مدربو الدوري.. غاب الوطني وحضرت 10 جنسيات منها عربي وحيد

"سبق" تقرأ ملف المدربين قبل شارة الانطلاقة

سعت إدارات الأندية لاستقطاب مدربين عالميين وأصحاب سير ذاتية مميزة بمستوى فرق بلادهم، وعلى المستوى الدولي متخصصون في تحقيق البطولات من مختلف قارات العالم لتولي منصب المدير الفني لها خلال منافسات الموسم الكروي الجديد، منهم من كانوا متواجدين بالدوري في الموسم الماضي ولكن تغيرت أماكنهم من فريق لفريق آخر بينما لم يحافظ إلا ناديان فقط على مدربيهما وهما الفيحاء والفتح في حين سيتواجد مدربون للمرة الأولى في المنطقة العربية.

و كان مجموع الجنسيات للمدربين 10 موزعين على ثلاث قارات من بينها عربي إفريقي وحيد هو فتحي الجبال فيما تصدر المدربون من الجنسيتين الأرجنتينية والرومانية قائمة المدربين الأكثر وجوداً، ثلاثة مدربين لكل منهما، بينما توزعت جنسيات المدربين الأجانب المتبقين على كل من " الأورغواي، البرتغال، بلجيكا " بواقع مدربين لكل منها، وحضر مدرب واحد من كل من البرازيل، الأورغواي، تونس، صربيا.

في حين غاب المدرب الوطني عن الساحة خلال منافسات الموسم الجديد للمرة الأولى منذ موسمين بعد مغادرة سعد الشهري لمنصبه كمدير فني لنادي الاتفاق وانتقاله للعمل مدرباً للمنتخب الأولمبي.

وتحتل الجنسية الأرجنتينية وكذلك الرومانية قائمة الأكثر حضوراً حيث يتواجد من الأرجنتين كل من رامون دياز مدرب الاتحاد وبابلو جويدي للأهلي وجوستافو كوستاس للفيحاء ومن رومانيا يأتي مدرب الحزم دانيال أيسايلا وماريوس سوموديكا مع الشباب وميريشا ريدنيك للفيصلي.

وتأتي الجنسيات البرتغالية والبلجيكية والأوروغوايانية في المركز الثاني بمدربين لكل منها، ويأتي في طليعتهم من البرتغال جورجي جيسوس مدرب الهلال وبيدرو إيمانويل مدرب التعاون فيما يشرف الثنائي البلجيكي فرانك فركاوترن وبيسنيك هاسي على تدريب الباطن والرائد توالياً أما الجنسية الأوروغوايانية، يتولى دانييل كارينيو الإشراف على النصر ويقود ليوناردو راموس دفة فريق الاتفاق.

وتحضر الجنسية البرازيلية والبارغوايانية والصربية والتونسية بمدرب وحيد حيث يمثل فابيو كاريلي مدرب الوحدة الجنسية البرازيلي وفرانسيسكو آرسي مدرب أحد الباراغويانيية وستانوجيفيتش مدرب القادسية الصربية وفتحي الجبال مدرب الفتح التونسية.

سيرة مدربي دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

خورخي جيسوس (الهلال)

بدأ مسيرته كلاعب عام 1969 مع سبورتينغ لشبونة واعتزل اللعب عام 1989 بعد الاعتزال توجه إلى التدريب عام 1990 حصد مدرب الهلال 13 لقباً توزعت بين ثلاثة أندية هي (بنفيكا، سبورتنغ براغا، سبورتنع لشبونة ) وتنوعت ما بين الفوز بالدوري البرتغالي 3 مرات مع بنفيكا وكأس الدوري البرتغالي في 5 مناسبات وكأس 2014 وكأس السوبر البرتغالي في ذات العام كما توج بالكأس الأوروبية في 2008 مع سبورتنغ براغا وحصد أيضاً بطولتي كأس السوبر البرتغالية وكأس الدوري في 2015 و2018 مع سبورتنع لشبونة وعلى مستوى الجوائز الشخصية نال جائزة أفضل مدرب في الدوري البرتغالي في 3 سنوات واختير كأفضل ثامن مدرب في العالم 2013.

رامون دياز (الاتحاد)

لاعب كرة قدم أرجنتيني سابق مثل المنتخب في 22 مباراة درب حالياً نادي الاتحاد كما درب عدة فرق في أمريكا الجنوبية ودرب أيضاً منتخب باراغواي وحقق معه المركز الرابع في بطولة كوبا أمريكا 2015 يملك في رصيده 10 ألقاب ويعد لقب بطولة الكوبا ليبرتادوريس الأشهر بعدما فاز بلقبها في 1996 مع ريفر بليت بجانب حصوله على بطولة السوبر لأندية أميركا الجنوبية في 1997 كما توج بلقب الدوري الأرجنتيني في 6 مناسبات بالإضافة إلى لقبي الدوري والكأس في السعودية مع فريقه السابق الهلال.

ميريشيا ريدنيك (الفيصلي)

لاعب كرة قدم روماني سابق سبق وأن مثل منتخب بلاده في 83 مباراة يحمل الجنسية البلجيكية ويعد الفيصلي ثاني محطة لريدنيك صاحب الـ 56 عاماً في المملكة بعدما درب النصر مطلع عام 2004م.

