بالصور.. أسد يهاجم إعلامية مصرية في مبنى التلفزيون

أصابها بجروح في القدم والفخذ

هاجم أسد معدة البرامج بالفضائية المصرية، لمياء شاهين، أمس السبت، أثناء دخولها مبنى الإذاعة والتلفزيون "ماسبيرو" بالعاصمة القاهرة.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن وسائل إعلام محلية أن الأسد كان بصحبة مدربته، التي يستضيفها أحد البرنامج بالتلفزيون مع أسدها في فقرة خاصة، وكان الأسد مربوطًا بجوار "باب 15".

وقد أصاب الأسد الضحية "شاهين" بجروح بسيطة في القدم اليسرى والفخذ الأيمن، وتم نقلها إلى الرعاية الصحية بالمبنى للحصول على العلاج اللازم، إلا أن الأطباء قاموا بتحويلها إلى مستشفى القصر العيني لمتابعة حالتها الصحية، والحصول على التطعيمات الوقائية اللازمة.

وفور وقوع الحادث، ألغى قطاع الأمن بمبنى التلفزيون، التصريح الخاص بدخول الأسد للمبنى، والذي كان محددًا له مدة 3 أشهر للتصوير في البرنامج على شاشة القناة الأولى.

اعلان
بالصور.. أسد يهاجم إعلامية مصرية في مبنى التلفزيون
سبق

هاجم أسد معدة البرامج بالفضائية المصرية، لمياء شاهين، أمس السبت، أثناء دخولها مبنى الإذاعة والتلفزيون "ماسبيرو" بالعاصمة القاهرة.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن وسائل إعلام محلية أن الأسد كان بصحبة مدربته، التي يستضيفها أحد البرنامج بالتلفزيون مع أسدها في فقرة خاصة، وكان الأسد مربوطًا بجوار "باب 15".

وقد أصاب الأسد الضحية "شاهين" بجروح بسيطة في القدم اليسرى والفخذ الأيمن، وتم نقلها إلى الرعاية الصحية بالمبنى للحصول على العلاج اللازم، إلا أن الأطباء قاموا بتحويلها إلى مستشفى القصر العيني لمتابعة حالتها الصحية، والحصول على التطعيمات الوقائية اللازمة.

وفور وقوع الحادث، ألغى قطاع الأمن بمبنى التلفزيون، التصريح الخاص بدخول الأسد للمبنى، والذي كان محددًا له مدة 3 أشهر للتصوير في البرنامج على شاشة القناة الأولى.

10 فبراير 2019 - 5 جمادى الآخر 1440
02:19 PM

بالصور.. أسد يهاجم إعلامية مصرية في مبنى التلفزيون

أصابها بجروح في القدم والفخذ

A A A
7
9,500

هاجم أسد معدة البرامج بالفضائية المصرية، لمياء شاهين، أمس السبت، أثناء دخولها مبنى الإذاعة والتلفزيون "ماسبيرو" بالعاصمة القاهرة.

ونقل موقع "روسيا اليوم" عن وسائل إعلام محلية أن الأسد كان بصحبة مدربته، التي يستضيفها أحد البرنامج بالتلفزيون مع أسدها في فقرة خاصة، وكان الأسد مربوطًا بجوار "باب 15".

وقد أصاب الأسد الضحية "شاهين" بجروح بسيطة في القدم اليسرى والفخذ الأيمن، وتم نقلها إلى الرعاية الصحية بالمبنى للحصول على العلاج اللازم، إلا أن الأطباء قاموا بتحويلها إلى مستشفى القصر العيني لمتابعة حالتها الصحية، والحصول على التطعيمات الوقائية اللازمة.

وفور وقوع الحادث، ألغى قطاع الأمن بمبنى التلفزيون، التصريح الخاص بدخول الأسد للمبنى، والذي كان محددًا له مدة 3 أشهر للتصوير في البرنامج على شاشة القناة الأولى.