات الضوئية المرورية عند كوبري السيل، وكوبري الأمير محمد بالحوية، وكذلك داخل الطائف عند إشارات سوق بن جمعة، وأمام إدارة تعليم البنات، وإشارة الدلال بحي الفيصلية، بخلاف وجودهن بالأسواق، خصوصاً المنطقة المركزية "سوق البلد".
 
واستغرب المواطنون ممن يشهدون الظاهرة يومياً بقاءهن يُمارسنَ الامتهان للتسول، وتركهن دون أي تحرك تُجاههن من الجهات المسؤولة، في حين شاهدوا الدوريات موجودة بتلك المواقع دون اتخاذ أي إجراء من قبلهم تجاههن.
 
وتنقل تلك النساء الإفريقيات صورة سيئة أمام زائري الطائف من بعض دول مجلس التعاون الخليجي، والجاليات الأجنبية الموجودة بالمحافظة، حيثُ يتوقعون أنهُنَ سعوديات، مما يشوه صورة المرأة السعودية.

اعلان
"إفريقيات" يشوّهن صورة السعوديات بامتهان التسول بـ"إشارات الطائف"
سبق
فهد العتيبي- سبق- الطائف: توسعت ظاهرة انتشار النساء المجهولات اللاتي يحملنَ أطفالاً يتسولن بهم عند الإشارات الضوئية المرورية، بعدما وجدنَ تعاطفاً من بعض المواطنين؛ ما أدى لتفاقم وثبات الظاهرة.
 
وباتت الظاهرة في ازدياد مسببة عرقلة الحركة المرورية؛ كون المركبات تتأخر لأن من بداخلها يدفعون الأموال للنساء، ومنهم من يحاول التحدث معهن، في حين تؤكد الوقائع أنهُنَ وافدات من الجالية الإفريقية ومُقيمات بصورة غير نظامية، وأنهنَ يمتهن التسول دون أي تحرُك أمني يكفل القضاء على انتشارهن ووجودهن، وتخليص المجتمع من تلك الصورة التي تشوهه.
 
"سبق" رصدت وجود هذه الفئة من النساء ممن يمتهن التسول لدى الإشارات الضوئية المرورية عند كوبري السيل، وكوبري الأمير محمد بالحوية، وكذلك داخل الطائف عند إشارات سوق بن جمعة، وأمام إدارة تعليم البنات، وإشارة الدلال بحي الفيصلية، بخلاف وجودهن بالأسواق، خصوصاً المنطقة المركزية "سوق البلد".
 
واستغرب المواطنون ممن يشهدون الظاهرة يومياً بقاءهن يُمارسنَ الامتهان للتسول، وتركهن دون أي تحرك تُجاههن من الجهات المسؤولة، في حين شاهدوا الدوريات موجودة بتلك المواقع دون اتخاذ أي إجراء من قبلهم تجاههن.
 
وتنقل تلك النساء الإفريقيات صورة سيئة أمام زائري الطائف من بعض دول مجلس التعاون الخليجي، والجاليات الأجنبية الموجودة بالمحافظة، حيثُ يتوقعون أنهُنَ سعوديات، مما يشوه صورة المرأة السعودية.
12 أكتوبر 2014 - 18 ذو الحجة 1435
09:57 PM

"إفريقيات" يشوّهن صورة السعوديات بامتهان التسول بـ"إشارات الطائف"

دوريات تراهن من دون تحرك.. والمواطنون ينتظرون إجراءً تجاههن

A A A
0
17,459

فهد العتيبي- سبق- الطائف: توسعت ظاهرة انتشار النساء المجهولات اللاتي يحملنَ أطفالاً يتسولن بهم عند الإشارات الضوئية المرورية، بعدما وجدنَ تعاطفاً من بعض المواطنين؛ ما أدى لتفاقم وثبات الظاهرة.
 
وباتت الظاهرة في ازدياد مسببة عرقلة الحركة المرورية؛ كون المركبات تتأخر لأن من بداخلها يدفعون الأموال للنساء، ومنهم من يحاول التحدث معهن، في حين تؤكد الوقائع أنهُنَ وافدات من الجالية الإفريقية ومُقيمات بصورة غير نظامية، وأنهنَ يمتهن التسول دون أي تحرُك أمني يكفل القضاء على انتشارهن ووجودهن، وتخليص المجتمع من تلك الصورة التي تشوهه.
 
"سبق" رصدت وجود هذه الفئة من النساء ممن يمتهن التسول لدى الإشارات الضوئية المرورية عند كوبري السيل، وكوبري الأمير محمد بالحوية، وكذلك داخل الطائف عند إشارات سوق بن جمعة، وأمام إدارة تعليم البنات، وإشارة الدلال بحي الفيصلية، بخلاف وجودهن بالأسواق، خصوصاً المنطقة المركزية "سوق البلد".
 
واستغرب المواطنون ممن يشهدون الظاهرة يومياً بقاءهن يُمارسنَ الامتهان للتسول، وتركهن دون أي تحرك تُجاههن من الجهات المسؤولة، في حين شاهدوا الدوريات موجودة بتلك المواقع دون اتخاذ أي إجراء من قبلهم تجاههن.
 
وتنقل تلك النساء الإفريقيات صورة سيئة أمام زائري الطائف من بعض دول مجلس التعاون الخليجي، والجاليات الأجنبية الموجودة بالمحافظة، حيثُ يتوقعون أنهُنَ سعوديات، مما يشوه صورة المرأة السعودية.