حقق البلجيكي ميريشيا ريدنيك 9 ألقاب بعدما حقق الدوري الروماني في مناسبتين وكأس رومانيا 3 مرات والسوبر في 3 مناسبات وحصل على كأس أذربيجان.

فرانك فركاوترن (الباطن)

مسيرته كلاعب كرة قدم معظم مسيرته الكروية بفريق اندرلخت البلجيكي الذي بدأ معه عام 1975 وحتى 1987 ثم انتقل للعب بفريق نانت الفرنسي حتى عام 1990وشارك مع منتخب بلاده في 63 مباراة دولية.

ويمتلك مدرب الباطن 6 ألقاب حيث حقق لقب الدوري البلجيكي ثلاث مرات بواقع مرتين مع النادي الأشهر في بلجيكا اندرلخت ومرة مع جينك، كما توج بـ3 كؤوس للسوبر مع جينك كما قاد سوفيتوف سامارا الروسي للصعود للدوري الروسي الممتاز.

جوستافو كوستاس (الفيحاء)

بدأ كوستاس مسيرته الكروية في عام 1982 مع نادي راسينغ الأرجنتيني ولعب له عشر سنوات ثم انتقل إلى نادي لوكارنو السويسري في عام 1994 عاد إلى نادي راسينغ واعتزل في عام 1997.

درب عدداً من الأندية المعروفة في قارة أمريكا الجنوبية أشهرها فريقا أولمبيا وسيرو بورتينو من الباراغواي وراسينج الأرجنتيني وفريق أليانزا ليما البيروفي. حقق المدرب 8 بطولات منذ بدايته للتدريب في 1999 وسبق وأن درب نادي النصر السعودي في سنة 2011.

بيدرو إيمانويل (التعاون)

لاعب برتغالي سابق حقق لقب كأس البرتغال في عام 1996 مع نادي بوافيستا، كذلك فاز بلقب الدوري البرتغالي مع فريق بوافيستا في عام 2000 كما نال المدرب البرتغالي عندما كان لاعباً لقب كأس الاتحاد الأوروبي مع نادي بورتو البرتغالي في عام 2002 ولقب دوري أبطال أوروبا مع بورتو في عام 2004.

قاد بيدرو فريق أكاديمكا لتحقيق كأس البرتغال وفاز في قبرص بالكأس والدوري.

بابلو غويدي (الأهلي)

حقق المدرب الأرجنتيني عدة إنجازات مع الأندية التي قام بالتدريب فيها، حيث حقق 4 بطولات في مشواره التدريبي هي بطولة كأس السوبر الأرجنتيني ووصافة الدوري الأرجنتيني مع نادي سان لورينزو. ونجح في الحصول على الدوري وكأس السوبر في تشيلي مع نادي كولو كو.

دانيال كارينيو (النصر)

مدرب كرة قدم من الأوروغواي لعب كارينيو معظم مسيرته الكروية كمهاجم في نادي مونتيفيديو واندررز ولعب أيضاً في نادي لنس ونادي ناسيونال الذي فاز معه بكأس الإنتركونتيننتال وكأس ليبرتادوريس. لديه في خزائنه 4 ألقاب إضافة للقب دوري عبداللطيف جميل وكأس ولي العهد في 2014 مع نادي النصر.

ليوناردو راموس (الاتفاق)

ولعب ليوناردو راموس طوال مسيرته الكروية كلاعب وسط حيث لعب في العديد من الأندية مثل فيليز سارسفيلد الأرجنتيني ونادي بروجريسو الأوروغوياني، وفريق كولو كولو التشيلي ومثل منتخب بلاده 9سنوات.

سبق للمدرب الأوروغواياني أن درب العديد من الأندية قبل انتقاله لتدريب نادي الاتفاق مثل تدريب نادي دانوبيو الأوروغوياني، بروجريسو الأوروغوياني، يونيو لا كاليرا التشيلي.

ونجح مدرب الاتفاق، الأورغواياني ليوناردو راموس، بالتتويج بدوري الأوروغواي مرتين، وبكأس السوبر مرة واحدة.

فابيو كاريلي (الوحدة)

يعد كاريلي 44 عاماً من أفضل المدربين البرازيليين قاد فريق كورينثيانز للفوز بالدوري في الموسم الماضي، كما فاز بدوري باوليستا مرتين.

ألكسندر ستانوجيفيتش (القادسية)

ويبلغ ستانوجيفيتش من العمر 44 عاماً وهو لاعب سابق في مايوركا الإسباني وبدأ مسيرته كمدير فني عام 2006، مع فريق سريم الصربي ودرب خلال مسيرته منتخب صربيا تحت 19 عاماً وبارتيزان الصربي، وداليان ييفانج وبكين جوان وبكين جروب الصينيين، وكانت آخر محطاته مع باوك اليوناني في العام الماضي.

وتوج المدرب مع بارتيزان بالدوري الصربي مرتين، بموسمي 2009-2010، و2010-2011 بالإضافة إلى كأس صربيا عام 2011.

