سعودي يكتشف البروتين المسبّب لجلطات القلب ويصمّم مركباً فريداً لحصاره

منحته جامعة ريدنج الدكتوراه ودعمت منظمة القلب بحثه وفاز بـ ٨ مكافآت تميُّز

اكتشف المبتعث السعودي لدرجة الدكتوراه في المملكة المتحدة الدكتور خالد السهلي؛ وجود بروتين جديد لم يسبق أن أعلن عنه ولم تعرف وظيفته عالمياً، ويعمل هذا البروتين على تكوين قنوات اتصال بين الصفائح الدموية الذي بدوره يساعد على التصاق الصفائح الدموية وحدوث الجلطات عن طريق نقل بعض الإشارات المحفزة لحدوث الجلطات.

وخلصت نتائج الدراسة البحثية المتعلقة بجلطات القلب التي منح عليها درجة الدكتوراه من جامعة ريدنج، الأسبوع الماضي، في تخصُّص أمراض الدم -تصلب الشرايين- إلى اكتشاف بروتين يعمل على تكوين قنوات اتصال بين الصفائح الدموية ويساعد على التصاقها وحدوث الجلطات عن طريق نقل بعض الإشارات المحفزة لحدوث الجلطات.

ونجح "السهلي"؛ خلال دراسة الدكتوراه، في تصميم مركب ولأول مرة يمنع حدوث هذا الاتصال في عمليات التجلط، وتم إجراء أبحاث كبيرة سواء على الإنسان أو الحيوان وقابلية هذا المركب على تقليل حجم الجلطات الى ما يقارب ٦٥ إلى ٧٥ %؛ حيث تم دعم البحث من المنظمة البريطانية لأمراض القلب بمبلغ ٣٠٠ ألف جنيه إسترليني، كما أبدت إحدى شركات الأدوية رغبتها في التعاون لإجراء مزيد من الأبحاث حول الاكتشاف البحثي الذي حقّقه.

الدكتور خالد السهلي؛ حاصل على درجة البكالوريوس من جامعة الملك خالد مع مرتبة الشرف، وأحد ضباط وزارة الداخلية؛ حيث تخرج في دورة الضباط الجامعيين بكلية الملك فهد الأمنية وتخرج فيها بدرجة امتياز، وتم ابتعاثه من ديوان وزارة الداخلية لدراسة الماجستير وحصل عليها بدرجة امتياز من جامعة هل البريطانية، ومن ثم الدكتوراه من جامعة ريدنج.

وحصد "السهلي"؛ خلال فترة الابتعاث للدراسات العليا في مرحلتَي الماجستير والدكتوراه، على ٨ مكافآت تميُّز من الملحقية الثقافية ببريطانيا نظير التفوق العلمي والبحثي، كما شارك خلال فترة الابتعاث في عدد من المؤتمرات الدولية بمشاركات علمية.

اعلان
سعودي يكتشف البروتين المسبّب لجلطات القلب ويصمّم مركباً فريداً لحصاره
سبق

اكتشف المبتعث السعودي لدرجة الدكتوراه في المملكة المتحدة الدكتور خالد السهلي؛ وجود بروتين جديد لم يسبق أن أعلن عنه ولم تعرف وظيفته عالمياً، ويعمل هذا البروتين على تكوين قنوات اتصال بين الصفائح الدموية الذي بدوره يساعد على التصاق الصفائح الدموية وحدوث الجلطات عن طريق نقل بعض الإشارات المحفزة لحدوث الجلطات.

وخلصت نتائج الدراسة البحثية المتعلقة بجلطات القلب التي منح عليها درجة الدكتوراه من جامعة ريدنج، الأسبوع الماضي، في تخصُّص أمراض الدم -تصلب الشرايين- إلى اكتشاف بروتين يعمل على تكوين قنوات اتصال بين الصفائح الدموية ويساعد على التصاقها وحدوث الجلطات عن طريق نقل بعض الإشارات المحفزة لحدوث الجلطات.

