أمين الطائف: خادم الحرمين يقود مرحلة بناء اقتصاد متعدد الموارد

قال: الميزانية حملت مضامين تعزز قوة الاقتصاد المحلي

فهد العتيبي- سبق- الطائف: أكد أمين محافظة الطائف "المهندس محمد بن عبدالرحمن المخرج"؛ حكمة القيادة الرشيدة في بدء مرحلة إصلاح اقتصادي في بلادنا الغالية، مشيراً إلى أنها مرحلة مفصلية تقود للتحوّل الشامل برؤية تستبصر التحديات، بما يدفع الاقتصاد نحو مساحات الاستقرار والاستدامة المطلوبة.
 
ونوه "المهندس المخرج" بما حملته الميزانية العامة للدولة للعام المالي 1437/ 1438هـ من مضامين تعزز قوة الاقتصاد المحلي في ظل دعم واهتمام خادم الحرمين الشريفين "الملك سلمان بن عبد العزيز"- حفظه الله-، ويتجلى ذلك في الاستمرار في تنفيذ المشاريع التنموية لراحة المواطن والتسهيل عليه وتعزيز الخدمات المقدمة له، مع عدم إغفال رفع كفاءة الإنفاق والأداء الحكومي، من خلال الاستفادة من الموارد الاقتصادية، والعمل على زيادة عوائد الاستثمار الحكومي.
 
وأوضح "المخرج" أن المرحلة المقبلة تشكل انطلاقة متجددة لبناء اقتصاد سعودي متعدد الموارد بتكاتف القيادة والشعب، على الرغم من تقلبات الاقتصاد العالمي وتأرجح أسواق النفط، وبنائه بما يتناسب مع المرحلة المقبلة، ورفع مستواه المعيشي خطوة أخرى لصياغة مسار اقتصادي أكثر مرونة تعطي الأولوية للمشاريع ذات القيمة والفاعلية للمواطن.
 
ودعا أمين محافظة الطائف الله أن يحفظ قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين "الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود"- حفظه الله-، وصاحب السمو الملكي "الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز" ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي "الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز" النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وأن يديم على بلادنا الأمن والأمان والرخاء والازدهار.

اعلان
أمين الطائف: خادم الحرمين يقود مرحلة بناء اقتصاد متعدد الموارد
سبق
فهد العتيبي- سبق- الطائف: أكد أمين محافظة الطائف "المهندس محمد بن عبدالرحمن المخرج"؛ حكمة القيادة الرشيدة في بدء مرحلة إصلاح اقتصادي في بلادنا الغالية، مشيراً إلى أنها مرحلة مفصلية تقود للتحوّل الشامل برؤية تستبصر التحديات، بما يدفع الاقتصاد نحو مساحات الاستقرار والاستدامة المطلوبة.
 
ونوه "المهندس المخرج" بما حملته الميزانية العامة للدولة للعام المالي 1437/ 1438هـ من مضامين تعزز قوة الاقتصاد المحلي في ظل دعم واهتمام خادم الحرمين الشريفين "الملك سلمان بن عبد العزيز"- حفظه الله-، ويتجلى ذلك في الاستمرار في تنفيذ المشاريع التنموية لراحة المواطن والتسهيل عليه وتعزيز الخدمات المقدمة له، مع عدم إغفال رفع كفاءة الإنفاق والأداء الحكومي، من خلال الاستفادة من الموارد الاقتصادية، والعمل على زيادة عوائد الاستثمار الحكومي.
 
وأوضح "المخرج" أن المرحلة المقبلة تشكل انطلاقة متجددة لبناء اقتصاد سعودي متعدد الموارد بتكاتف القيادة والشعب، على الرغم من تقلبات الاقتصاد العالمي وتأرجح أسواق النفط، وبنائه بما يتناسب مع المرحلة المقبلة، ورفع مستواه المعيشي خطوة أخرى لصياغة مسار اقتصادي أكثر مرونة تعطي الأولوية للمشاريع ذات القيمة والفاعلية للمواطن.
 
ودعا أمين محافظة الطائف الله أن يحفظ قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين "الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود"- حفظه الله-، وصاحب السمو الملكي "الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز" ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي "الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز" النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وأن يديم على بلادنا الأمن والأمان والرخاء والازدهار.
29 ديسمبر 2015 - 18 ربيع الأول 1437
06:17 PM

قال: الميزانية حملت مضامين تعزز قوة الاقتصاد المحلي

أمين الطائف: خادم الحرمين يقود مرحلة بناء اقتصاد متعدد الموارد

A A A
0
210

فهد العتيبي- سبق- الطائف: أكد أمين محافظة الطائف "المهندس محمد بن عبدالرحمن المخرج"؛ حكمة القيادة الرشيدة في بدء مرحلة إصلاح اقتصادي في بلادنا الغالية، مشيراً إلى أنها مرحلة مفصلية تقود للتحوّل الشامل برؤية تستبصر التحديات، بما يدفع الاقتصاد نحو مساحات الاستقرار والاستدامة المطلوبة.
 
ونوه "المهندس المخرج" بما حملته الميزانية العامة للدولة للعام المالي 1437/ 1438هـ من مضامين تعزز قوة الاقتصاد المحلي في ظل دعم واهتمام خادم الحرمين الشريفين "الملك سلمان بن عبد العزيز"- حفظه الله-، ويتجلى ذلك في الاستمرار في تنفيذ المشاريع التنموية لراحة المواطن والتسهيل عليه وتعزيز الخدمات المقدمة له، مع عدم إغفال رفع كفاءة الإنفاق والأداء الحكومي، من خلال الاستفادة من الموارد الاقتصادية، والعمل على زيادة عوائد الاستثمار الحكومي.
 
وأوضح "المخرج" أن المرحلة المقبلة تشكل انطلاقة متجددة لبناء اقتصاد سعودي متعدد الموارد بتكاتف القيادة والشعب، على الرغم من تقلبات الاقتصاد العالمي وتأرجح أسواق النفط، وبنائه بما يتناسب مع المرحلة المقبلة، ورفع مستواه المعيشي خطوة أخرى لصياغة مسار اقتصادي أكثر مرونة تعطي الأولوية للمشاريع ذات القيمة والفاعلية للمواطن.
 
ودعا أمين محافظة الطائف الله أن يحفظ قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين "الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود"- حفظه الله-، وصاحب السمو الملكي "الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز" ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وصاحب السمو الملكي "الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز" النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، وأن يديم على بلادنا الأمن والأمان والرخاء والازدهار.