بيسنيك هاسي (الرائد)

بدأ المدرب صاحب الجنسيتين البلجيكية والألبانية مسيرته كلاعب عام 1990 واستمرت حتى 2007 مثل خلالها عدة أندية أبرزها جينك البلجيكي ،ميونخ 1860 الألماني ،أندرلخت البلجيكي.

وبدأ هاسي مشواره التدريبي عام 2008 حيث تولى الإشراف فنياً على أندرلخت البلجيكي، ليجيا وارسو البولندي وأولمبياكوس اليوناني حيث سبق أن توج بلقب الدوري البلجيكي مرة واحدة موسم 2013-2014 وكذلك بطولة السوبر البلجيكي موسم 2014 مع نادي أندرلخت.

ماريوس سوموديكا (الشباب)

لاعب ومدرب روماني لعب في مركز الهجوم وارتدى قمصان عدد كبير من الفرق أبرزها رابيد بوخارست الروماني، وماريتيمو البرتغالي، وأومونيا نيقوسيا القبرصي وبدأ مسيرته منذ عام 1988 إلى أن اعتزل في 2006 كما قام بتدريب عدة أندية رومانية وكذلك نادي الشعب الإماراتي.

سجله كلاعب سابق: فاز بالدوري الروماني مع رابيد بوخارست في موسم 1998 – 1999و فاز بكأس رومانيا مرتين في موسمي 1997 – 1998 و2001 - 2002.

أما سجله كمدير فني فاز بالدوري الروماني مع فريق أسترا جيورجيو في موسم 2015 – 2016 وهو ما كان سبباً في فوزه بجائزة أفضل مدرب في رومانيا كما قاد فريق أسترا جيورجيو لتحقيق أكبر إنجاز أوروبي في تاريخه خلال موسم 2017 بالوصول للدور الثالث التمهيدي لدوري أبطال أوروبا قبل أن يتجه للدوري الأوروبي ويتأهل كوصيف للمجموعة الخامسة، قبل أن يودع البطولة من دور الـ 32 وهي أقصى مرحلة وصل لها فريق أسترا جيورجيو.

فتحي الجبال (الفتح)

توج المدرب التونسي بلقب الدوري السعودي مرة واحدة وكأس السوبر السعودي مع ناديه الفتح في 2013 كما صعد بفريق الفتح من دوري الدرجة الأولى إلى دوري الممتاز عام 2009.

انتخب أحسن مدرب تونسي وعربي ويحتل المرتبة 141 عالمياً كأول مدرب تونسي.

دانيال ايسايلا (الحزم)

يبلغ ايسايلا 46 عاماً وعمل في العام الماضي مساعداً لمدرب منتخب رومانيا تحت 21 عاماً كما عمل قبلها مساعداً لمدرب منتخب رومانيا الأول مع العلم أنه قاد فريق استرا للتأهل للدوري الأوروبي للمرة الأولى عام 2014 كما قاد فريق استرا للفوز بكأس رومانيا وكأس السوبر الروماني ووصافة الدوري الروماني بين عامي 2013 و2014.

فرانسيسكو آسي (أحد)

سبق للمدرب أرسي تدريب فرق أوليمبيا وجينيرال دياز بالدوري الباراغواياني بالإضافة إلى منتخب الباراغواي الذي دربه على فترتين، الأولى بين عامي 2011 و2012 والثانية بين عامي 2016و2017 وتوج مرتين بلقب الدوري المحلي في 2013 و2015.

اعلان
مدربو الدوري.. غاب الوطني وحضرت 10 جنسيات منها عربي وحيد
سبق

سعت إدارات الأندية لاستقطاب مدربين عالميين وأصحاب سير ذاتية مميزة بمستوى فرق بلادهم، وعلى المستوى الدولي متخصصون في تحقيق البطولات من مختلف قارات العالم لتولي منصب المدير الفني لها خلال منافسات الموسم الكروي الجديد، منهم من كانوا متواجدين بالدوري في الموسم الماضي ولكن تغيرت أماكنهم من فريق لفريق آخر بينما لم يحافظ إلا ناديان فقط على مدربيهما وهما الفيحاء والفتح في حين سيتواجد مدربون للمرة الأولى في المنطقة العربية.

و كان مجموع الجنسيات للمدربين 10 موزعين على ثلاث قارات من بينها عربي إفريقي وحيد هو فتحي الجبال فيما تصدر المدربون من الجنسيتين الأرجنتينية والرومانية قائمة المدربين الأكثر وجوداً، ثلاثة مدربين لكل منهما، بينما توزعت جنسيات المدربين الأجانب المتبقين على كل من " الأورغواي، البرتغال، بلجيكا " بواقع مدربين لكل منها، وحضر مدرب واحد من كل من البرازيل، الأورغواي، تونس، صربيا.

في حين غاب المدرب الوطني عن الساحة خلال منافسات الموسم الجديد للمرة الأولى منذ موسمين بعد مغادرة سعد الشهري لمنصبه كمدير فني لنادي الاتفاق وانتقاله للعمل مدرباً للمنتخب الأولمبي.

