"أمين مجلس التعاون": قيادة السعودية التحالف تأتي من مكانتها البارزة بين الدول الإسلامية

"الزياني" وصف اجتماع مجلس وزراء الدفاع بالخطوة الرائدة والمهمة بإرادة جماعية موحدة

وصف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، انعقاد الاجتماع الأول لمجلس وزراء الدفاع بدول التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب بأنه خطوة مهمة ورائدة على طريق مواجهة الإرهاب والعنف والتطرف بإرادة جماعية موحدة، تعبِّر عن موقف الدول الإسلامية وشجبها للأعمال الإرهابية الشنيعة، التي ترتكبها التنظيمات الإرهابية المتطرفة.

وأكد الدكتور الزياني أن قيادة المملكة العربية السعودية لهذا التحالف الإسلامي تأتي من موقعها التاريخي؛ بوصفها قِبلة المسلمين، وأرض الحرمين الشريفين.. ولمكانتها البارزة بين الدول الإسلامية نظرًا للجهود الصادقة والمتواصلة التي تبذلها لنصرة القضايا الإسلامية، والدفاع عنها في المحافل الدولية.

وأعرب عن ثقته بقدرة الأمة الإسلامية على دحر الإرهاب والقضاء عليه؛ كونه ظاهرة غريبة على الدين الإسلامي الحنيف الذي يحرِّم سفك الدماء الزكية، ويدعو إلى التسامح والتآلف والتعاون.

اعلان
"أمين مجلس التعاون": قيادة السعودية التحالف تأتي من مكانتها البارزة بين الدول الإسلامية
سبق

وصف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، انعقاد الاجتماع الأول لمجلس وزراء الدفاع بدول التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب بأنه خطوة مهمة ورائدة على طريق مواجهة الإرهاب والعنف والتطرف بإرادة جماعية موحدة، تعبِّر عن موقف الدول الإسلامية وشجبها للأعمال الإرهابية الشنيعة، التي ترتكبها التنظيمات الإرهابية المتطرفة.

وأكد الدكتور الزياني أن قيادة المملكة العربية السعودية لهذا التحالف الإسلامي تأتي من موقعها التاريخي؛ بوصفها قِبلة المسلمين، وأرض الحرمين الشريفين.. ولمكانتها البارزة بين الدول الإسلامية نظرًا للجهود الصادقة والمتواصلة التي تبذلها لنصرة القضايا الإسلامية، والدفاع عنها في المحافل الدولية.

وأعرب عن ثقته بقدرة الأمة الإسلامية على دحر الإرهاب والقضاء عليه؛ كونه ظاهرة غريبة على الدين الإسلامي الحنيف الذي يحرِّم سفك الدماء الزكية، ويدعو إلى التسامح والتآلف والتعاون.

27 نوفمبر 2017 - 9 ربيع الأول 1439
01:01 AM

"أمين مجلس التعاون": قيادة السعودية التحالف تأتي من مكانتها البارزة بين الدول الإسلامية

"الزياني" وصف اجتماع مجلس وزراء الدفاع بالخطوة الرائدة والمهمة بإرادة جماعية موحدة

A A A
0
5,000

وصف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني، انعقاد الاجتماع الأول لمجلس وزراء الدفاع بدول التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب بأنه خطوة مهمة ورائدة على طريق مواجهة الإرهاب والعنف والتطرف بإرادة جماعية موحدة، تعبِّر عن موقف الدول الإسلامية وشجبها للأعمال الإرهابية الشنيعة، التي ترتكبها التنظيمات الإرهابية المتطرفة.

وأكد الدكتور الزياني أن قيادة المملكة العربية السعودية لهذا التحالف الإسلامي تأتي من موقعها التاريخي؛ بوصفها قِبلة المسلمين، وأرض الحرمين الشريفين.. ولمكانتها البارزة بين الدول الإسلامية نظرًا للجهود الصادقة والمتواصلة التي تبذلها لنصرة القضايا الإسلامية، والدفاع عنها في المحافل الدولية.

وأعرب عن ثقته بقدرة الأمة الإسلامية على دحر الإرهاب والقضاء عليه؛ كونه ظاهرة غريبة على الدين الإسلامي الحنيف الذي يحرِّم سفك الدماء الزكية، ويدعو إلى التسامح والتآلف والتعاون.