ونجح "السهلي"؛ خلال دراسة الدكتوراه، في تصميم مركب ولأول مرة يمنع حدوث هذا الاتصال في عمليات التجلط، وتم إجراء أبحاث كبيرة سواء على الإنسان أو الحيوان وقابلية هذا المركب على تقليل حجم الجلطات الى ما يقارب ٦٥ إلى ٧٥ %؛ حيث تم دعم البحث من المنظمة البريطانية لأمراض القلب بمبلغ ٣٠٠ ألف جنيه إسترليني، كما أبدت إحدى شركات الأدوية رغبتها في التعاون لإجراء مزيد من الأبحاث حول الاكتشاف البحثي الذي حقّقه.

الدكتور خالد السهلي؛ حاصل على درجة البكالوريوس من جامعة الملك خالد مع مرتبة الشرف، وأحد ضباط وزارة الداخلية؛ حيث تخرج في دورة الضباط الجامعيين بكلية الملك فهد الأمنية وتخرج فيها بدرجة امتياز، وتم ابتعاثه من ديوان وزارة الداخلية لدراسة الماجستير وحصل عليها بدرجة امتياز من جامعة هل البريطانية، ومن ثم الدكتوراه من جامعة ريدنج.

وحصد "السهلي"؛ خلال فترة الابتعاث للدراسات العليا في مرحلتَي الماجستير والدكتوراه، على ٨ مكافآت تميُّز من الملحقية الثقافية ببريطانيا نظير التفوق العلمي والبحثي، كما شارك خلال فترة الابتعاث في عدد من المؤتمرات الدولية بمشاركات علمية.

30 يوليو 2018 - 17 ذو القعدة 1439
09:07 AM

سعودي يكتشف البروتين المسبّب لجلطات القلب ويصمّم مركباً فريداً لحصاره

منحته جامعة ريدنج الدكتوراه ودعمت منظمة القلب بحثه وفاز بـ ٨ مكافآت تميُّز

A A A
13
25,802

اكتشف المبتعث السعودي لدرجة الدكتوراه في المملكة المتحدة الدكتور خالد السهلي؛ وجود بروتين جديد لم يسبق أن أعلن عنه ولم تعرف وظيفته عالمياً، ويعمل هذا البروتين على تكوين قنوات اتصال بين الصفائح الدموية الذي بدوره يساعد على التصاق الصفائح الدموية وحدوث الجلطات عن طريق نقل بعض الإشارات المحفزة لحدوث الجلطات.

وخلصت نتائج الدراسة البحثية المتعلقة بجلطات القلب التي منح عليها درجة الدكتوراه من جامعة ريدنج، الأسبوع الماضي، في تخصُّص أمراض الدم -تصلب الشرايين- إلى اكتشاف بروتين يعمل على تكوين قنوات اتصال بين الصفائح الدموية ويساعد على التصاقها وحدوث الجلطات عن طريق نقل بعض الإشارات المحفزة لحدوث الجلطات.

ونجح "السهلي"؛ خلال دراسة الدكتوراه، في تصميم مركب ولأول مرة يمنع حدوث هذا الاتصال في عمليات التجلط، وتم إجراء أبحاث كبيرة سواء على الإنسان أو الحيوان وقابلية هذا المركب على تقليل حجم الجلطات الى ما يقارب ٦٥ إلى ٧٥ %؛ حيث تم دعم البحث من المنظمة البريطانية لأمراض القلب بمبلغ ٣٠٠ ألف جنيه إسترليني، كما أبدت إحدى شركات الأدوية رغبتها في التعاون لإجراء مزيد من الأبحاث حول الاكتشاف البحثي الذي حقّقه.

الدكتور خالد السهلي؛ حاصل على درجة البكالوريوس من جامعة الملك خالد مع مرتبة الشرف، وأحد ضباط وزارة الداخلية؛ حيث تخرج في دورة الضباط الجامعيين بكلية الملك فهد الأمنية وتخرج فيها بدرجة امتياز، وتم ابتعاثه من ديوان وزارة الداخلية لدراسة الماجستير وحصل عليها بدرجة امتياز من جامعة هل البريطانية، ومن ثم الدكتوراه من جامعة ريدنج.

وحصد "السهلي"؛ خلال فترة الابتعاث للدراسات العليا في مرحلتَي الماجستير والدكتوراه، على ٨ مكافآت تميُّز من الملحقية الثقافية ببريطانيا نظير التفوق العلمي والبحثي، كما شارك خلال فترة الابتعاث في عدد من المؤتمرات الدولية بمشاركات علمية.