وتحتل الجنسية الأرجنتينية وكذلك الرومانية قائمة الأكثر حضوراً حيث يتواجد من الأرجنتين كل من رامون دياز مدرب الاتحاد وبابلو جويدي للأهلي وجوستافو كوستاس للفيحاء ومن رومانيا يأتي مدرب الحزم دانيال أيسايلا وماريوس سوموديكا مع الشباب وميريشا ريدنيك للفيصلي.

وتأتي الجنسيات البرتغالية والبلجيكية والأوروغوايانية في المركز الثاني بمدربين لكل منها، ويأتي في طليعتهم من البرتغال جورجي جيسوس مدرب الهلال وبيدرو إيمانويل مدرب التعاون فيما يشرف الثنائي البلجيكي فرانك فركاوترن وبيسنيك هاسي على تدريب الباطن والرائد توالياً أما الجنسية الأوروغوايانية، يتولى دانييل كارينيو الإشراف على النصر ويقود ليوناردو راموس دفة فريق الاتفاق.

وتحضر الجنسية البرازيلية والبارغوايانية والصربية والتونسية بمدرب وحيد حيث يمثل فابيو كاريلي مدرب الوحدة الجنسية البرازيلي وفرانسيسكو آرسي مدرب أحد الباراغويانيية وستانوجيفيتش مدرب القادسية الصربية وفتحي الجبال مدرب الفتح التونسية.

سيرة مدربي دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

خورخي جيسوس (الهلال)

بدأ مسيرته كلاعب عام 1969 مع سبورتينغ لشبونة واعتزل اللعب عام 1989 بعد الاعتزال توجه إلى التدريب عام 1990 حصد مدرب الهلال 13 لقباً توزعت بين ثلاثة أندية هي (بنفيكا، سبورتنغ براغا، سبورتنع لشبونة ) وتنوعت ما بين الفوز بالدوري البرتغالي 3 مرات مع بنفيكا وكأس الدوري البرتغالي في 5 مناسبات وكأس 2014 وكأس السوبر البرتغالي في ذات العام كما توج بالكأس الأوروبية في 2008 مع سبورتنغ براغا وحصد أيضاً بطولتي كأس السوبر البرتغالية وكأس الدوري في 2015 و2018 مع سبورتنع لشبونة وعلى مستوى الجوائز الشخصية نال جائزة أفضل مدرب في الدوري البرتغالي في 3 سنوات واختير كأفضل ثامن مدرب في العالم 2013.

رامون دياز (الاتحاد)

لاعب كرة قدم أرجنتيني سابق مثل المنتخب في 22 مباراة درب حالياً نادي الاتحاد كما درب عدة فرق في أمريكا الجنوبية ودرب أيضاً منتخب باراغواي وحقق معه المركز الرابع في بطولة كوبا أمريكا 2015 يملك في رصيده 10 ألقاب ويعد لقب بطولة الكوبا ليبرتادوريس الأشهر بعدما فاز بلقبها في 1996 مع ريفر بليت بجانب حصوله على بطولة السوبر لأندية أميركا الجنوبية في 1997 كما توج بلقب الدوري الأرجنتيني في 6 مناسبات بالإضافة إلى لقبي الدوري والكأس في السعودية مع فريقه السابق الهلال.

ميريشيا ريدنيك (الفيصلي)

لاعب كرة قدم روماني سابق سبق وأن مثل منتخب بلاده في 83 مباراة يحمل الجنسية البلجيكية ويعد الفيصلي ثاني محطة لريدنيك صاحب الـ 56 عاماً في المملكة بعدما درب النصر مطلع عام 2004م.

حقق البلجيكي ميريشيا ريدنيك 9 ألقاب بعدما حقق الدوري الروماني في مناسبتين وكأس رومانيا 3 مرات والسوبر في 3 مناسبات وحصل على كأس أذربيجان.

فرانك فركاوترن (الباطن)

مسيرته كلاعب كرة قدم معظم مسيرته الكروية بفريق اندرلخت البلجيكي الذي بدأ معه عام 1975 وحتى 1987 ثم انتقل للعب بفريق نانت الفرنسي حتى عام 1990وشارك مع منتخب بلاده في 63 مباراة دولية.

ويمتلك مدرب الباطن 6 ألقاب حيث حقق لقب الدوري البلجيكي ثلاث مرات بواقع مرتين مع النادي الأشهر في بلجيكا اندرلخت ومرة مع جينك، كما توج بـ3 كؤوس للسوبر مع جينك كما قاد سوفيتوف سامارا الروسي للصعود للدوري الروسي الممتاز.

جوستافو كوستاس (الفيحاء)

بدأ كوستاس مسيرته الكروية في عام 1982 مع نادي راسينغ الأرجنتيني ولعب له عشر سنوات ثم انتقل إلى نادي لوكارنو السويسري في عام 1994 عاد إلى نادي راسينغ واعتزل في عام 1997.

درب عدداً من الأندية المعروفة في قارة أمريكا الجنوبية أشهرها فريقا أولمبيا وسيرو بورتينو من الباراغواي وراسينج الأرجنتيني وفريق أليانزا ليما البيروفي. حقق المدرب 8 بطولات منذ بدايته للتدريب في 1999 وسبق وأن درب نادي النصر السعودي في سنة 2011.

