"تطوير جدة التاريخية": حادثة انهيار بيت ذاكر بحارة الشام لم تسفر عن وقوع أيّ خسائر بشرية

قال إنه معد ضمن قائمة المباني الآيلة للسقوط

أوضح برنامج تطوير جدة التاريخية أن حادثة انهيار جزءٍ من "بيت ذاكر" الواقع في حارة الشام بجدة التاريخية لم تسفر عن وقوع أيّ خسائر بشرية، نظراً لإخلاء المنزل ومحيطه من السكان منذ عدة أشهر، وتسويره وتطبيق كافة الإجراءات المعتمدة في المباني الآيلة للسقوط، بالتنسيق مع الجهات المختصة، وقال البرنامج عبر موقعه في تويتر، إنه انطلاقاً من مبدأ الوضوح والشفافية، فقد‫ تعرّض جزء من بيت ذاكر للانهيار، مساء أمس، حيث يُعد ضمن قائمة المباني الآيلة للسقوط، وباشرت فرق الدفاع المدني أعمالها بالموقع ووضع الاحترازات اللازمة.

وأضاف، نؤكّد في برنامج تطوير جدة التاريخية عملنا على حماية المباني التاريخية وحفظها وفق أعلى المعايير المتبعة، لتأهيلها وتطويرها في المجالات العمرانية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والتاريخية، والبيئية، وتوفير احتياجاتها من المرافق العامة والخدمات.

اعلان
"تطوير جدة التاريخية": حادثة انهيار بيت ذاكر بحارة الشام لم تسفر عن وقوع أيّ خسائر بشرية
سبق

أوضح برنامج تطوير جدة التاريخية أن حادثة انهيار جزءٍ من "بيت ذاكر" الواقع في حارة الشام بجدة التاريخية لم تسفر عن وقوع أيّ خسائر بشرية، نظراً لإخلاء المنزل ومحيطه من السكان منذ عدة أشهر، وتسويره وتطبيق كافة الإجراءات المعتمدة في المباني الآيلة للسقوط، بالتنسيق مع الجهات المختصة، وقال البرنامج عبر موقعه في تويتر، إنه انطلاقاً من مبدأ الوضوح والشفافية، فقد‫ تعرّض جزء من بيت ذاكر للانهيار، مساء أمس، حيث يُعد ضمن قائمة المباني الآيلة للسقوط، وباشرت فرق الدفاع المدني أعمالها بالموقع ووضع الاحترازات اللازمة.

وأضاف، نؤكّد في برنامج تطوير جدة التاريخية عملنا على حماية المباني التاريخية وحفظها وفق أعلى المعايير المتبعة، لتأهيلها وتطويرها في المجالات العمرانية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والتاريخية، والبيئية، وتوفير احتياجاتها من المرافق العامة والخدمات.

04 مايو 2021 - 22 رمضان 1442
10:22 AM

"تطوير جدة التاريخية": حادثة انهيار بيت ذاكر بحارة الشام لم تسفر عن وقوع أيّ خسائر بشرية

قال إنه معد ضمن قائمة المباني الآيلة للسقوط

A A A
0
5,122

أوضح برنامج تطوير جدة التاريخية أن حادثة انهيار جزءٍ من "بيت ذاكر" الواقع في حارة الشام بجدة التاريخية لم تسفر عن وقوع أيّ خسائر بشرية، نظراً لإخلاء المنزل ومحيطه من السكان منذ عدة أشهر، وتسويره وتطبيق كافة الإجراءات المعتمدة في المباني الآيلة للسقوط، بالتنسيق مع الجهات المختصة، وقال البرنامج عبر موقعه في تويتر، إنه انطلاقاً من مبدأ الوضوح والشفافية، فقد‫ تعرّض جزء من بيت ذاكر للانهيار، مساء أمس، حيث يُعد ضمن قائمة المباني الآيلة للسقوط، وباشرت فرق الدفاع المدني أعمالها بالموقع ووضع الاحترازات اللازمة.

وأضاف، نؤكّد في برنامج تطوير جدة التاريخية عملنا على حماية المباني التاريخية وحفظها وفق أعلى المعايير المتبعة، لتأهيلها وتطويرها في المجالات العمرانية، والاقتصادية، والاجتماعية، والثقافية، والتاريخية، والبيئية، وتوفير احتياجاتها من المرافق العامة والخدمات.