بيدرو إيمانويل (التعاون)

لاعب برتغالي سابق حقق لقب كأس البرتغال في عام 1996 مع نادي بوافيستا، كذلك فاز بلقب الدوري البرتغالي مع فريق بوافيستا في عام 2000 كما نال المدرب البرتغالي عندما كان لاعباً لقب كأس الاتحاد الأوروبي مع نادي بورتو البرتغالي في عام 2002 ولقب دوري أبطال أوروبا مع بورتو في عام 2004.

قاد بيدرو فريق أكاديمكا لتحقيق كأس البرتغال وفاز في قبرص بالكأس والدوري.

بابلو غويدي (الأهلي)

حقق المدرب الأرجنتيني عدة إنجازات مع الأندية التي قام بالتدريب فيها، حيث حقق 4 بطولات في مشواره التدريبي هي بطولة كأس السوبر الأرجنتيني ووصافة الدوري الأرجنتيني مع نادي سان لورينزو. ونجح في الحصول على الدوري وكأس السوبر في تشيلي مع نادي كولو كو.

دانيال كارينيو (النصر)

مدرب كرة قدم من الأوروغواي لعب كارينيو معظم مسيرته الكروية كمهاجم في نادي مونتيفيديو واندررز ولعب أيضاً في نادي لنس ونادي ناسيونال الذي فاز معه بكأس الإنتركونتيننتال وكأس ليبرتادوريس. لديه في خزائنه 4 ألقاب إضافة للقب دوري عبداللطيف جميل وكأس ولي العهد في 2014 مع نادي النصر.

ليوناردو راموس (الاتفاق)

ولعب ليوناردو راموس طوال مسيرته الكروية كلاعب وسط حيث لعب في العديد من الأندية مثل فيليز سارسفيلد الأرجنتيني ونادي بروجريسو الأوروغوياني، وفريق كولو كولو التشيلي ومثل منتخب بلاده 9سنوات.

سبق للمدرب الأوروغواياني أن درب العديد من الأندية قبل انتقاله لتدريب نادي الاتفاق مثل تدريب نادي دانوبيو الأوروغوياني، بروجريسو الأوروغوياني، يونيو لا كاليرا التشيلي.

ونجح مدرب الاتفاق، الأورغواياني ليوناردو راموس، بالتتويج بدوري الأوروغواي مرتين، وبكأس السوبر مرة واحدة.

فابيو كاريلي (الوحدة)

يعد كاريلي 44 عاماً من أفضل المدربين البرازيليين قاد فريق كورينثيانز للفوز بالدوري في الموسم الماضي، كما فاز بدوري باوليستا مرتين.

ألكسندر ستانوجيفيتش (القادسية)

ويبلغ ستانوجيفيتش من العمر 44 عاماً وهو لاعب سابق في مايوركا الإسباني وبدأ مسيرته كمدير فني عام 2006، مع فريق سريم الصربي ودرب خلال مسيرته منتخب صربيا تحت 19 عاماً وبارتيزان الصربي، وداليان ييفانج وبكين جوان وبكين جروب الصينيين، وكانت آخر محطاته مع باوك اليوناني في العام الماضي.

وتوج المدرب مع بارتيزان بالدوري الصربي مرتين، بموسمي 2009-2010، و2010-2011 بالإضافة إلى كأس صربيا عام 2011.

بيسنيك هاسي (الرائد)

بدأ المدرب صاحب الجنسيتين البلجيكية والألبانية مسيرته كلاعب عام 1990 واستمرت حتى 2007 مثل خلالها عدة أندية أبرزها جينك البلجيكي ،ميونخ 1860 الألماني ،أندرلخت البلجيكي.

وبدأ هاسي مشواره التدريبي عام 2008 حيث تولى الإشراف فنياً على أندرلخت البلجيكي، ليجيا وارسو البولندي وأولمبياكوس اليوناني حيث سبق أن توج بلقب الدوري البلجيكي مرة واحدة موسم 2013-2014 وكذلك بطولة السوبر البلجيكي موسم 2014 مع نادي أندرلخت.

ماريوس سوموديكا (الشباب)

لاعب ومدرب روماني لعب في مركز الهجوم وارتدى قمصان عدد كبير من الفرق أبرزها رابيد بوخارست الروماني، وماريتيمو البرتغالي، وأومونيا نيقوسيا القبرصي وبدأ مسيرته منذ عام 1988 إلى أن اعتزل في 2006 كما قام بتدريب عدة أندية رومانية وكذلك نادي الشعب الإماراتي.

سجله كلاعب سابق: فاز بالدوري الروماني مع رابيد بوخارست في موسم 1998 – 1999و فاز بكأس رومانيا مرتين في موسمي 1997 – 1998 و2001 - 2002.

أما سجله كمدير فني فاز بالدوري الروماني مع فريق أسترا جيورجيو في موسم 2015 – 2016 وهو ما كان سبباً في فوزه بجائزة أفضل مدرب في رومانيا كما قاد فريق أسترا جيورجيو لتحقيق أكبر إنجاز أوروبي في تاريخه خلال موسم 2017 بالوصول للدور الثالث التمهيدي لدوري أبطال أوروبا قبل أن يتجه للدوري الأوروبي ويتأهل كوصيف للمجموعة الخامسة، قبل أن يودع البطولة من دور الـ 32 وهي أقصى مرحلة وصل لها فريق أسترا جيورجيو.

فتحي الجبال (الفتح)

توج المدرب التونسي بلقب الدوري السعودي مرة واحدة وكأس السوبر السعودي مع ناديه الفتح في 2013 كما صعد بفريق الفتح من دوري الدرجة الأولى إلى دوري الممتاز عام 2009.

انتخب أحسن مدرب تونسي وعربي ويحتل المرتبة 141 عالمياً كأول مدرب تونسي.

دانيال ايسايلا (الحزم)

يبلغ ايسايلا 46 عاماً وعمل في العام الماضي مساعداً لمدرب منتخب رومانيا تحت 21 عاماً كما عمل قبلها مساعداً لمدرب منتخب رومانيا الأول مع العلم أنه قاد فريق استرا للتأهل للدوري الأوروبي للمرة الأولى عام 2014 كما قاد فريق استرا للفوز بكأس رومانيا وكأس السوبر الروماني ووصافة الدوري الروماني بين عامي 2013 و2014.

فرانسيسكو آسي (أحد)

سبق للمدرب أرسي تدريب فرق أوليمبيا وجينيرال دياز بالدوري الباراغواياني بالإضافة إلى منتخب الباراغواي الذي دربه على فترتين، الأولى بين عامي 2011 و2012 والثانية بين عامي 2016و2017 وتوج مرتين بلقب الدوري المحلي في 2013 و2015.

29 أغسطس 2018 - 18 ذو الحجة 1439
11:07 PM

مدربو الدوري.. غاب الوطني وحضرت 10 جنسيات منها عربي وحيد

"سبق" تقرأ ملف المدربين قبل شارة الانطلاقة

A A A
1
7,021

سعت إدارات الأندية لاستقطاب مدربين عالميين وأصحاب سير ذاتية مميزة بمستوى فرق بلادهم، وعلى المستوى الدولي متخصصون في تحقيق البطولات من مختلف قارات العالم لتولي منصب المدير الفني لها خلال منافسات الموسم الكروي الجديد، منهم من كانوا متواجدين بالدوري في الموسم الماضي ولكن تغيرت أماكنهم من فريق لفريق آخر بينما لم يحافظ إلا ناديان فقط على مدربيهما وهما الفيحاء والفتح في حين سيتواجد مدربون للمرة الأولى في المنطقة العربية.

و كان مجموع الجنسيات للمدربين 10 موزعين على ثلاث قارات من بينها عربي إفريقي وحيد هو فتحي الجبال فيما تصدر المدربون من الجنسيتين الأرجنتينية والرومانية قائمة المدربين الأكثر وجوداً، ثلاثة مدربين لكل منهما، بينما توزعت جنسيات المدربين الأجانب المتبقين على كل من " الأورغواي، البرتغال، بلجيكا " بواقع مدربين لكل منها، وحضر مدرب واحد من كل من البرازيل، الأورغواي، تونس، صربيا.

في حين غاب المدرب الوطني عن الساحة خلال منافسات الموسم الجديد للمرة الأولى منذ موسمين بعد مغادرة سعد الشهري لمنصبه كمدير فني لنادي الاتفاق وانتقاله للعمل مدرباً للمنتخب الأولمبي.

وتحتل الجنسية الأرجنتينية وكذلك الرومانية قائمة الأكثر حضوراً حيث يتواجد من الأرجنتين كل من رامون دياز مدرب الاتحاد وبابلو جويدي للأهلي وجوستافو كوستاس للفيحاء ومن رومانيا يأتي مدرب الحزم دانيال أيسايلا وماريوس سوموديكا مع الشباب وميريشا ريدنيك للفيصلي.

وتأتي الجنسيات البرتغالية والبلجيكية والأوروغوايانية في المركز الثاني بمدربين لكل منها، ويأتي في طليعتهم من البرتغال جورجي جيسوس مدرب الهلال وبيدرو إيمانويل مدرب التعاون فيما يشرف الثنائي البلجيكي فرانك فركاوترن وبيسنيك هاسي على تدريب الباطن والرائد توالياً أما الجنسية الأوروغوايانية، يتولى دانييل كارينيو الإشراف على النصر ويقود ليوناردو راموس دفة فريق الاتفاق.

وتحضر الجنسية البرازيلية والبارغوايانية والصربية والتونسية بمدرب وحيد حيث يمثل فابيو كاريلي مدرب الوحدة الجنسية البرازيلي وفرانسيسكو آرسي مدرب أحد الباراغويانيية وستانوجيفيتش مدرب القادسية الصربية وفتحي الجبال مدرب الفتح التونسية.

سيرة مدربي دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين

خورخي جيسوس (الهلال)

بدأ مسيرته كلاعب عام 1969 مع سبورتينغ لشبونة واعتزل اللعب عام 1989 بعد الاعتزال توجه إلى التدريب عام 1990 حصد مدرب الهلال 13 لقباً توزعت بين ثلاثة أندية هي (بنفيكا، سبورتنغ براغا، سبورتنع لشبونة ) وتنوعت ما بين الفوز بالدوري البرتغالي 3 مرات مع بنفيكا وكأس الدوري البرتغالي في 5 مناسبات وكأس 2014 وكأس السوبر البرتغالي في ذات العام كما توج بالكأس الأوروبية في 2008 مع سبورتنغ براغا وحصد أيضاً بطولتي كأس السوبر البرتغالية وكأس الدوري في 2015 و2018 مع سبورتنع لشبونة وعلى مستوى الجوائز الشخصية نال جائزة أفضل مدرب في الدوري البرتغالي في 3 سنوات واختير كأفضل ثامن مدرب في العالم 2013.

رامون دياز (الاتحاد)

لاعب كرة قدم أرجنتيني سابق مثل المنتخب في 22 مباراة درب حالياً نادي الاتحاد كما درب عدة فرق في أمريكا الجنوبية ودرب أيضاً منتخب باراغواي وحقق معه المركز الرابع في بطولة كوبا أمريكا 2015 يملك في رصيده 10 ألقاب ويعد لقب بطولة الكوبا ليبرتادوريس الأشهر بعدما فاز بلقبها في 1996 مع ريفر بليت بجانب حصوله على بطولة السوبر لأندية أميركا الجنوبية في 1997 كما توج بلقب الدوري الأرجنتيني في 6 مناسبات بالإضافة إلى لقبي الدوري والكأس في السعودية مع فريقه السابق الهلال.

ميريشيا ريدنيك (الفيصلي)

لاعب كرة قدم روماني سابق سبق وأن مثل منتخب بلاده في 83 مباراة يحمل الجنسية البلجيكية ويعد الفيصلي ثاني محطة لريدنيك صاحب الـ 56 عاماً في المملكة بعدما درب النصر مطلع عام 2004م.

حقق البلجيكي ميريشيا ريدنيك 9 ألقاب بعدما حقق الدوري الروماني في مناسبتين وكأس رومانيا 3 مرات والسوبر في 3 مناسبات وحصل على كأس أذربيجان.

فرانك فركاوترن (الباطن)

مسيرته كلاعب كرة قدم معظم مسيرته الكروية بفريق اندرلخت البلجيكي الذي بدأ معه عام 1975 وحتى 1987 ثم انتقل للعب بفريق نانت الفرنسي حتى عام 1990وشارك مع منتخب بلاده في 63 مباراة دولية.

ويمتلك مدرب الباطن 6 ألقاب حيث حقق لقب الدوري البلجيكي ثلاث مرات بواقع مرتين مع النادي الأشهر في بلجيكا اندرلخت ومرة مع جينك، كما توج بـ3 كؤوس للسوبر مع جينك كما قاد سوفيتوف سامارا الروسي للصعود للدوري الروسي الممتاز.

جوستافو كوستاس (الفيحاء)

بدأ كوستاس مسيرته الكروية في عام 1982 مع نادي راسينغ الأرجنتيني ولعب له عشر سنوات ثم انتقل إلى نادي لوكارنو السويسري في عام 1994 عاد إلى نادي راسينغ واعتزل في عام 1997.

درب عدداً من الأندية المعروفة في قارة أمريكا الجنوبية أشهرها فريقا أولمبيا وسيرو بورتينو من الباراغواي وراسينج الأرجنتيني وفريق أليانزا ليما البيروفي. حقق المدرب 8 بطولات منذ بدايته للتدريب في 1999 وسبق وأن درب نادي النصر السعودي في سنة 2011.

بيدرو إيمانويل (التعاون)

لاعب برتغالي سابق حقق لقب كأس البرتغال في عام 1996 مع نادي بوافيستا، كذلك فاز بلقب الدوري البرتغالي مع فريق بوافيستا في عام 2000 كما نال المدرب البرتغالي عندما كان لاعباً لقب كأس الاتحاد الأوروبي مع نادي بورتو البرتغالي في عام 2002 ولقب دوري أبطال أوروبا مع بورتو في عام 2004.

قاد بيدرو فريق أكاديمكا لتحقيق كأس البرتغال وفاز في قبرص بالكأس والدوري.

بابلو غويدي (الأهلي)

حقق المدرب الأرجنتيني عدة إنجازات مع الأندية التي قام بالتدريب فيها، حيث حقق 4 بطولات في مشواره التدريبي هي بطولة كأس السوبر الأرجنتيني ووصافة الدوري الأرجنتيني مع نادي سان لورينزو. ونجح في الحصول على الدوري وكأس السوبر في تشيلي مع نادي كولو كو.

دانيال كارينيو (النصر)

مدرب كرة قدم من الأوروغواي لعب كارينيو معظم مسيرته الكروية كمهاجم في نادي مونتيفيديو واندررز ولعب أيضاً في نادي لنس ونادي ناسيونال الذي فاز معه بكأس الإنتركونتيننتال وكأس ليبرتادوريس. لديه في خزائنه 4 ألقاب إضافة للقب دوري عبداللطيف جميل وكأس ولي العهد في 2014 مع نادي النصر.

ليوناردو راموس (الاتفاق)

ولعب ليوناردو راموس طوال مسيرته الكروية كلاعب وسط حيث لعب في العديد من الأندية مثل فيليز سارسفيلد الأرجنتيني ونادي بروجريسو الأوروغوياني، وفريق كولو كولو التشيلي ومثل منتخب بلاده 9سنوات.

سبق للمدرب الأوروغواياني أن درب العديد من الأندية قبل انتقاله لتدريب نادي الاتفاق مثل تدريب نادي دانوبيو الأوروغوياني، بروجريسو الأوروغوياني، يونيو لا كاليرا التشيلي.

ونجح مدرب الاتفاق، الأورغواياني ليوناردو راموس، بالتتويج بدوري الأوروغواي مرتين، وبكأس السوبر مرة واحدة.

فابيو كاريلي (الوحدة)

يعد كاريلي 44 عاماً من أفضل المدربين البرازيليين قاد فريق كورينثيانز للفوز بالدوري في الموسم الماضي، كما فاز بدوري باوليستا مرتين.

ألكسندر ستانوجيفيتش (القادسية)

ويبلغ ستانوجيفيتش من العمر 44 عاماً وهو لاعب سابق في مايوركا الإسباني وبدأ مسيرته كمدير فني عام 2006، مع فريق سريم الصربي ودرب خلال مسيرته منتخب صربيا تحت 19 عاماً وبارتيزان الصربي، وداليان ييفانج وبكين جوان وبكين جروب الصينيين، وكانت آخر محطاته مع باوك اليوناني في العام الماضي.

وتوج المدرب مع بارتيزان بالدوري الصربي مرتين، بموسمي 2009-2010، و2010-2011 بالإضافة إلى كأس صربيا عام 2011.

بيسنيك هاسي (الرائد)

بدأ المدرب صاحب الجنسيتين البلجيكية والألبانية مسيرته كلاعب عام 1990 واستمرت حتى 2007 مثل خلالها عدة أندية أبرزها جينك البلجيكي ،ميونخ 1860 الألماني ،أندرلخت البلجيكي.

وبدأ هاسي مشواره التدريبي عام 2008 حيث تولى الإشراف فنياً على أندرلخت البلجيكي، ليجيا وارسو البولندي وأولمبياكوس اليوناني حيث سبق أن توج بلقب الدوري البلجيكي مرة واحدة موسم 2013-2014 وكذلك بطولة السوبر البلجيكي موسم 2014 مع نادي أندرلخت.

ماريوس سوموديكا (الشباب)

لاعب ومدرب روماني لعب في مركز الهجوم وارتدى قمصان عدد كبير من الفرق أبرزها رابيد بوخارست الروماني، وماريتيمو البرتغالي، وأومونيا نيقوسيا القبرصي وبدأ مسيرته منذ عام 1988 إلى أن اعتزل في 2006 كما قام بتدريب عدة أندية رومانية وكذلك نادي الشعب الإماراتي.

سجله كلاعب سابق: فاز بالدوري الروماني مع رابيد بوخارست في موسم 1998 – 1999و فاز بكأس رومانيا مرتين في موسمي 1997 – 1998 و2001 - 2002.

أما سجله كمدير فني فاز بالدوري الروماني مع فريق أسترا جيورجيو في موسم 2015 – 2016 وهو ما كان سبباً في فوزه بجائزة أفضل مدرب في رومانيا كما قاد فريق أسترا جيورجيو لتحقيق أكبر إنجاز أوروبي في تاريخه خلال موسم 2017 بالوصول للدور الثالث التمهيدي لدوري أبطال أوروبا قبل أن يتجه للدوري الأوروبي ويتأهل كوصيف للمجموعة الخامسة، قبل أن يودع البطولة من دور الـ 32 وهي أقصى مرحلة وصل لها فريق أسترا جيورجيو.

فتحي الجبال (الفتح)

توج المدرب التونسي بلقب الدوري السعودي مرة واحدة وكأس السوبر السعودي مع ناديه الفتح في 2013 كما صعد بفريق الفتح من دوري الدرجة الأولى إلى دوري الممتاز عام 2009.

انتخب أحسن مدرب تونسي وعربي ويحتل المرتبة 141 عالمياً كأول مدرب تونسي.

دانيال ايسايلا (الحزم)

يبلغ ايسايلا 46 عاماً وعمل في العام الماضي مساعداً لمدرب منتخب رومانيا تحت 21 عاماً كما عمل قبلها مساعداً لمدرب منتخب رومانيا الأول مع العلم أنه قاد فريق استرا للتأهل للدوري الأوروبي للمرة الأولى عام 2014 كما قاد فريق استرا للفوز بكأس رومانيا وكأس السوبر الروماني ووصافة الدوري الروماني بين عامي 2013 و2014.

فرانسيسكو آسي (أحد)

سبق للمدرب أرسي تدريب فرق أوليمبيا وجينيرال دياز بالدوري الباراغواياني بالإضافة إلى منتخب الباراغواي الذي دربه على فترتين، الأولى بين عامي 2011 و2012 والثانية بين عامي 2016و2017 وتوج مرتين بلقب الدوري المحلي في 2013 و2015.